تصريحات ماكرون لـ”الجزيرة” بداية التّراجع والنّزول عن شجرة الأزَمة العالية التي سبّبتها تصريحاته العُنصريّة وتطاوله على الإسلام ورسول الرّحمة.. لماذا نعتبرها غير كافية؟ وكيف نُفسِّر هذا التّراجع غير المُفاجئ؟

عبد الباري عطوان

أن يظهر إيمانويل ماكرون على شاشة “الجزيرة” ويُؤكّد “أنّه يتفهّم مشاعر المُسلمين إزاء الرّسوم الكاريكاتوريّة المُسيئة للرسول محمد “صلى الله عليه وسلم”، ويُبرّر مَواقفه المُدافعة بشَراسةٍ عن هذه الرّسوم بقوله “إنّ ردود الفِعل كان مصدرها أكاذيب وتحريف لكلامه ليظهر بأنّه مُؤيّد لهذه الرّسوم” فإنّ هذا يُشَكِّل تراجعًا من قبله، ومُحاولةً للنّزول عن الشّجرة، وانتصارًا لحملة المُقاطعة للبضائع الفرنسيّة التي سادت مُعظم أنحاء العالم الإسلامي، ولكنّه “تَراجُعٌ” لا يكفي، ويجب على الرئيس الفرنسي أن يعتذر بكُلّ وضوحٍ لحواليّ مِلياريّ مُسلم على الضّرر المعنوي الكبير الذي ألحقه بهم، ففي هذا الاعتِذار مصلحة فرنسيّة قبل أن يكون مصلحة إسلاميّة، خاصّةً أنّ هذا الضّرر قد وقع، والجُرح الذي نجم عنه ما زال عميقًا.

القائد الذّكي يجب أن يتصرّف بأعلى درجات المسؤوليّة، أن يقيس كلماته، ومواقفه، بمِيزانٍ من الذّهب، وأن يبتعد عن كُل ما يُمكن أن يُعرّض أمن بلاده واستِقرارها للحظر، ولكنّ الرئيس ماكرون تصرّف للأسف بطَريقةٍ أقرب إلى عقليّة بلطجيّة الحَواري، وزُعماء عِصابات “المافيا”، ومُحرّضي الحُروب الصليبيّة، وليس كرئيسِ دولة من المُفترض أنّها دولة حضاريّة تتباهى بإرثِها التّنويري وتُواجه انتشارًا غير مسبوق لوباء الكورونا وصل إلى مُعدّلاتٍ قياسيّةٍ (أكثر من 50 ألف حالة إصابة يَوميًّا)، ممّا أدّى إلى إغلاق البِلاد، وبداية انهِيارٍ مُؤكَّدٍ للاقتِصاد الفرنسي.

***

كان على الرئيس ماكرون أن يتّعظ من إدارة التّعليم في جارته الأقرب بلجيكا التي طردت مُدرِّسًا عرض أحد الصّور المُسيئة للرّسول التي نشرتها مجلة “الفِتنة” شارلي إيبدو على تلاميذه الصّغار (أعمارهم من 10 إلى 11 عامًا)، أو من رئيس وزراء كندا جاستين ترودو الذي سارع بالرّد عليه، والتّأكيد “أن حريّة التّعبير ليست بلا حُدود.. ومن واجِبنا كغربيين أن نتصرّف باحترامٍ تُجاه الآخرين، وأن نسعى إلى عدم جرح مشاعرهم”، ولكنّ الرئيس ماكرون الذي أعماه جشعه إلى السّلطة، تصرّف بغطرسةٍ استعماريّةٍ سترتد دمارًا عليه وعلى اقتِصاد بلاده، ومكانتها الدوليّة.

وإذا كان الخير قد يأتي من باطِن الشّر، فإنّ الجانب الإيجابي لتصريحات ماكرون الاستفزازيّة هذه توحيدها لشُعوب العالم الإسلامي (حواليّ مِلياري مُسلم) في جبهةٍ واحدةٍ هبّوا جميعًا في الدّفاع عن عقيدتهم ورسولهم، وذابت في هذه الهبّة كُل التّقسيمات الطائفيّة الزّائفة والتّقسيمات بين شُعوب مُتطرّفة وأُخرى مُعتدلة، فربّما ينطبق هذا التّوصيف على الأنظمة والحُكومات، ولكنّه قطعًا لا ينطبق على الشّعوب عندما يتعلّق الأمر بالرّموز المُقدّسة وثوابت العقيدة والمَس برسول الرّحمة والإنسانيّة.

ولعلّ موقف الشّعب الكويتي المُشرّف الذي رفع لِواء المُقاطعة للبضائع الفرنسيّة مُنذ اللّحظة الأُولى، وكان رائدًا وقُدوةً للجميع، يُجَسِّد رسالةً واضحةً المعالم، ليس للرئيس ماكرون فقط، وإنّما لكُلّ الزّعماء الغربيين الذين ولغوا في التّآمر على العرب والمُسلمين، وبهدف زعزعة استِقرارهم وأمنهم، ودعم أعدائهم، فالعِبرَة ليست في الحجم ولا في العدد السكّاني، وإنّما بإرادة الفِعل، فهذه الهبّة الكويتيّة أدّت إلى “تجميد” تبادل تجاريّ بين البلدين (الكويت وفرنسا) يصل إلى 21 مِليار دولار سنويًّا، وإذا وسّعنا الدّائرة أكثر فإنّ الضّرر قد يمتدّ إلى 300 مِليار دولار حجم الاستِثمارات الخليجيّة وحدها في فرنسا.

نطرح هذه الأرقام لأنّنا نعرف أنّ أكثر ما يُقلِق الدول الرأسماليّة الغربيّة ويُؤلمها، هو توجيه الضّربات إلى جُيوبها، لأنُها الأكثر إيلامًا وتأثيرًا، وربُما لهذا السّبب بدأ الرئيس ماكرون مسيرة التّراجع بتصريحاته المَذكورة آنفًا، في مُحاولةٍ يائسةٍ لتَطويق الأزَمة، وتقليص الأضرار.

إنّنا لا نَستبعِد في هذه العُجالة النظريّة الرّائجة هذه الأيّام التي تقول بأنّ مُنفّذ عمليّة كنيسة نوتردام في نيس جرى تجنيده، أو غسل دماغه، من قبل أحد أجهزة المُخابرات الغربيّة، وربّما الفرنسيّة، للإقدام على هذا العمل الإرهابي، فمُعظم الجماعات الإرهابيّة التي تتكاثر في أكثر من قُطرٍ عربيٍّ وإسلاميٍّ وُلِدَت في الحاضِنات الاستِخباريّة الغربيّة، ورسائل هيلاري كلينتون الإلكترونيّة التي جرى الإفراج عنها أخيرًا تُؤكّد هذه الحقيقة.

***

خِتامًا نقول إنّ ماكرون ارتكب خطيئةً كُبرى في حقّ الإسلام والمُسلمين، وأحدث بعُنصريّته، وقصر نظر سِياساته، شرخًا كبيرًا في العُلاقات بين بِلاده والعالم الإسلامي، سيحتاج الأمر إلى سنواتٍ لتجسيره، والخطوة الأولى والأهم في هذا الإطار هي الاعتِذار الصّريح دُون مُواربةٍ.. فهل يفعلها ماكرون وسريعًا؟ اللُه أعلم.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

111 تعليقات

  1. رأي اليوم: حتى أنباء خطف الأسير حبيب الكعبي الأحوازي الذي اختطفه فيلق القدس بالتعاون مع المخابرات القطرية والاستخبارات التركية محظورة الخبر؟

  2. مازالت النزعة الاستكبارية موجودة لدى ماكرون، بدال تقديم الاعتذار، وجد مخرج ليمتص الغضب وهو التبرير الترجمة الخاطئة وسوء الفهم.

  3. كله كلام فارغ…انت خطير وذكي…قصدك لو رسموا نتنياهو او احد جنرالاته او حاخاماته(اقرأ مقال الدكتور عميمور لتعرف ما اقصد)…لو رسم الفرنسيون احد هؤلاء وهو يحمل قنبله ويرميها على اطفال عرب….لضحكت الجاليه اليهوديه والصهاينه ولابدوا عدم اكتراثهم وخرجوا في مظاهره تأييد لحريه الرأي.

  4. لو بتوع الكاريكاتير الفرنسيين رسموا اشياء مضحكه عن ماكرون وشاهدها ماكرون فاعتقد انه سوف يضحك أو يبتسم .

  5. يا أبا خالد , العيب فينا وليس في ماكرون , ألم ترى كيف سمحت قطر بمد حبل النجاة لماكرون , والامارات و و , هؤلاء لا يرجى منهم خير , لقد صدق الراحل هواري بومدين في توصيفهم (…), لقد غادر المستعمر البلاد العربية وهو مطمإن ….اخس

  6. ________ ماكرون يشرح ’’ بضاعته ’’ .. و ’’ التراجمة ’’ كل فاهمها حسب جواه .. الإعتذار لازم يخبط على كل باب .. مليارين و نصف باب .. !!!
    .

  7. الى تاوناتي

    من حبهم للمسيح ..انهم يعشقون الصليب الذي صلب عليه المسيح !!! (بحسب زعمهم طبعا) ..انهم ايضا ضحايا الرواية اليهودية ..والا لكان لهم وجهة نظر اخرى كانت ستغير مجرى التاريخ ..

  8. الى تاوناتي فرنسا : انت لا تفهم من الشجاعة شيئا …هذا الزعيم الفرنسي جبان وليس شجاعا …الشجاعة عبر تاريخ البشرية كلها هي الوقوف بجانب الحق …هذا الزعيم الجبان وامثاله يخافون ان تتهمهم الصهيونية بالعداء للسامية ..لذلك نراهم يقمعون ويسكتون المفكر الفرنسي لانه شكك في حقيقة المحرقه ..اسكتوه في فرنسا وقضوا عليه واعتبروه معاديا للسامية ..اما اذا تعلق الامر بالاسلام ونبي الاسلام واهانة ملياري مسلم هذا يعتبرونه حرية تعبير ..قاتل الله هؤلاء المجرمين كبف بفكرون …افهم انت واشكالك تحدي ملياري مسلم ليس بالامر الهين انه وبال على البشرية كلها ..هذا ما تريده الصهيونية العالمية ان يحترق الكون كله وهم يتفرجون ..ان كنت لا تعلم حقيقة هؤلاء اعداء البشرية فتلك هي مصيبتك …لا يغرنكم ضعف حكام المسلمين …الاسلام والمسلمون اليوم في صحوة رهيبة تخيف كل الصهاينة وكل اعداء الاسلام عشر ملايين مسلم في فرنسا وحدها ..في فرنسا مرعوبون جدا ويخافون ان يصحوا يوما ويجدوا فرنسا كلها مسلمة ..وانا اقول لك ولكل الجهلة في الدنيا لا تنظروا للاسلام من واقع وحال حكام المسلمين انظروا للاسلام من واقع ايمان هؤلاء الملايين المسلمين الذين هبوا نصرة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم الذي مات قبل الف وخمسمائة عام وكلهم مستعدون للموت فداء للنبيهم ونبي البشرية كلها …افهمها انت وامثالك جيدا ..الاسلام بعث للبشرية كلها وليس للمسلمين فقط .الاسلام رسالة ايمان ومحبة وسلام للبشرية كلها ولبست خطابا ارهابيا …افهموها جيدا في اقل من خمس وعشرين سنة وصلت رسالة الاسلام لنصف الكرة الارضية واصبحوا مسلمين والى اليوم اقصى الارض في اندونيسيا مسلمة ..افهموا الاسلام جيدا .والا المشكلة فيكم وليس في الاسلام

  9. سافرت الى الجزائر ضمن مجموعة من المدرسين العراقيين في سبعينات القرن الماضي حين كانت الجزائر تسعى لتعريب مناهجها الدراسية ، وكنت مصمما على تعلم اللغة الفرنسية خلال إقامتي في الجزائر ، ولكن بعد أن حدثني بعض الإخوة الجزائريين عن وحشية الاستعمار الفرنسي للجزائر ، وفضاعة الجرائم التي ارتكبت بحق الشعب الجزائري ، لم أعد أرغب بتعلم اللغة الفرنسية فحسب ، بل أصبحت أبغض كل شيء يتعلق بفرنسا والفرنسيين .

  10. كل التحية والتقدير لكم، الأستاذ المحترم عبداليارئ عطوان، أوافقكم في كل كلمة تفضلت بها.
    ماكرون اعمته العاطفة الصليبية والحقد على الإسلام وأهله، فلم يقم وزناً لمشاعر المسلمين، وعلى بلاده وناخبيه أن يدفعوا ثمن حماقاته، وشطحاته، ليست المقاطعة سوى أحد تجلياتها البسيطة.

  11. نختلف قليلا في الرأى مع الاستاذ عطوان . لو حاولت المجلة وضع رسم كاريكاتورى للسيد المسيح , ام لرمز صينى , ام هندى , لما قامت هذه القبامة . نعتقد ان الحل المناسب لهذه الظاهرة هو ان نتجاهلها , والا نكترث لها , لانها في مطلق الأحوال لا تقلل مطلقا من اهمية الرسول الأعظم

  12. الاخ Alian
    اتفق تماما مع ماورد في تعليقك الرائع .. ان نصرة رسولنا الكريم عليه افضل الصلاة والسلام تكون من خلال القيام بواجب الدفاع عن مقدسات المسلمين التي مازالت ترزح تحت نير الاحتلال الصهيوني البغيض الذي يمعن في جرائم القتل والتهجير والاغتصاب وهدم البيوت فوق رؤوس ساكنيها !!واولئك الذين يرفعون اصواتهم لاغراض الدعاية واللعب على الغرائز لماذا لايقومون بدعم حركات المقاومة واسنادها بالمال والسلاح ؟! ,ولماذا لايعملوا على
    اقامة تحالف اسلامي طويل عريض لمقاطعة الكيان الصهيوني وتجريم التطبيع والمطالبة باغلاق السقارات الصهيونيه في عواصم المسلمين حتى تعود للشعب العربي الفلسطيني حقوقه ويقيم دولته المستقله وعاصمتها القدس الشريف ؟!!
    وبدلا من الجعجة والكلام الفارغ لماذا لايبادر زعيم الاخونجيه العالميه اردوكان الى ايقاف التعامل الافتصادي والتجاري مع الفرنسيين والصهاينه ؟!بدلا من احتلال الارض السوريه والعراقيه وقتل السوريين والعراقيين من خلال عصاباته ومرتزقته الذين وصلت شرورهم الى ليبيا والى ازربيجان ؟!
    كل هذا الذي يجري من ضجيج وصخب في بعض العواصم هو استعراض ومظاهر فارغة لاتثمن ولاتغني فالعدو الحقيقي للعرب وللمسلمين يزداد قوة وعربدة وهاهو يفرض سطوته وجبروته على اقطار الوطن العربي تمهيدا لقيامة اسرائيل الكبرى والشعوب مخدرة نائمة !

  13. ابو انس العربي،
    في قضية الرسوم انت مسير ولست مخير، وانت بالملايين التي تحتج اليوم وتقاطع لستم فاعلون بل مفعول بكم..واكررها، احسن رد كان هو التجاهل كما فعل المسيحيون..ليس لأنهم اقل غيرة منك على المسيح(فحبهم للمسيح وغيرتهم عليه يترجمنوها بإنجازات على أرض الواقع،وليس بتشويه دينهم)؛ بل لأنهم أذكى منا..ولا ينفعلون مثلنا ولا يشحنون مثلنا..وها انت ترى أين وصلوا وأين نحن..فلو كانت هذه الغيرة صحيحة، لكانت غيرة على فلسطين التي وهبتها بريطانيا لليهود، وعلى القدس التي اعترف بها ترمب عاصمة للدولة اليهودية،، فلماذا لم تهبوا لمقاطعة بريطانيا حتى تعترف بجريمتها وتقاطعات أمريكا حتى تعود عن فعلتها، وتقاطعوا الصين التي تنكل بالمسلمين والدنمارك التي خرجت منها هذه الكاريكاتيرات..أنتم مجرد أداة لصراع لا علاقة له بالدفاع عن الرسول..

  14. بصراحه انا ضد المقال وضد غالبية التعليقات مع انني احترم واحب السيد عبد الباري عطوان. اللعبة اكبر واعقد مما نراه وما يظهر للعلن. الد أعدائنا هم من نظن انهم معنا. التعصب والاندفاع اللاتفكيري يقودان إلى الشعور باننا قمنا بالواجب. وارتحنا. الغرب ذكي جدا. كل حركة لها أهداف. هل فكرنا باهداف ما يريدونه. انظروا إلى كيف تتصرف الصين عندما تستفز. ابدا ليس كما نفعل. الله أعطانا عقل لنستعمله. المغفلون ليس لهم معين. الهدوء وتمعن الأمور بدل الهيجان الذي يطمحون له. ونحن دائما نحقق رغباتهم. لا استطيع نقل الفكرة لانني اريد مقال كبير. وشكراً

  15. الى
    تاوناتي فرنسا

    بعد التحيه
    تعليقك هو مثل حارس مقبرة في فرنسا يحصل على بوكه الورد من المقبور و يبخ على الورد ماء مع النشا و يقوم في بيعه في المستشفيات و هنا في صحيفة رأي اليوم لا يباع شوفلك محل ثاني تبيع فيه

  16. الی تاوناتي الفرنجي
    انت علی الحق
    الماكرون خوش ولد و مهذب و شجاع و شريف.
    كان والدي هو من نشر الرسوم الكاريكاتورية على لوحات الإعلانية و قال لن نتراجع عن إساءة النبي و ندافع عن حرية التعبير

    فقط ما ادري لماذا لا أحد يستطيع التحدث ضد الصهيونية في الغرب؟
    و لماذا غرموا الفيلسوف فرنسي روج غواردي 120 ألف فرنك فرنسي بسبب إنكار خرافة المحرقة 6 ميليون يهودي

    كما غرموا أستاذ جامعة السوربون روبرت فوريسون لنفس السبب و المسكين فوريسون تعرض للهجوم عشر مرات ولم يتم القبض على أي من مهاجميه .

  17. والا انا غلطان؟

    الموضوع عن ماكرون وتصريحاته لقناة الجزيرة وانت جاي تقول لنبدأ باعتذار اردوغان …. الخ
    ياعزيزي انت دائما غلطان ،

  18. يا ابو انس، طالما الموضوع عند امثاك يتلخص بـ “الا رسول الله” فلماذا لا زالت مصانع سيارات رينو تعمل في تركيا؟ ام ان الموضوع عندكم معشر المتأسلمين لا يتعدى كونه نفاقا بنفاق؟

  19. مُحمَّدٌ سيِّدُ الكونينِ والثقليــنِ والفريقينِ من عُرْبٍ ومِنْ عَجمِ

    نبيُّنا الآمرُ الناهي فلا أحدٌ أبرَّ في قولِ (لا) مِنهُ ولا نَعَمِ

    هو الحَبيبُ الذي تُرجَى شفاعَتُهُ لكلِّ هولٍ مِن الأهوالِ مقتَحمِ

    دعا إلى الله فالمُستمسِكونَ بهِ مُستمسِكون بحبلٍ غيرِ منفَصِمِ

    فاقَ النبيّينَ في خلقٍ وفي خُلُقٍ ولمْ يُدانوهُ في علْمٍ ولا كرَمِ

    وكلُّهمْ مِن رَسولِ الله مُلتمسٌ غرفاً من البَحرِ أو رَشفاً من الدِّيَمِ

    وواقِفونَ لديهِ عندَ حدِّهمِ مِن نقطةِ العِلْمِ أو مِن شكلةِ الحِكَمِ

    فهوَ الَذي تَمَ معناهُ وصورَتُهُ ثُمَّ اصطفاهُ حَبيباً بارئُ النَّسّمِ

    مُنزَّهٌ عَن شريكٍ في محاسنهِ فجوهَرُ الحُسنِ فيهِ غيرُ مُنقَسْمِ

    وانْسُبْ إلى ذَاتِهِ ما شِئتَ مِن شرفٍ وانسبْ إلى قَدرِهِ ما شِئتَ من عِظَمِ

    فإنَّ فَضلَ رسولِ اللهِ ليسَ لهُ حَدٌّ فيُعْرِبَ عنه ناطقٌ بِفَمِ
    من قصيده البرده…للإمام البصيري…

  20. الاقتصاد الاقتصاد. الاتفصاد
    هذا هو بيت القصيد
    هذا هو السلاح الفعّال والقوي والمءوثر الذي يردع هوءلا الاقزام

  21. هل شاهدتم اليمنيين وهم يخرجون عن بكرة ابيهم في عاصمة العزة والكرامة صنعاء في لوحة مهيبة اخبرت العالم ان الانصار على عهدهم لرسول الله ودين الله الان كما كانوا على عهدهم معه بداية عهد الرسالة

  22. الأخ تاوناتي فرنسا

    من قال لك انهم اصلا يؤمنون بالمسيح عليه السلام حتى ينتفضوا لاجله ، فانعدام الغيرة في داخلهم على رموزهم الدينية وعلى سيدنا المسيح تجعلهم لا يأبهون بأي رسومات تسيء للمسيح عليه السلام ،

    نحن يا تاونتي مسلمون ننتفض لرسولنا ، رسول البشرية كافة ، ويبدا انك لا تعلم ان المتدين وغير المتدين من المسلمين انتفض نصرة لرسولنا الكريم بل ان هناك الكثير من المسلمين لا يصلون وليسوا من رواد المساجد انتفضوا نصرة لرسول الله ، والامر ليس مقتصرا على الاخوان وغيرهم ،

    المسلمين لم ينتفضوا بعد بمعنى الكلمة نصرة لرسول الله سيدنا محمد وجعلوا ماكرون يتراجع ويتهرب من كلامه البذيء ، بل انا على يقين تام بان كل اوروبا اعادت حساباتها من جديد خوفا من غضبة المسلمين ، فهم يدركون جيدا ان الحكام لا يمثلون شعوبهم ، ويدركون جيدا ان الشعوب العربية والإسلامية اذا تحركت ستطيح بامبراطورياتهم جميعا ، وهناك مثل يقول : ليس كل مرة تسلم الجرة ، بالامس استطاعوا ان يسيطروا على الشعوب ، وغدا لن يستطيعوا ،

    الا رسول الله يا تاوناتي ،
    وامة قائدها محمد لن تركع ولن تهزم ، فالنصر حليفنا رغما عن انوفهم ،،

  23. السيد تاوناتي فرنسا

    في ردك الى ايراني خرساني قلت:
    لن أروي عليك خرافة، لكنني سأحكي لك قصة واقعية…في بلد اسمه فرنسا توجد مجلة اسمها شارلي ايبدو….الخ

    اضيف الى ردود المعلقين النقاط التاليه:

    1- ربما يكون كلامك منطقي اذا كان تصرف المجله فقط لزيادة المبيعات وليس من ضمن مخطط للتحريض ضد المسلمين….انا اظن وكما يظن الكثيرون بانه من ضمن مخططات العنصريين المعادين للمسلمين….والدليل على ذلك تكراره لمرات عديده وبنفس الاسلوب وفي دول اخرى.

    2- لو كانت المسألة بالبساطه اللتي تريد حضرتك ان تقدمها لنا….اهمال الموضوع سينهيه….لاكتفيت انت بالقول: يا جماعه اهملوا الموضوع وسينتهي. ولكنك حريص على الدفاع عن المواقف اللتي تدعي حريه التعبير وتحاول تبريرها.

    3- سوف تحصل على تأييد الاغلبيه لو اثبت لنا انك محايدا ومن المؤيدين لنقد اليهود ومناقشة مسأله المحرقه اليهوديه في فرنسا.

    و شكرا

  24. لا اعرف لماذا لا ينشر تعليقي على قناة الجزيرة و لم اقل شيئ مخالف للاخلاق او السب و اشتم و حاشا ان اكون هكذا بل ادانة من عندي لقناة الجزيرة التي اعطت فرصة لمجرم صهيوني متلبس بثياب المسيحية انه شتم و دافع على من شتم سيد الخلق حبيبنا رسول الله صلى الله عليه و سلم و قلت قناة الجزيرة اعطته فرصة كي يدافع عن نفسه و ماكان ينبغي من هذه القناة تخطئ هذا الخطء الذي اجج كثير من مشاعر المسلمين و انتم لم تنشروه بل رايت الان في جريدتكم راي اليوم صحفي تكلم على ما فعلته قناة الجزيرة و قال تقريب ما قلته في تعليقي سؤالي للاخوة في جريدة الراي اليوم لماذا لا ينشر راي و تعليقي؟؟ اظن ان المسئلة اصبحت شخصية ربما لاني اتكلم بصراحة او لاني جزاىري او مشكل اخر رغم انا من يوم تأسيس هذه الجريدة و انت متابع لها لانه في الاخ الكريم عبد الباري عطوان الذي احترمه كثيرا لانه من الصحفيين المخدرمين الذي يقول دائما الحقيقة و اتفق معه في كثير من المواضيع كي لا اقول كلها و انا على يقين لو الاخ عبد الباري قرأ مقالتي كان لا يقبل ان لا تنشر
    تحباتي للاخوة في قناة راي اليوم و لم اكتب هذه الرسالة كي تنشروها بل كي تصل لمن لا يناسبه راي

  25. تنادون بالاعتذار؟

    لنبدأ باعتذار ايردوغانكم من مواطني العراق وسوريا وليبيا والصومال، الذي جند جميع شذاذي افاق الارض لتدمير بلادهم خدمة لأميركا واسرائيل.

  26. اسأل ولا من مجيب، هل يجروء الاخوان المسلمون في تركيا الذين صدعوا رؤوسنا بتعليقاتهم عن وجوب مقاطعة البضائع الفرنسية، ان يخرجوا في تظاهرة او اعتصام امام مصنع سيارات رينو الذي لا زال يصنع ويبيع سياراته في تركيا؟

  27. الى سؤال غير بريء

    انا ارفض بشدة اعمال القتل وقطع الرؤوس ولكنني اعتقد انه لو كانت تلك الرسوم المسيئة لك انت شخصيا او لاحد ابويك او ابنائك فلن يكفيك إلا رأس ماكرون شخصيا

  28. يجب ان يصدر ماكرون قرارا يمنع نشر الرسوم المسيئة للنبي عليه الصلاة والسلام ، اما مجرد الاعتذار مع الاستمرار في نشر الاساءات فهو اعتذار لا قيمة له.

  29. الاقتصاد الاقتصاد الاقتصاد
    هذا هو بيت القصيد
    هذا هو الرد السليم والقوي والفعال على هذه الاساءه التي لايمكن ان تغتغر

  30. تاتواني

    الواضح انك خبر نفاق وشعوذة وبالرغم من ذلك عندي لك بضع اسئلة طرحها العالم بعد العمل الارهابي على مجلة شارلي ابدو
    اولا صرح وزير خاجية امريكا ان هذا العمل الارهابي لا حمل بصمات داعش حتى وان كانت قادرة على فعل ما يفوق ذاك وبناءا على ذلك لم يشارك سياسيي رسمي في تجمع النفاق في باريس وعلى فكرةتم تصوير ال منافقون في شارع مغلق رغم ان الصورة تضهر عكس ذلك
    السؤال الاول كيف تفسر موت الرجل المكلف بالتحقيق في هذااعمل الاجرامي وبعد سويعات
    على تكليفه بلان وسائل الاعلام تجاهلت هذه القضية
    لماذا غابة الحراسات في ذلك اليوم ؟
    ان الاخوين اللذين قاما بالهجوم تربيا وترععا في بيت للاطفال في مؤسة كلود بومبدو ويرئسها ديفد روتشلد
    لماذا يتركان اورقهما الثبوتية في مسرح الجريمة!
    ولماذا لزم اكثر من ثمانين الف جندي غير قوات ااشرطة لقتلهم معالعلم انهماختبؤا في مباني جريدة ليبرتسيون الداعم
    ة لشارلي ابدو كل شيئ يسير حسب المخط الذي رسم لهما
    ما الذي دعا الرئيس اوردغان بجانب الامريكان وشخصيات عالمية للقول ان هذاالارهاب
    من صنع قوى الامن الفرنسية
    العالم كل العالم يعلم ان الدمورو رئيس وزراء ايطاليا تم اختطافه وقتله على ايدي الكتائب الحمراء الايطالية!!
    لكن الفاعل الحقيقيهو المخابرات المكزية الامريكية ومصلحتها في ذالك عدم تشكيل حكومة يشارك فيها الشيوعيون

  31. إلى سؤال غير برئ انصحك بقراءة المقالة جيدا. لان تعليقك خارج وبعيد عن المقالة التي كتبها الأستاذ

  32. الى ايراني خرساني،
    لن أروي عليك خرافة، لكنني سأحكي لك قصة واقعية…في بلد اسمه فرنسا توجد مجلة اسمها شارلي ايبدو، كانت تصارع من اجل البقاء، بعدما امهلتها المحكمة التجارية شهرا لتسدد الديون المتراكمة عليها أو يتم الحجر عليها..قامت هذه المجلة بنشر رسومات كاريكاتيرية عن المسيح عيسى وعن البابا وكل الرموز الدينية، رسوم بشعة ومخلة بغرض خلق البوز،، تجاهل المسيحيون هذه الرسوم وانتهت في المزبلة.فتفقت عبقرية أحدهم وقال لهم لماذا لا ننشر الرسوم التي تتعرض للنبي محمد،، وأنا ضمن لكم شهرة عالمية ومبيعات قياسية..بالفعل تم نشر الكاريكاتيرات عن الرسول..استغلت إيران والإخوان المسلمون هذه الفرصة لتصفية حساباتها مع فرنسا بالنسبة لإيران والظغط السلطات الفرنسية لتتوقف عن تجفيف مصادر التمويل الخارجي بالنسبة للجمعيات والمساجد التابعة للاخوان،، وتمت عملية تحريض وتهييج الشعوب الاسلامية،، فقام بعض المختلين عقليا وفكريا بارتكاب جرائم ارهابية،، و كانت النتيجة: تشويه الاسلام والمسلمين، انقاد شارلي ايبدو من الافلاس، إعطاء شهرة ورمزية عالمية للرسوم المسيئة للرسول..
    يا سيد ايراني خرساني،، كان على المسلمين التصرف مثل المسيحيين بتجاهل هذه الكاريكاتيرات لينتهي الأمر بالرسومات وناشريها في المزبلة.. وليس الاقتداء بإيران التي جوعت شعبها وسلطت جماعة الحوثي المتخلفة على اليمنيين و زرعت مليشياتها لتعيث خرابا في العراق ولبنان.
    اليس تجاهل المسلمون لشارلي ايبدو ومانشرته أفضل من أن يجعلوا من هذه الرسوم رمزا لحرية التعبير..

  33. الحمد لله أنه وحد شعوب الأمة العربية والإسلامية أما خروجه علينا في قناة الجزيرة لن يغير شيء المقاطعة ستستمر وخصوصا نحن المغاربة (الجزائر والمغرب وتونس) .سيدي عبد الباري عطوان أنت تعيش في لندن وتعرف جيدا أن هذا الصحفي لم يكن في المستوى وقد أساء لكلمت الصحفي بصفة عامة،كيف يعقل أن يخرج ويقول أن الرئيس ماكرون لم يقصد الإساءة إلى الإسلام
    وكأنه متحدثه الرسمي ويستهزء بملياري مسلم وكأننا اغبياء لا نفهم ولا نقرأ . هذا الرئيس يمثل الغزات الصليبيين الجدد .ليست هناك دولة في العالم تحتفظ بجماجم أشخاص قاومو الاستعمار الفرنسي الفاشي اللدي يدعي حقوق الإنسان وحريات التعبير . نحن في شمال إفريقيا نعرف جيدا حقد الفرنسيين على العرب والمسلمين وتاريخم الدموي في منطقتنا ، وكلمت اعتذار لن تغير من الواقع شيء إنه نظام و منهجية دولة مند زمن طويل. إياكم من المنبطحين اللدين يقولون أن المقاطعةلافائدة منها .إنها سلاحنا ضد أعداء الإسلام والمسلمين وإنشاء الله سوف ترونا نتيجتها على إقتصاد فرنسا وكدلك عبرة للآخرين.

  34. يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ ۖ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَىٰ أَلَّا تَعْدِلُوا ۚ اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَىٰ ۖ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۚ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ
    هذا ما يامر به الاسلام المازوم سيد ماكرون وما يجب ان يتحلى به اتباعه
    بقولة السيد ماكرون هذه كانت اعلانا وشهاد ة وفاة للاسلام وما على المسلمين الا دفن اسلامهم ولا اظن ان السيد ماكرون كان سيكلف نفسه عناء التعزية

    كان على السيد ماكرون ان يتمثل قولة سيدنا عليا تمنيت ان تكون لي رقبة جمل قبل خروج وكلمة مني
    وكان عليه ان يتمثل الامام الشافعي في شعره
    أحفظ لسانـــك أيها الإنسان ….. لا يلدغنك .. إنه ثعبـــــــان
    كم في المقابر من قتيل لسانه ….. كانت تهاب لقاءه الأقران
    لكن السيد ماكرون معذورا والجاهل عدو نفسه
    انني ادعوا الغرب وخاصة السياسيون منهم بالاستماع اولا الى عقلاءهم ثم الى حوار يقوده الازهر الشريف
    وتذكروا نابليون وحواره مع علماء الازهر الشريف بغض النظر عن اهدافه ونتائجه كان هناك حوارا عقلانيا وهزيمة نابليون على اسوار عكاالسليبة
    الى الاخ الطحان
    ان كل من نطق بالحق سيتم اسكاته
    ادعو الله العلي القدير ان يحفظ الله رئيس وزراء كندا الذي استقبل اخواننا السوريين باغنية طلع البدر علينا والذي احترم خوصوصية المراة السورية وذالك بعدم مد اليد للسلام
    وادعوالله ان يحفظ فلندا ووزير خارجيتهاالمحترم والذي هو الممثل لسياسة فلندا الخارجية
    على تذكرون السيدة ليندا وعلى ما اعتقد انها هي الاخرى كانت وزيرة فلندية تم اغتيالها لرفعها علم فلسطين

  35. المفروض ان يتم عقد لقاءات بين المسؤولين العراقيين و السوريين الى جانب مصر لا ان يتم الاذعان لاوامر العدو الامريكي الاسرائيلي بالاقتصار على مصر وازاحتها جانبا .. ترامب وامثاله لا يحكم العراق المستقل فعلا .. هذا مطلب الشعوب العربية 400 مليون وهي تراقب باستمرار هذا التعاون الواجب بدافع النخوة و التوجه السليم . النظام الامريكي لبس قدرا و يجب التوجه شرقا الى روسيا و الصين و ايران بكل قوة لانهم لا يتدخلون بالشأن العراقي كما امريكا .

  36. شكرا عبد الباري الى تاوناتي هل اينعت العشبة و اقول ان مقاطعة المنتجات الفرنسية هي واجب الوفاء لديننا الحنيف و تحويل الهجرة لكندا بالنسبة للطباء و المهندسين

  37. اخي عبد الباري . والله انني اعجب وكلي عجبا على هذه الدول المسماه متقدمه ومنها فرنسا التي تمتص خيرات الشعوب الافريقيه كخفافيش الليل وما عليك الا ان تقرا كذبها وبلطجتها هناك وتعيش هذه الدوله على مكتسبات الشعوب الافريقيه بلا حياء . وعجبي على رئيسها الذي يفتقر الى ادنى ادوات الحوار واحترام الاخر وعقائده وهم اهل بلده المسلمين, هذا النبي الامين صلى الله عليه وسلم الذي علم الكون برساله الاسلام الربانيه الكونيه اسس الاخلاق والاحترام والكرم. ماذا تتوقع من زاني وهو مراهق مع امراه كبيره وام لاولاد ويجب ان يوضع هو وزوجته السجن في دول راقيه بقوانينها او مصحه عقليه لا ان يصبح رئيسا.
    اشكر الله انني مسلما ومع احترامي لباقي الدينات ونحن نحبك يا رسول وانت على خلق عظيم بشهاده خالق الكون جل جلاله

  38. الأستاذ عبد الباري : ألا ترى معي بأن هذه الزروبعة التي افتعلتها فرنسا هي بالتنسيق مع أمريكا واسرائيل لتمرير التطبيع والتغطية عليه …
    وشـــــــــــــــــــكراً

  39. إلي سؤال غير برئ
    سؤالك فعلا غير برئ بل ومشبوه لأن الأستاذ عبد الباري عطوان يشجب ويرفض كافة أشكال التطرف والقتل ألتي يكون ضحاياها من الأبرياء المدنيين ولم يكن يوما محرضا كشيوخ الفتنه ابدأ لكنه وصف حديث ماكرون وصفا دقيقا
    فرنسا ياسؤال غير برئ لم تعتذر حتي اليوم عن قتل مليون ونصف المليون شهيد جزائري وقطعت رؤوسهم ووضعت جماجمهم بمتاحفها وصنعت من عظامهم الصابون وسرقت ولا زالت ترفض تسليم الأرشيف الجزائري لا نريد لأي مخلوق مهما كانت ديانته أو جنسيته أن يتاذي لأننا نؤمن بقيمة الحياه البشريه كما امر الله وأمرنا رسوله صلى الله عليه وسلم

  40. تقول يا سيد عطوان ان اعتذار ماكرون ليس كاف، ما عدد الرؤوس التي يجب جزها في شوارع فرنسا حتى يصبح اعتذاره كافيا؟

  41. السلام عليكم
    لا أودّ ان ادخل بسجال نصرة النبي عليه الصلاة والسلام بعد نشر الرسومات.
    هذا كلام وفعل للإلهاء .
    نصرة النبي تتم برفع الغبن عن اخوتنا في فلسطين. البوصلة هناك. النبي يدعو الى العدل والدفاع عن المظلوم. عندما آذته قريش سامحهم. ولكن لم يسامح الغدر
    الغدر هو بالتطبيع. هل رايتم الشعوب ألعربيه والاسلاميه تخرج لمنع فقدان اول القبلتين. لا ما عدا الشعب الشريف المحاصر في اليمن. الذي يدعم فلسطين مع ان حماس. ومنظمة التحرير دعمت التحالف.
    الرسومات وتجييش المسلمين تم لكي لا نرى الاعترافات المتتالية. اننا أمه تموت الجهل يقتلنا ولا نرى أين مصالحنا.
    العدوان على ليبيا وسوريا وتقسيم السودان واليمن. وحصار لبنان. لكي يوقع من قال لا لاميركا وإسرائيل على فلسطين
    حتى العثماني الجديد. رفع وتيرة التعاون مع الصهاينه.
    لنعد للأساس فلسطين كل فلسطين ثم فلسطين ثم فلسطين.
    من سيطر عليها سيطر على العالم.
    جناحا الاسلام والعروبه في اسيا وإفريقيا يتم عبر هذه الارض الطاهره
    سنسقط بعد في الفراغ ،عسى سبحانه ان يشفق علينا بقيادات تساعدنا
    ابعد سبحانك سيطرة رجال الدين عن عقول الشباب. ان معظمهم سبب جهل هذه الامه وسقوطها. انتقم لنا منهم انهم اخوان الشياطين
    Alain

  42. ياشعوب العالم احذروا ..أياد خفية..يحسها كل لبيب…هي بصدد العبث بأمنكم وإيقاع الفتنة بينكم… انتبهوا وفوتوا عليها الفرصة… حتى لا يشتعل العالم من جديد…

  43. الأخوه والأخوات الكرام قراء رأي اليوم الالكترونيه
    منذ فتره لم نقرأ لشيخنا احمد الياسيني حفظه الله ورعاه ومنذ فتره طويله غاب عن التعليق الأخ الفاضل محاضر وأستاذ جامعي فلسطيني أتمني أن يكونوا بخير وصحة وعافية أيضا طالت المدة بغياب الأخ العزيز غازي الردادي المحترم عسي خير ان شاء الله منذ وفاة إبنه رحمه الله وأسكنه فسيح جناته لم نقرا أي تعليق له
    أتمني السلامه والعافيه لجميع الأخوه والأخوات قراء هذا المنبر الحر

  44. عميلة تلميع و محاولة بائسه لتغير رأي الشارع العربي بالنسبة له و لفرنسا. لقد قالها صراحة اكثر من مرة ربطه الارهاب بالاسلام و التزامه بإبقاء الكاريكاتير على ابنيه حكوميه. عليه ان يعاقب الصحيفة و ان يستقيل و يعتذر لجميع المسلمين بداية بالمسلمين الفرنسيين و من ثم جميع المسلمين.

  45. يا سيد مكرون بصفتك رئيس ل دولة فرنسا عليك أن تسن قانون يمنع الإساءه للإسلام والنبي محمد والشخصيات المسلمه التاريخيه أما بالنسبه لعلمانية فرنسا هذا شأن داخلي طالما لم يتناول الإسلام بسوء لاكن التراجع الجزئي الذي فعله مكرون بسبب المقاطعه الإسلاميه من الشعوب أمتنا الأحرار للمنتجات الفرنسيه أيضا مواقف مشرفه رسميه من (ماليزيا – تركيا – باكستان – الكويت) أبضا كما توارد أن هناك مستثمرين ماليزيين وأندونيسيين بدأو بإجرأت سحب إستثماراتهم من فرنسا وهذه ضربه للإقتصاد خصوصا أن العالم كله يعاني من وباء كورونا أيضا الهجمات التي وقعت جعلت الإليزيه يفكر أن الأمن القومي الفرنسي على المحك أصبح لاكن نعيد ونكرر أن المقاطعه هي السلاح الأوجع لإيلام كل من يسيء للدين الإسلامي أو النبي محمد ختاما فرنسا تاريخها أسود في الجزائر حيث من 1830-1962 قتلت 8ملاين جزائري 2مليون جزائري قتلوا خلال حرب الإستقلال 54-62 وهناك جماجم للثوار الجزائريين في متاحف فرنسا ختاما الروس والأمريكان والإنكليز والفرنسيين الذين يحاضرون علينا بالأخلاق والقوانيين ويبيضون ديموقراطيه علينا إغتصبوا النساء الألمانيات عام1945 في كافة أماكن سيطرتهم كنهج عقابي خسيس ضد الشعب الألماني الرجاء النشر .

  46. شاهدت الآن خبر عاجل عن سقوط ضحايا نتيجة هجوم بالسلاح الأبيض في كندا..كندا ألتي أدانت بطريقه دبلوماسيه الاساءه لرسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال رئيس وزراء كندا بأن حرية التعبير ليست بلا حدود..هذا الوحش البشري الذي يحمل السكين لذبح ابرياء هل هو إنسان سوي أم أنه وحش ضاري لا دين له!!!لماذا هذا العنف في عدة مناطق من العالم هل يصب في مصلحة المسلمين أم العكس تماما!!!

  47. كما قال ابوخالد أن ماكرون بدأ النزول عن الشجرة لكنه لم يعتذر بوضوح عن إساءته للإسلام..لهذا من وجهة نظري المتواضعه فإن العقل يقول بعدم التصعيد أكثر لأنه لن يكون في صالح امتنا العربية والإسلامية ابدأ وعلي الجميع شجب واستنكار كافة أشكال التطرف لكي يعرف العالم بأسره أن الإسلام دين تسامح وحوار دين يرفض إيذاء أي مخلوق وليس الإنسان فقط وأن الإرهابيين لا ينتمون لاي ديانه بل هم قتله مجرمون ويشوهون صورة الإسلام والمسلمين…علي الجميع مسؤولية توضيح صورة الإسلام الحقيقيه ونبذ العنف وتجريمه

  48. نصرة لنبي الله محمد صلى الله عليه وسلم اما ان تعز الإسلام والرسول صلى الله عليه وسلم او لا”
    “قاطعوا كافة المنتجات الفرنسية فورا”
    “Boycott French products”

  49. ننتصر على هذه الفئة من دعاة االهمجية والانحطاط والتحلل الاخلاقي من فئة الماكر ماكرون وغيرهم بالترفع وبالتسلح بالاخلاق والقيم الانسانية الحميدة والاقتداء بمسيرة النبي المصطفى الحبيب محمد عليه افضل الصلاة والسلام.
    اما بالنسبة للاقلام الماجورة التي تعمل سواء برتبة طابور خامس او برتبة ذباب الكتروني عند كيانات ودويلات مازومة في الجزيرة العربية ما هم الا كذلك، ذباب.
    القافلة تسير والكلاب تنبح
    لكن ابدا لن ننحدر ولن ننزل في الوحل الى مستواهم ولكن لنرمي لهم طوق النجاة وننشلهم من الدرك الاسفل نحو الاعلى الى مستوانا لعل يكتب لهم ان يروا النور.
    تحياتي لاحرار الامة

  50. يا سيد و الا انا غلطان، هذه المرة انت غلطان الى درجة أنك فهمت أن المعلقين يدافعون عن المجرمين الذين يعتدون على الأبرياء، هؤلاء لا يفهمون في الدين شيئا و يسيؤن إليه بل قد يكونون مجندين لفعل ذلك. الهبة التي حصلت لأن الإساءة جاءت من رئيس على الإسلام كعقيدة، و عليك ان تفهم أن الدنيا لن تخلوا من متطرفين من كل الأديان و لكن الإرهاب يلصق بالمسلمين فقط و الآن فهو يلصق بالإسلام!!!!!

  51. لا حياة بمن تنادي،
    من هم التشددون الذين يقودون الامم الاسلامية؟ بن زايد، بن سلمان، السيسي، الاسد، بن علي او غيرهم من الملوك و الامراء و السلاطين؟ هم فعلاً متشددون و لكن في تبعيتهم و صهيونتهم. كيف يستمر اولءك لولا ان هناك موءامرات لحمياتهم و توظيفهم لابقاء العرب و المسلميين متخلفين. كيف لا يرى العلمانيين امثالك ان التدمير الممنهج لفلسطين و مصر و سوريا و العراق و ليبيا و ايران و تركيا و غيرهم هي حقاً موءامرات لم تنته منذ قرن من الزمان؟
    لا يبهرك التقدم المادي لاعداء الامة فهم لا يحكمهم فائزون بنوبل كما تتخيل، هم يحكمهم متشددون يهود و مسيحيين صهاينة كامثال نتنياهو و ترمب و بوتين الخ مصروون على استعمار ارضنا لانها “الارض الموعودة” و ينفقون كل ما وسعهم لتدميرنا و احتلالنا بشكل مباشر او غير مباشر. يبدو من تعليقك انك علماني مخدوع او من الذباب الالكتروني الصهيوني

  52. لماذا يحاربون الاسلام ؟ سبحان الله ما أعظم ديننا ،
    انتفاضة بسيطة من عامة المسلمين في العالم جعلت ماكرون وكل اوروبا برتعدون خوفاَ ،
    الاسلام دين عظيم ،، ان تركوه امتد وان حاربوه اشتد ،،
    أحمد الله انني خلقت مسلماَ ،،

  53. ألى الأخ (إلى لا حياة لمن تنادي)
    لا يجب الخلط بين دين الإسلام والرسول محمد عليه الصلاة والسلام و حال العرب والمسلمون وحكامهم…قدنا العالم في عصور ظلامهم….ورغم تقدم الغرب و مادياتهم وحقوقهم…فقد قال فيهم الحق ( لا تَحْسَبَنَّ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ مُعْجِزِينَ فِى ٱلْأَرْضِ ۚ وَمَأْوَىٰهُمُ ٱلنَّارُ ۖ وَلَبِئْسَ ٱلْمَصِيرُ) الدنيا لا تساوي عند الله شيئآ فمن يعمل فيها ويجتهد تعطه فهل تريدون أن يدفع لكم الله ثمن إيمانكم به يعني كل مسلم يجب أن يصبح غني وكل الدول الإسلامية يجب أن تكون متقدمة مثلا وكذا وكذا هذا يسمى تجارة وليس دين…
    (كل نفس دائقة الموت) فهل استاطعة أروبا التي تتشدق بها أن توقف الموت مثلا

  54. إلى المعلقين الشرفاء…
    السلام عليكم…
    أرجو الإنتباه بأنه يوجد العديد من المعلقين الذين هدفهم الأساسي حسب طبيعة عملهم المهنية في جهاز المخابرات الصهيوني بث الهزيمة والانكسار النفسي للقبول بالحلول الصهيونية الاستسلامية التي تخدم المشاريع الصهيونية الهادفة لإحتلال الوطن العربي الكبير!!!!!
    وهؤلاء الصهاينة الذين ينتحلون أسماء عربية مختلفة يتناغمون مع بعضهم البعض بهدف تجريم الضحية العربية لصالح الجلاد ماكرون… وهم بذلك يريدون تجريم كل المسلمين!!!

  55. قناة الجزيرة التى دعت كل المسلمين لمقاطعة فرنسا هى نفسها من تستضيف ماكرون و تحضر له الحبل لينزل من اشجار ازماته العالية ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، يالسخرية الاقدار بصوت يوسف وهبي

  56. الی تاوناتي و أمثاله
    اما کنت الذی کان یحارب المقاومين عبر تعليقاته دفاعا عن الاسلام و العروبة و ….
    هااا اش صار اصبحت مدافعا عن رئیس الشجاع و الشريف المكرون
    عندي لك حكاية
    النسيمي كان شاعر صوفي ذهب الی الدولة العثمانية و بعد تعذيب و سجنه غادر الأناضول متجها الی الحلب
    في الحلب حكم علی احد(من محبين الشاعر أو تلاميذه) بالاعدام الذي كان يتغني باشعار النسيمي
    النسيمي يسارع و ينسب الشعر الي نفسه وأفتى المفتي بقتله، وقد قُتل شرّ قتل وسُلخ حيّاً، ولموته قصة تستحق الذكر. قيل إن مفتي حلب (القاضي شهاب الدين الذي كان من شهود قتله) أعلن وقتها أن النسيمي يموت ميتة نجسة و أنه نجس لدرجة إذا لو وقعت نقطة من دمه على جارحة من الجوارح يجب قطعتها. وكان من عجيب الاتفاق أن سقطت نقطة من دم النسيمي على إصبع المفتي في أثناء كشط جلده
    فالتفت الصوفية الحاضرين إلى المفتي وقالوا: لقد سقطت نقطة من دمه على إصبعك فاقطعها كما وعدت بذلك فذعر المفتي وقال: إنما قلت ذلك حينما كنت أمثّل لكم وليس في التمثيل من حرج
    وثار النسيمي لكذب المفتي ، فما منعه التعذيب أن ارتجل هذه البيت:
    زاهدین بیر بارماغین کسسن دونر حقدن گئچر
    گور بو مسکین عاشقی سرپا سویول لار آغلاماز

    إذا تقطع أحد أصابع الزاهد فسيزيغ و يترك الحق
    انظر إلى ذلك العاشق المسكين يسلخونه من قمّة رأس إلى أخمص قدمه، فلا يبكي ولا يشكو

    يااااا تاوناتي حكايتك كحكاية قاضي شهاب الدين
    بمجرد انك شعرت شيء من الخوف نسيت النبيء و المكرون اصبح شجاع و شريف!
    تعلم من اليمنيين الشرفاء الذين رغم القصف والدمار والألم والحصار تجتمعوا للاحتفاء بمولد النبي والدفاع عنه
    ايران التي كنت عاديتها؛ اربعين سنة تحت حصار و لم يتراجع و لاتزال تدافع عن قيم الاسلامية

    ما أدري لماذا حينما اتحد المسلمون حتی يأدبوا هذا العديم الأدب المكرون سرعان ما ذهب القناة الجزيرة ليخرجه عن مأزقه
    يا ايها المسلمون لا تتركوا المكرون الفرنجي حتی يكون عبرة للأخرين أما كان يقول لن يتراجع
    يَقُولُونَ لَئِنْ رَجَعْنَا إِلَى الْمَدِينَةِ لَيُخْرِجَنَّ الْأَعَزُّ مِنْهَا الْأَذَلَّ ۚ وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَٰكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَا يَعْلَمُونَ

  57. اعتقد ان على أوروبا والمسلمين ان يتفقو اولا على ان الحروب الصليبيه انتهت الى غير رجعه ولن تعود. وكذلك الفتوحات الأسلاميه ايضا انتهت ولن تعود. يعني أتفاق على ان الحروب الدينيه والحروب باسم الاديان ليس لها مكان ابدا. يجب ان يفهم ان الجميع ان المسلمين لم يكونو ولن يسمح لهم ان يكونو ضد حرية الرأي وحرية التعبير. والتهجم على شخص رسول الله صلى الله عليه وسلم، موضوع ليس حرية تعبير. لا يجوز ان نتهجم على بابا الكاثوليك ونصوره برسمات مهينه، لان ذلك تهجم على مئات الملايين من الكاثوليك..فما بالك برسول الله. حرية التعبير لا تسمح لك ان تهزىء ابي او امي، والرسول أعز علينا من الوالدين.

  58. باختصار سياسة فرنسا سياسة استعمارية و منافقة وحقودة… وماكرون منافق وهم اناس تافهون تغرهم ماديات الحياة وفي الأخير ينتهي بهم الأمر في دور العجزة…(كل من عليها فان ويبقى وجه ربك دو الجلال والإكرام) صدق الله العظيم ومن يدعي القوة والعجرفة فليغير هته المعادلة!!!

  59. يا تاوناتي لا حياة بمن تنادي.
    أمة أصبحت مضحكة الأمم لجهلها وتأخرها.
    أمة لم تنتج شيئًا منذ قرون بل كل شيء تستعمله كل ثانية من سيارة أو موبايل أو براد أو أو، هو من إختراع “الكفار” ومع ذلك لا تسأل نفسها لما هي تتأخر والعالم يتقدم
    أمة يقود فكرها متشٓددون متأخرون والعالم يقود فكره وتطوره علماء وحائزون على جوائز نوبل.
    أمة تهدد من خالفها بالعنف لا بالعقل
    أمةً تعتقد أن كل ما يصيبها هو “مؤامرة” وترمي باللوم دائمًا وأبدًا على الغير
    أمة لم يبقى فيها صوت حق يجرؤ أن ينير الظلام، وكيف يجرؤ وقد يكون عقابه قطع العنق ؟
    أمة أنارت الدنيا يوما واليوم تغرقه بظلامها
    ولا حياة بمن تنادي.

  60. ما قام به الماكرون هو عباره عن خدعه لذر الرماد في العيون فقط لا غير فهذا الماسوني المجند من قبل عائلة روتشيلد لن يغير من معتقداته ابدا وما أراده من وراء هذه المقابلة هو التخفيف من حدة المقاطعه لبضاىع فرنسا والتي اعتقد ان الخليجيين والسعوديين لن يقاطعوها طبعا فيما عدا الكويتيين

  61. اؤيدك يا تاوناتي
    لكن اليس من حق كل انسان ان يعبر عن رايه ولو برسوم
    الم تتطرق الرسوم الى المسيح والى اليهود والى كل الاديان
    هل تحرك احد من هؤلاء الا المسلمين
    انا ضد الاساءة الى اي دين لكن لماذا فقط المسلمون يثورون وهل انتم محامي دفاع عن نبيكم
    تعقلوا وكونوا اكثر تعقلا ورقيا انا معكم وادافع عنكم لكن ايها المسلمون كونوا بمستوى الحدث ولا تظنوا ان العرب يعبركم او يشفق عليكم لكنه يستخدمكم كما يشاء
    احب المسلمين العاقلين وهم كثر لكن انتم من تاخذكم فورة الدم عليكم ان تفكروا الف مرة قبل ان تتورطو فلن تفقر فرنسا من مقاطعتكم ابدا

  62. هناك مثل عربي يقول: العلم في الصغر كالنقشي في الحجر
    لذلك أسال لماذا امريكا واروبا تستخدم الشباب المسلم فقط
    في عمليات القتل والدمار ولا تستخدم شباب من ديانات اخرى
    ما ذنب الشعب الفرنسي والذي يشكل المسلمون عشرة بالمئه منه
    المخطئ يجب ان يحاكم امام القضاء وليس بهذا الشكل البشع.

  63. كل من يبرر ويدافع عن ما يقوم به الارهابيون المتأسلمون هو متأسلم ارهابي لا يختلف عنهم في شيء لا دينيا ولا اخلاقيا ولا قانونيا.

  64. يمكن لدول الخليج {باستثناء الكويت} أن تفعل أكثر مما رأيناه ، فهي تمتلك ثروة كبيرة ، ولا تحتاج إلى مساعدات وهي بعيدة كل البعد عن إسرائيل ، لذا فهي ليست تحت ضغط مثل الأردن أو مصر.

  65. العرب والمسلمين اعتادوا أن يكونوا مثل الزوجة الحردانه
    لما يكون زوجها لا يمتلك الا كل شر
    وبسرعة جنون وهبلنه يضحكم عليه

  66. احتلوا العراق وبحكوا اخطانا
    دمروا سوريا ومستمرين
    دمروا ليبيا
    ….
    ملايين من المشردين والنازحين واللاجئين
    ملايين من القتلى
    ….
    صباح الخير يا عرب صباح الخير يا مسلمين
    اعتادوا فعل المكائد لتدمير الامه العربيه السعوديه.

  67. ماكرون طلب الخدمة الإعلامية للجزيرة ليلقي على العرب والمسلمين في العالم محاضرة حول العلمانية والحرية في المجتمع الفرنسي فلبت الجزيرة هذا الطلب دون شرط منها، وعلى هذا فإن الجزيرة قدمت لهذا الشخص المتطاول على الإسلام خدمة مجانية. يسيء ثم يأتي في شاشة عربية ليشرح للمسلمين ماذا قصد و لماذا لا يعتذر ويتهم المسلمين أنه حرفوا كلامه أو لم يفهموه .
    للأسف أن هذه الوسيلة الإعلامية العالمية لا تخدم القضايا العربية و الإسلامية في شيء . بل أساءت وتسيء عن قصد وعمد وترصد للشعب العربي في العراق وليبيا وسوريا ومصر وفلسطين … ولا داعي للتفصيل في هذه الإساءات…يكفي للتذكير أنها أول قناة إعلامية عربية يظهر على شاشتها وعلى المباشر المحتلون الصهاينة لفلسطين في حوار مباشر مع مذيعيها . أذكر مرة قال الصحفي جمال ريان لرئيس الوزراء الصهيوني بيريز ” أنت استولت على أرض أجدادي وأقمت عليها مسكنك ….إلخ”.
    عودة إلى ماكرون الذي لم يعتذر للمسلمين باسم فرنسا عن إساءة جريدة فرنسية لنبي المسلمين عليه الصلاة و السلام .كان من المنطق والعقل والحكمة والسياسة والإنسانية والأخلاق أن يعتذر عن جهله للإسلام ويعتذر للمسلمتين المهانتين في قلب باريس… ولكنه لم يفعل فلا قيمة إذا لكلامه.

  68. الى المعلق الاول تاوناتي أقول كامك يدل بوضوح انك لا تعرف شيئا عن الإسلام أولا ثانيا انك تغلق عينيك ولا تحب ان تتطلع على أقوال وتصريحات أولئك الذين أعلنوا الحرب على الإسلام والمسلمين مثل برنارد لويس وبرنارد ليفي وهنري كيسنجر وبوش إلى أخر واوات الإنسانية لذلك بكتفي بترديد تلك الكليشيه المعروفة بأن هناك موتورين يؤمنون بنظرية المؤامرة وهذه الصيغة المفبركة تستعمل لكم الأفواه التي ترغب في ان تصدح بحقيقة الغرب الصهيوصليبي الشرير. طبعا هناك من يسعد بأن يقوم شريرون بالإساءة للمسلمين بالتعدي على المقدسات الإسلامية وعلى يبدو أنك واحد منهم . إذا كانت مصلحة المسلمين في فرنسا تهمل فلا تطلب من المسلمين بالسكوت عن الإساءة وإنما عليك ان تجابه رئيسك الذي يتجرأ ويقوم بمثل ما قام به من عمل مشين أطلب منه على ان يتهذب مع الأخرين ويكون على مستوى المسؤولية المناطة به

  69. _رده فعل المسلمین بجمیع أطیافهم کانت مشرفة و تبشر بالخیر و توحی بالأمل…
    _هذا الحدث أثبت أن المسلمين لو أتحدوا قد يكون بمقدورهم أن يتحدوا الأقوياء و أن يغييروا حتي أمر الواقع بعزيمتهم و أرادتهم…
    _ماكرون مخادع و مراوغ دعونا أن لا نأمن مکره، و لنکن یقظین، فهو لم يغير رأيه بالضرورة، لكنه غير أسلوبه و أنی مازلت أعتقد أنه بیدق من بیادق الشر تتحکم به الماسونیة…
    _لا إفراط و لا تفريط بل خير الأمور أوسطها، لا نريد قطع الرؤس و لا نأيد التهاون….
    _نطالب الدول الإسلامية أن يسعوا في الأمم المتحدة لتشريع قانون دولي يحظر الإهانات لمعتقدات الأممم و دياناتهم و رموزهم….
    و شكراً

  70. نعم حادثة نوتردام في نيس غريبه ! هذا الشاب يأتي حسب الاعلام الغربي لاول مره الى فرنسا ” طازه” عن طريق ايطاليا و يتجه الى نيس و يذبح ٣ اشخاص و كان من المفروض له بهذه المواصفات كلاجئ ان يكون تائهاً. أنا أؤيّد نظرية انه مدسوس ( و تقول الاخبار في حالات مماثله انهم كلهم صاحوا ” الله اكبر” قبل الجريمه و بعدها هات يا إعلام في التشويه لكل ما هو مسلم و ذلك لاضعاف صورة المسلم و العربي بأنه ارهابي ) و اشكر الاستاذ عبد الباري عطوان للتنويه بهذا الاحتمال الذي يصل الى حد الترجيح و لكن لن يجرؤ على اغلب الظن احد في الصحافه الغربيه بطرح هذه الامكانيه.

  71. ماكرون هو من طلب من قناة الجزيرة لعمل لقاء معه حتى يشرح موقفه ، بعد ان أدرك أن مساندته للرسوم المسيئة للرسول ، سوف تجلب صعوبات كبيرة على الاقتصاد الفرنسي ، وبعد ضغط من أصحاب الشركات والمصانع والمنتوجات التي تعتمد على التصدير للدول الإسلامية والعربية ، ما سيلحق بها خسائر باهظة اذا تم تنفيذ مقاطعة المنتجات الفرنسية .
    هذا الموقف هو نفس موقف رئيس الدولة الدنماركي أنس فوخ راسموسين ، سنة 2005 /2006 عندما نشرت الصحيفة الدنماركية يولاند بوسطن الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للرسول ، وتمت مقاطعة المنتجات الدنماركية ، فقد قام الرئيس الدنماركي بدعوة قناة الجزيرة وعمل مقابلة معها شرح فيها حرية الرأي عند الغرب عامة والدنمارك خاصة ،. وأنه شخصيا ومعه الحكومة الدنماركية ليس لها تأثير على حرية الصحافة ، وأنه يأسف لان الكثير من المسلمين تأثروا بالرسومات !! نفس أقوال ماكرون .,
    الاعتذار لم ولن يحصل لان العنصرية وكراهية الإسلام مزروعة في ماكرون اكثر من اي زعيم أوروبي آخر ، قوله انه يأسف لان المسلمين تمت الاسائة الى مشاعرهم ، وقوله ان كلامه حُرِّف وظهر على انه يساند الصحيفة والرسوم المسيئة ، كل هذا لا يدخل في خانة الاعتذار .
    يجب وضع قانون دولي يحدد ان حرية الرأي تنتهي بحد عدم الاعتداء على حريات الآخرين ، وان هذه الحريات يجب ان تترفع عن الاسائة للأديان والأنبياء .
    مصحيح ان موقف الشعب الكويتي في مقاطعة البضائع الفرنسية ، كان الاول في هذه الحركة ، وليس كما كتب بعض المعلقين ، عن استغلال اردوغان لقضية المرسومات لأغراض شخصية ،
    صحيح ان ماكرون وحد العرب والمسلمين الشرفاء الأحرار ضد الإساءات للإسلام ولرسولنا الكريم ، لكن الخانعين والمنبطحين لا تزال مواقفهم كما هي ، أمثال صبوح وشهبا وشو عملو فيها ، وغيرهم من الذين دافعوا ولا يزالون عن الغرب وعن ماكرون وسياساته العنصرية ، وإلصاق الذنب والأسباب بالإسلام .
    التعصب والعنصرية بجميع اشكالها وأنواعها مرفوضة ، سواء في الدول ذات الاغلبية الإسلامية او ذات الاغلبية المسيحية او الهندوسية او البوذية او غيرها . تحيات

  72. الأن عليه أن يدفع الثمن دم و دموع و مليارات ،إدا يحسب رسول الله هين فقد إرتكب حماقة قد تؤدي به لكارثة ،الأن نعلمه الأدب على أصوله و اول الغيث هو خسائر بالمليارات و عديد من القتلى ؛قبل لحظات قام شخص بإطلاق النار على كاهن كنيسة من بندقية صيد ؛و إدا يحوّس حرب أهلية ميش مشكل ؛ما يقدرش على العرب لو يأتي بالحلف الأطلسي
    عليه أن يعتذر علانية و يعاقب من رسم و يغير قوانين حرية التعبير و يصدر قانون يجرم الإساءة للإسلام و بالخصوص للرسول عليه الصلاة و السلام و إلا فالعقاب سيتواصل و ما نشريش أي سلعة فرنسية ؛و يا مسلمين واصلوا المقاطعة

  73. يا جماعة الخير تاوناتي فرنسا ذبابة الكترونية سعودية (راجعوا تعليقاته السابقة فهو يناكف و يجادل دائما دفاعا عن نظام آل سعود) تسكن في الرياض (حجر اليمامة سابقة و عاصمة مسيلمة الكذاب) فلا تأبهوا لتعليقه. لا هو تاوناتي و لا في فرنسا.
    الإرهاب مصدره السعودية و تحديدا الرياض في نجد معقل الفكر الوهابي و لو كان المتسمي تاوناتي يريد إدانة الإرهاب فعلا فليرفع صوته و ليدين ولاة أمره الذين نشروا الإرهاب و التطرف في كل أرجاء المعمورة.

  74. لم نسمع اي من المعلقين على صفحات رأي اليوم المتنطحين للدفاع عن حثالات المتأسلمين يعتذرون عن ما اقترفه هؤلاء بحق الابرياء في شوارع فرنسا وكنائسها، لا نسمع منهم الا التبريرات وتحميل الضحية مسؤولية الاعتداء عليها واعتبارهم ضحايا بينما هم قتلة مجرمون بلا ضمير او حد ادنى من الاخلاق، فأي خلق يسمح بذبح امرأة بريئة في مكان عبادة؟

  75. نحن كمسلمين محاطين من قبل الدين بخطوط حمراء لا نصل بسببها الى الادراك وبالتالى فان نقد الفكر الدينى قد ينبهنا الى الادراك حتى لو كان هذا النقد من غير المسلمين ولكن ليس التهكم على الاديان فاحترا
    م الاديان تعنى احترام عقل الانسان الذى امن بها

  76. من ارتكب الخطيئة الكبرى هو الايردوغان الذي تاجر ولا زال يتاجر بالاسلام والمسلمين منذ ايام افغانستان وحروب الشيشان الى العراق وسوريا ومصر وليبيا والجزائر واذربيجان وحاليا في فرنسا يا سيد عطوان.

  77. عن اي مقاطعه تتحدث يا استاذ عبد الباري!؟
    لا وجود لشيء اسمه مقاطعه الا في الإعلام! اما على ارض الواقع فالأمر مختلف تماما! الناس تقتني ما تشاء مما تشاء دون الالتفات إلى البلد المنتج! هذا الواقع اخي العزيز

  78. بعد متابعة ردة فعل فعل معظم الفرنسيين العقلاء ودخول الكثير منهم في الإسلام العظيم. اتمني لو تتوقف المقاطعة. وبدل ذالك يجري مقاطعة ؟ “تاونتي فرنسا”فالضاهر انه ماسوني مثل ماكرون .
    وبتالي فلاداعي لنشر مداخلته. في هاذا المنبر لإن الحرية لها حدود وحين يقول (ماكرون كانت له الشجاعة لقول ما يؤمن به. وتوضيح موقفه..وهذا يعتبر موقفا مشرفا ومشجعا) فهاذا يستفزنا. كثيراً وأكثر ممانحتمل. …

  79. قال رسولُ اللهِ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) : (( يا أبا مُوَيْهِبَةَ ، إنّي قد أُعْطِيتُ مفاتيحَ خزائن الدُّنيا والْخُلْدَ فيها ثمّ الجنّة ، فَخُيِّرْتُ بين ذلك وبين لقاء ربّي والجنّة ، فاخترتُ لقاءَ ربِّي والجنّة )) . (أخرجه أحمد ، وابن سعد ، والبغوي ، وابن منده ، والطبراني ، والحاكم ، وابن عساكر) . (كنز العمال : ج 12 ص 262 ح 34961) .

  80. تحية للأستاذ عبد الباري. لقد شاهدنا مقتطفات من الحوار الذي اجرته قناة الجزيره مع السيد ماكرون. ولعل السيد الرئيس قد ابتهج بفتح منبر يتابعه الملايين من العرب ليعبر بكل حرية عن رايه وموقفه كيف ما يشاء. وهي بمناسبة ندعو فيها السيد الرئيس الى تعاسة النظر في حرية التعبير التي ينص عليها الدستور الفرنسي. ليست حرية التعبير أن تستفز وتسيء الى حوالي مليار مسلم. وليست حرية التعبير أن تفتح منبرا لراي واحد وتقوم بالاشهار له وحرمان الراي الآخر المخالف من التعبير بكل حرية. إن صل المشكلة ليس في ردة الفعل ولكن في الفعل الذي ادى الى ردة الفعل التي لا يبدو انها ستنتهي في القريب. واذا كان السيد ماكرون لديه نية فهم الاسلام الصحيح نقترح عليه قراءة للقرآن الكريم والتدبر في معانيه الربانية سيجد فيه الادانة لكل ارهاب ولكل قتل للابرياء. ونذكره بالمناسبة أن هناك في فلسطين من يقتلون ويذبحون باسم دين ما انزل الله به من سلطان.

  81. “ما من شيء يجعلنا نتراجع أبدا” ، و”لن تتخلى عن رسومنا الكاريكاتورية”.
    بل سوف تتراجعون وتتخلون رغم أنفكم ، إن وجدتم الحزم والصلابة والاستمرار … اللازمة من طرف الفرنسيين المسلمين أولا لأنهم يدينون بالديانة الثانية بعد المسيحية في فرنسا ، ومن البلدان المسلمة ، شعوبا وحكاما ، ثانيا ، لأنكم أحوج إليها ، لتصريف بضاعتكم ، مما هي إليكم .
    “نتمسك بالحرية ونضمن المساواة ونعيش الإخاء بزخم . تاريخنا تاريخ النضال ضد كل أشكال الطغيان والتعصب.. وسنستمر” .
    هذا زور وبهتان وكذب على التاريخ عامة وتاريخ فرنسا منه خاصة ، وكذلك مدعاة للسخرية وللضحك الأصفر . هل نسي الرئيس الفرنسي جرائم فرنسا المروعة في الجزائر ، ومنها التجارب النووية على السكان العزل وتدخين (enfumade) من قام بمقاومة احتلالهم ؟ .
    “نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام ولا نقبل خطاب الحقد وندافع عن النقاش العقلاني وسنستمر . سنقف دوما إلى جانب كرامة الإنسان والقيم العالمية” .
    بل أنتم لا تقبلون الاختلاف الديني الإسلامي وتحرضون على الحقد والكراهية ضد المكون المسلم للمجتمع الفرنسي ، وتدافعون باسم “حرية التعبير” عن الصهيونية في إسرائيل وتسيئون باسم نفس الدفاع عن “حرية التعبير” العرجاء إلى المسلمين ومقدساتهم في فرنسا .
    نتمنى لو أن”دعوات المقاطعة” تجد آذانا صاغية وتتحقق ولا تتوقف ، وكذلك جميع الهجمات ضد العنصريين الفرنسيين ، الذين يزنون “حرية التعبير” بمكيالين مختلفين (واحد مخصص للصهيونية والثاني للإسلام) ، ويستغلون كل الإسلام وكل المسلمين وقودا لحملاتهم الانتخابية ، لأن غالبية المسلمين ، وليس “الأقلية المتطرفة” فقط ، لا تقبل لا الإساءة ولا السخرية ولا الاستهزاء بالنبي محمد ، صلى الله عليه وسلم ، وإن وجدت فهي استفزاز واحتقار لكلهم ، أكانوا في فرنسا نفسها أو خارج حدودها .
    لماذا وعد الرئيس الفرنسي ، إيمانويل ماكرون ، المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا ، في خطاب ألقاه في حفل العشاء السنوي الذي أقيم على شرفه ، في 20 فيفري 2019 ، أن بلاده ستعتمد في تشريعاتها تعريفا لمعاداة السامية، يتضمن معاداة الصهيونية ؟ . أ لأنه أسير المال والإعلام ، اللذين جعلا الحزب “الذي ولد بشلاغمو” يربح الانتخابات ؟ أم أن وعده تشجيع لإسرائيل في تماديها واستمرارها في عدم احترام قرارات الأمم المتحدة في حق
    العرب عامة والفلسطينيين منهم خاصة ؟ .
    هل يقبل المتعصبون الفرنسيون ، ومن يلف حولهم ، بأن يقوم الكاريكاتوريون الفرنسيون المسلمون باستغلال “حرية التعبير” في رسوماتهم “الكاريكاتورية” حول المحرقة النازية ، ثم بعد ذلك يتساءلون عن الأسباب الحقيقية التي أدت إلى ارتكابها ؟ . هل “الحجاب” الإسلامي ل”الأخوات المسلمات” أسبق من “الحجاب” المسيحي ل”الأخوات المسيحيات” في
    فرنسا ؟ وهل “الحلال” الإسلامي أسبق من “الكوشر” اليهودي في فرنسا ؟ .

  82. الرئيس ماكرون الذي أعماه جشعه إلى السّلطة، تصرّف بغطرسةٍ استعماريّةٍ سترتد دمارًا عليه وعلى اقتِصاد بلاده، ومكانتها الدوليّ
    صدقت سيد عبد الباري

  83. تاوناتي، القاتل طفل توه جاء من تونس اكثر دول الاسلامية علمانية و كتبها التعليمية الدينية على الريحة، فمتى قرء الكتب الوهمية “التي تشجع على الارهاب”؟ و هو في قارب في عرض البحر يحاول الوصول الى السواحل الاوربية؟ الى متى ستستمرون بترويج اكاذيب و بروباغندا الاسلاموفوبيا؟ هم يستغلون حاجة المعدمين لتجنيدهم في تحقيق مءاربهم الاستعمارية التوسعية التي كانت و لا زالت منذ قرون قاءمة على العنصرية و التشهير و السخرية و تقويض الشعوب المستهدفة و ارثها الديني و الحضاري.

  84. ادرك والمطبعين أن الأمة في صف واحد أمام كل القضايا الإسلامية وان الوقفة الجبارة ضد كراهيته (ماكرون) الإعلام والمسلمين تدرس توحيد الصف والكلمة وانها ستنتقل إلى مقاومة التطبيع التي قام بها حكام عرب وستفسد طبخة النطبيع ليتراجع عن فعلته المشينة العدائية للإسلام ورسول الإسلام.

  85. للأسف انتم من علمتونا القتل وقطع الرقاب والكراهية ،،،،في مستعمراتكم ،سوريا ،لبنان،الجزائر، افريقيا،،،بإسم الصليبية ،،،،،،،

  86. السلام عليكم ورحمة الله.
    اي شخص او منظمه او حكومة يمول الارهاب ماديا يصنفون في خانة الارهابيين.
    وكذلك من يمول الارهاب معنويا كذلك يعتبر ارهابيا. جريدة شارلي ايبدو اهانة ملياري مسلم حتى الغير ملتزم بالعبادات احسوا بانهم مهانين بنشر صور للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، نبي ارسل الى الناس كافة رحمة من الله سبحانه بخلقه ذلك لنشر الفتنه بين الشعب الفرنسي ويصبح فيها قاتل وقتيل.
    اذن مجلة شارلي ايبدو مولت الارهاب معنويا ويجب عليه تصنيفها مؤسسة ارهابية وراعية للارهاب ويجب ان ترفع قضية جناءيةضدها محليا ودوليا لكي تكون عبرة لمن لا يعتبر.

  87. يجب أن تستمر المقاطعة لتكون عبرة لهم ولغيرهم .. وشكرا للشعوب الإسلامية التي هبت لنصرة النبي الكريم ونسأل الله تعالى أن يشد من أزر هذه الأمه وأن يوحدها ويبارك في شبابها وينصرهم في كل مكان .. إنه سميع مجيب.

  88. الأستاذ و الأخ الكبير /عبدالباري عطوان بعد التحية ،،
    مو قصور في إخواننا في كافة الشعوب الاسلاميه اللي انتصرت للحبيب المصطفى عليه افضل الصلوات والسلام و على آله،، ولكن يمكن كان بروز الكويت بسب الموقف الحازم والداعم للارادة الشعبيه من قبل أميرنا المفدى و حكومته الرشيدة بعكس المواقف الخجولة من حكومات وولاة أمر بعض الدول اللي المفروض لها وزن ثقيل في المسائل المتعلقة بالدفاع عن الإسلام والمسلمين و بالذات أخص شقيقتنا الخليجية العظمى واللي اثبت شعبها الوافي حرص و غيرة على رسولنا الكريم واللي ما سمعنا صوت ولا حس من العلماء المرموقين و الهيئات المتعددة الالقاب إلا على استحياء و خجل شديد،،
    العبرة اخوي ابو خالد بالفعل مو بالحجم و لا كثرة التطبيل. دامت أمتنا الإسلامية منار الأمم حتى في أحلك الأيام لازلنا نضيئ الطريق للآخرين بهدى الرحمن ونور القرآن وخلق خير البشرية. و تفضلو بقبول فائق الاحترام والتقدير،،

  89. حكمه السياسه تؤدي للسلام وحماقتها تؤدي الي سفك دما البشر…
    DO AS YOU WOULD BE DONE BY
    التعنت يؤدي الي الفشل..والتراجع والاعتذار عن الخطأ يؤدي الي وقف النزيف الدموي…
    الاحترام المشترك بين الشعوب والعقاد يؤدي الي حياه سعيده للجميع…وعدا ذلك يؤدي الي مزيد من سفك الدما والكراهية وتدمير المجتمع

  90. إلى الشخص الذي يسمى تاوتاني  فرنسا.
    أريد أن أوجه لك بعض الملاحظات التي ربما تجهلها. لأنك  و من خلال تتبعي  للموقع و لسنوات أكتشف انك شخص ذو أراء شاذة . لا هي غربية و لا عربية و لا حتى منطقية. فها أنا أمامك ، ملحدة، لائكية ،و لست عربية و لا أعرف للأديان طريق و لكني أملك عقلا أفكر به و لدي مبادئ و قاطعت المنتجات الفرنسية منذ زمن بعيد صدق أو لا تصدق فأنت حر لأسباب عدة يطول شرحها. و أزيدك من الشعر بيت لم تطأ قدمي  فرنسا  يوما و لو ترنزيت.  اتعرف لماذا؟ لأنني أكره النفاق و هذا أحد أكبر أسبابي. فرنسا أكبر بلد منافق عرفته البشرية. عندما التقطت صورة لدوقة كمبريدج و هي عارية من طرف أحد الببراتزي  في فرنسا و نشرت في احدى المجلات إحتج القصر الملكي في بريطانيا و ما كان على الحكومة الفرنسية إلا سحب العدد كله من الأسواق و أغلقت المجلة و غرمت. و لم ينطق أي فرنسي واحد وقال هذه حرية صحافة أو حرية تعبير . و لكن أعيد الامر مرة أخرى مع أحد أكبر رساميي الكاريكاتيير  في شارلي ايبدو  عندما رسم ابن ساركوزي  ساخرا منه لانه اعتنق اليهودية فقط من اجل  ان يرث احدى اليهوديات  التي  تزوجها  يعني بدافع مالي  محض فطلب منه أن يعتذر و عندما  رفض  طرد و لم ينبس حينها احد ببنت شفة و يذكرنا  بحرية التعبير الساركوزية او  غيرها .فالقتل الذي ارتكب في فرنسا في نيس و حتى الفتاتين  اللتين تعرضتا للطعن بسبب الحجاب كلاهما بالنسبة لي عمليتين ارهابيتين قذرتيين .لذلك أنصحك أن لا تحاول الظهور بمظهر المفكر العلماني الوحيد لأنه يوجد شيء آخر ربما لا تملكه اسمه الوقوف مع الحق و احترام الآخر حتى و إن كنت لا تأمن بما يأمن.

  91. نحن لا نعول على القادة العرب والمسلمين لاننا ندرك جيدا انهم لا ولن يفعلوا شيئا ، فنحن الشعوب ان كنا رجال بحق فعلينا مقاطعة كل المنتجات الفرنسية الى يوم يبعثون ، ولسنا بحاجة لعطورهم التي صنعوها من اجل تنظيف رائحتهم النتنة ، تبا لهم وتبا لكل من يؤيدهم ويدافع عنهم ،،

  92. إلى تاوناتي:
    ماهي هذه الكتب الدينية التي تشجع على الإرهاب كما تقول؟
    من زاوية أخرى البشر كلهم إرهابيون بلا استثناء وإلا كيف تفسر قتل مئة ألف إنسان في ثانية واحدة في هيروشيما وناكازاكي؟
    كيف تفسر هذه الحروب التاريخية الانسانية العالمية التي ذهب ضحيتها ملايير البشر عبر التاريخ؟؟
    هل قتل مليون جزائري وحرق قراهم ونفي مئات الآلاف منهم في جزر واق الواق إرهاب أم لا؟؟
    هل قتل الفلسطينيين وبأبشع الطرق إرهاب أم لا؟؟
    هل قتل مليون عراقي بدعوى أسلحة دمار شامل إرهاب أم لا؟؟
    هل هنالك فرق بين من يقتلك بحبل من حرير أو من يقتلك بالذبح بالسكين؟؟؟
    الدين جاء ليرشد البشر لطريق الهداية وترك طريق الغواية واتباع الشياطين حتى لا يؤدي ذلك إلى الظلم والحروب والفظائع
    قال تعالى: وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير…
    إن ما يفعله الكثير من البشر من إفساد في الأرض وتحد لسنن الله في الخلق والكون هي التي تسبب الظلم والطغيان وما يتبعه من أكل لحقوق الناس وهدم للبلدان وهو المسبب للحروب والنزاعات…
    الدين فقط شرع للمظلومين أن يدافعوا عن أنفسهم….
    قال الله تعالى: ولولا دفاع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع وبيع وصلوات ومساجد يذكر فيها اسم الله كثيرا ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز…
    لو يسمع البشر لنداء الله لا لنداء إبليس لما وصل أحد إلى هذه الحال التعيسة البائسة…
    ثم بعد ذلك لا يمكن للبيب أن يستنتج أن أياد ظالمة خفية تعمل بوسائل شيطانية جهنمية تتغذى بالفتن ونشرها وبالتفريق بين الأديان والشعوب حتى توقعهم في فتن وحروب شأنها شأن الشيطان (كمثل الشيطان إذ قال للإنسان أكفر فلما كفر قال إني بريء منك إني أخاف الله رب العالمين…) كما جاء في القرآن الكريم…
    هنالك الآن من يتعلمون من إبليس وهو استاذهم في التفريق بين الناس وإشعال الحروب ….والكثير من أولي الألباب والبصائر على دراية بأفعالهم وسيفتضح أمرهم عما قريب… فافهم..،
    وكفاك لمزا للدين فما الله بغافل عن ظلمك ولمزك….

  93. تاوناتي فرنسا

    ان ماكرون شخص فاشل ومجرم ومنافق وكذاب وغبي والتاريخ الفرنسي مليئ بالاجرام بحق العرب والمسلمين
    فان كنت يا سيد تاوناتي مسلما ( واشك في ذلك ) فهل تعي ما تقول ؟
    اين الشجاعة التي يتحلى بها ماكرون الجبان الذي ادرك حجمه الطبيعي وهرب مما تفوه به !!!

  94. على ما اعتقد ان ماكرون هو من طلب المقابلة ويجب على قناة الجزيرة لا تسمح له بالحديث من دون من يناقشه من المسلمين يجب على قناة الجزيره الاعتزار مع احترامي للقناة

  95. للعلم المسلم الحقيقي ليس ساذجا ولا أحمق وعقيدته تأبى التأويل لا يعتدي على الناس بحكم عقيدته ولاكن يدافع فقط بشراسة إذا اقتضى الأمر على نفسه إذا اعتدي عليه. إن هؤلاء الإرهابيون جنود من صنع المشروع الصهيوني الإجرامي المهيمن على الغرب للإساء للمسلمين المغرورين فقط ولا قطعيا للإسلام الحقيقي وحماته كدين لأن هذا الدين دين الله ولا يستطيع مخلوق على وجه الأرض أن يسيء اليه… الحذر في المستقبل واجب وملزم لتمييز الجاني الفعلي من المزيف وراء كل العمليات الإرهابية التي عادة ما تنسب زورا للإسلام… ولديكم من المصالح المختصة ما يكفي لمعرفة ذالك اللهم إن كان هناك تواطئ ما في مكان ما.
    إذا كان السيد ماكرون ذكيا، حكيما ونيته صافية في التراجع الحقيقي على خطيئته الكبرى ويقرر الاعتذار لأكثر من مليار مسلم هذا سوف يعبر عن صفات اخلاقه السياسية الرفيعة وليس انتقاصا منها. حينئذ المسلمون سوف لن يكونون بعد فعلته واعتذاره الرسمي …إلا مدينون له على احترامه لهم ولعقيدتهم. يقول هذا الذي اسأتم إليه :(كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون).
    عليه إذا كان جادا الا يفكر في المستقبل هو وغيره التعامل مع الشعوب المسلمة التي هبت مدافعة مسالمة… لنصرة رسول الرحمة(ص) …مثلما اعتاد الكل ان يتعامل مع حكامها وعلماء سلطانهما “المرتهنين لديكم”… لمذا لأن الفرق بينهما عند الحاجة الملحة كالفرق بين السماء والأرض.

  96. السلام عليكم ورحمة الله.

    الاعتذار والندم عن الاساءة المقصودة التي سببها الى مسلمي العالم كافة وادراج مجلة شارلي ايبدو في لاءحة الارهاب كمؤسسة راعية للفتنة والعنصرية.

  97. ربما لان ماكرون يعرف بانه عاجلا او اجلا ستسرب حقيقه ما حدث من قبل الصحافه العالميه والفرنسيه…. كما حدث في السابق لبعض عمليات المخابرات الفرنسيه كحادثه خطف القنصلي في الجزائر:

    جاء في تحقيق أعدته القناة الثانية الفرنسية بعنوان (الدولة تكذب) أثبتت تحقيقات القضاء الفرنسي أنه في عام 1994 -أثناء العشرية السوداء في الجزائر- نسقت الاستخبارات الخارجية الفرنسية مع الاستخبارات العسكرية الجزائرية لإختطاف القنصل الفرنسي في الجزائر!!!
    وفعلا تم اختطاف القنصل وزوجته ومسؤول الأمن في القنصلية، وتم إخفاؤهم لمدة أسبوع.

    في نفس يوم عملية الإختطاف -التي نفذها جهاز المخابرات- أعلنت الحكومة الفرنسية أن مجموعة إرهابية في الجزائر تابعة للجماعة الإسلامية المسلحة قامت باختطاف القنصل الفرنسي وزوجته!

    وفي نفس الليلة نفذت السلطات الفرنسية حملة أمنية ضد الجزائريين في باريس وكل فرنسا تم خلالها مداهمة عدة مؤسسات إسلامية، واعتقال العديد من الإسلاميين، وكان من نتائجها حل عشرات الجمعيات، وإغلاق إذاعتين وصحيفة، وغيرها من الأنشطة الإسلامية.

    في تلك الحملة تم اعتقال حسين كروج -مسؤول إحدى الجمعيات- وبعد اعتقاله قامت الشرطة بتوزيع بيان على الإعلام منسوب للجماعة الإسلامية في الجزائر تتبنى فيه عملية الاختطاف، وادعت الشرطة الفرنسية أنه كان بحوزة كروج، وهو دليل على ارتباط كروج بالإرهابيين!!

    بعد أسبوع تظهر مذيعة في نشرة الأخبار تعلن أن قوات الأمن الباسلة استطاعت تحرير الرهائن سالمين، وبعد نصف ساعة تم نقلهم إلى باريس.

    في مؤتمر صحفي قالت زوجة القنصل: إن الإرهابيين عاملونا معاملة حسنة، لكننا كدنا أن نقتل في اليوم الخامس، لأن الإرهابيين تشاجروا على الخمر الذي في الثلاجة!! وقالت أنها اندهشت عندما أحضر لها الإرهابيون دواءها الذي تستعمله لمرضها المزمن، وتساءلت باستغراب: كيف عرفوا بمرضى؟ وبنوع الدواء الذي استخدمه؟؟

    بعد هذا التصريح، قامت فرنسا بإرسال القنصل وزوجته إلى نيوزلندا، ومنعهما من أي تصريح للإعلام، ومكثا هناك عشر سنوات.

    بعد سنوات، وفي عام 2002 تقدم ضابط شرطة مصاب بالسرطان لإحدى المحاكم الفرنسية يريد إبراء ذمته والإدلاء بشهادته، قال فيها:
    “شاركت عام 1994 في حملة الإعتقالات ضد المعارضين الجزائريين -الإسلاميين- في فرنسا، وقد أمرني رئيس مركز الشرطة بوضع بيان -أعدته الشرطة- في محفظة حسين كروج بعد اعتقاله، منسوب لبعض الإسلاميين الجزائرين يعلنون فيه اختطافهم لقنصل فرنسا في الجزائر وزوجته.”

    حكم القضاء الفرنسي بتعويض حسين كروج 2.2 مليون يورو عن خمس سنوات قضاها في السجن ظلما، وحكم بسجن رئيس مركز الشرطة الذي دس البيان المزور.

    فرنسا تقول عن نفسها أنها واحة الديمقراطية، وأم الحريات في العالم، تختطف قنصلها في دولة أخرى لتبرر القيام بحملة ضد أبرياء…. فلا يستبعد ان لها علاقه بقتل المدرس الفرنسي، وقطع رأسه….وقبل ذلك سهلت وصول القتله الدواعش لقتل الأبرياء في سوريا وليبيا والعراق.

  98. مقاطعة المنتجات الفرنسية نصرة لحبيبنا محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم سيصبح سلوكا يوميا لكل مسلم غيور على دينه و نبيه و أيضا ضد كل من ستسول له نفسه شتم النبي المصطفى عليه أفضل الصلوات

  99. الاعتِذار الصّريح دُون مُواربةٍ.. فهل يفعلها ماكرون وسريعًا؟

    لو فعلها فلن يكون افضل من الداعشى الذى قتل الابرياء

  100. هل دربناهم يا تاوناتي لإحتلالنا وغزونا و قتل بنا بأكثر من المليون بلد معروف يشجاعته ودفاعه عن وطنه وتحريره و التخلص من العبودية لبشر. هل لهم التوجيه لنا بأسوء التعبير والمس بنبينا الحبيل الأمين كيفما شاؤوا و ليس لنا الحق بالرد عن سلوكياتهم و لا اقصد العمليات الإجرامية و الذبح وما شابههم و لكن اليس العلاج و الفحوص لأوبئة و لمرضى و المشردين او ما شابه الموضوع قبل الرد منهم أيضا بالإغتيال بجهاز الامن الحضاري و السلمي بالمقارنة بولنا او العالم الثالت و مالذي أدى بهم إلى العمل المفجع و الغير مقبول من ديننا الإسلامي المقدس و له مكانة إستثنائية و خصوصية بالمقارنة بالأديان جاؤوا قبله بألف السنين و أنبياء الأديان ورسولهم نعتقد ونؤمن بادورهم و رسالتهم قبل مجيء نبينا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم وأله الطاهرين والصحابة الأخيار المنتجبين و من إتبع الهدي المحمدي؟ علي الساسة لعدم إستغلالهم لبعض الضعف والفشل و التخلف ببلداننا من انظمة هم خدام وعملاء لإستعمار الماضي و تركوا لديهم وثائق و أوراق و أحكام يتدخلون بالكبيرة والصغيرة لتفكيكنا و تقسيمنا و إغتصاب الأجساد والأرواح المسالمة لدينا و السيطرة علي كل مقدراتنا و خيراتنا.

  101. الاعتذار يجب اولا ان يكون لمواطنيه المسلمين داخل فرنسا. اما تصريحاته على قناة الجزيرة لا تعني الفرنسيين المسلمين الذين يصبحون ويمسون على شتى انواع الكلام العنصري والاقصائي.
    الاعتذار داخل فرنسا هو الكفيل باطفاء النيران الملتهبة في فرنسا.

  102. أمة واحدة ربها واحد دينها واحد …كلهم إخوة..أراد الشيطان أن يفرق بينهم…بمجرد تصريحهم بالوحدة سيركع كل طواغيت العالم…هم يقتاتون من تفرقنا وتنازعنا وقتال بعضنا البعض…

  103. ستستمر المقاطعة إلى الأبد لتكون عبرة لمن يجرؤ على المساس بعقيدة المسلمين اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وسلم تسليما كثيرا إلى يوم الدين

  104. ماكرون كانت له الشجاعة لقول ما يؤمن به. وتوضيح موقفه..وهذا يعتبر موقفا مشرفا ومشجعا…وعليكم ان تتوقفوا عن التحريض على فرنسا لانكم بذلك تحرضون على ملايين المسلمين الذين يعيشون حياتهم ودينهم في أمن وسلام..كما يجب التوقف عن الترويج لنظرية المؤامرة..فالارهابيون يحملون من الحقد والهمجية ما يجعلهم في غنى عن تجنيد مخابرات غربية.والكتب الدينية تحمل من التشجيع على قتل الآخرين ما يكفي بتجنيد الاف الارهابيين.فإلى متى ستستمرون في تبرير الأفعال الإرهابية..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here