تصريحات المطران عودة واتهامه لـ”حزب الله” تثير جدلا سياسيا.. الحزب يرد: “هذا الكلام ليس بريئاً ومن يقوله ليس بريئا”.. جنبلاط يدعو لوقف الحملة.. ورد من قلب الكنيسة الأرثوذكسية في فلسطين: سماحة السيد وحزب الله كان لهما دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وفي أكثر من موقع في هذا المشرق.. ونحن نرفض التطاول على مقام سماحة السيد وعلى حزب الله”

بيروت ـ “راي اليوم” ــ كمال خلف:

لم تمر تصريحات  متروبوليت بيروت  وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس عابرة في الأوساط السياسية والشعبية في لبنان خاصة تلك التي  حملت  المقاومة تبعات الأزمات التي يعيشها اللبنانيون.

وكان عوده قد سأل خلال قداس وجناز لمناسبة الذكرى السنوية الرابعة عشرة لاغتيال الصحفي “جبران تويني” هل نعيش في جمهورية اصنام أم دمى؟ هذا البلد يحكم من شخص كلكم تعرفونه ومن جماعة تحكمنا بالسلاح، اين الثقافة، والعلم والمستوى اللبناني الذي نفتخر به. شخص يرجع إليه ولا يرجع إلى الأعلى منه، ألا تسمعون ما يطالب به أبناؤنا في الطرقات اليوم؟ يطالبون بأن يلتفت المسؤولون إلى مطالبهم، كلام عون أحدث ضجة وسيلا من التصريحات، خاصة أن “حزب الله”  وضع في حساباته منذ انطلاقة الحراك محاولات البعض جر المطالب الشعبية الخدمية ومكافحة الفساد نحو سلاح المقاومة ارتباطا بالمطالب الأمريكية والإسرائيلية.

 “حزب الله” رد  مباشرة عبر النائب محمد رعد، وقال رعد خلال لقاء شعبي أن “هذا الكلام يصدر عمن يحاول ان يجهّل الاسباب الحقيقية للازمة ويحاول ان يعطي ويبرر استهداف المقاومة في لبنان، وهذا الكلام ليس بريئاً ومن يقوله ليس بريئاً، ورغم هذا الكلام نحن نتمسك بصيغة الوفاق الوطني واتفاق الطائف” . فيما قال وزير الخارجية السابق عدنان منصور” ان الكلام يأتي “ضمن حملة إعلامية داخلية ودولية مشبوهة محملة بالكراهية والتهديد، تتناغم وتتوافق مع الحملات الإعلامية التي يطلقها العدو الإسرائيلي وعملاؤه ومرتزقته في الداخل والخارج”.

وكذلك رد  النائب جميل السيد في تغريدة على حسابه عبر “تويتر”، على كلام متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس عوده.

وقال السيد في حسابه  “المطران عوده، هذا البلد يحكم من شخص تعرفونه جميعًا، ولا أحد يتفوّه  بكلمة، ويحكم من جماعة تحتمي بالسلاح! لوقال، هذا البلد كان سيحكم من شخص تعرفونه جميعاً، أبو بكر البغدادي وجماعة داعش، ولولا المقاومة لما بقي  منا أحد”! لكان أرضى الله والحقيقة ومسيحيي ومسلمي لبنان وسوريا””

وغرد رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب قائلا ”  أقول لسيدنا المطران عوده الذي قال رجل واحد يحكم البلد، أن رجلاً واحدًا يتحكم بالبلد هو سعد بأموال الناس بجوعها بفقرها بتشريدها وبمدارسها وأعمالها ومستقبلها الحقيقة صعبة سيدنا لكنها واضحة”.

في المقابل لفت رئيس حزب “​التقدمي الاشتراكي” النائب السابق ​وليد جنبلاط في تصريح له عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى أنه “قد يوافق المرء على رأي متروبوليت ​بيروت​ للروم الأرثوذكس ​المطران الياس عودة​ وقد لا يوافق في يوم الشهيد ​جبران تويني لكن كفى هذه الحملة من كل حدب وصوب”.

ودفاعا عن المطران ردت  الوزيرة في الحكومة المستقيلة مي شدياق عبر حسابها وكتبت “المطران عودة يمثلني، نعم يمثلني، كلامه كلام حق وكل كلام آخر باطل. اذا كانت الحقيقة توجع فهذه مشكلتهم! كفاهم هرطقة وجلباً للخراب علينا. نشكر الله أنه لا يزال في لبنان قامات مثله لا تتورع عن قول كلمة الحق. لا يحاولن أحد التطاول. هم السفهاء السخيفون وهو صاحب الفكر والفهم والرصانة”.

وعلّق الوزير السابق اشرف ريفي بأن “كلام المطران إلياس عودة سيد الكلام”.

لكن الرد على المطران عودة جاء من فلسطين ومن قلب الكنيسة الارثوذوكسية، على لسان  رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذوكس في القدس المطران عطاالله حنا و قال حنا في تصريح بالصوت “أن تصريحات مطران بيروت غير مبررة وغير مقبولة، وقال حنا إن “سماحة السيد وحزب الله كان لهما دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وفي أكثر من موقع في هذا المشرق، ونحن نرفض التطاول على مقام سماحة السيد وعلى “حزب الله” وإذا ما كانت هنالك تحفظات على بعض الامور، فلا أعتقد أن الكنيسة ومنبر الكنيسة هما المكان اللائق للتعبير عن مثل هذه التحفظات، إذا كانت هنالك تحفظات، يمكن أن تترك للقاءات خاصة، لاجتماعات معينة، لكي يتم فيها التداول في مثل هذه الامور. أما استعمال منبر الكنيسة من أجل التطاول على حزب لبناني وعلى شخصية لبنانية مرموقة لها مكانتها ولها احترامها، فهذا موقف مرفوض ولا يمثلنا كمسيحيين ولا يمثلنا كأرثوذوكس، لا في لبنان ولا في فلسطي ولا في هذا المشرق العربي”.

من جهته، رد وزير الدفاع الياس بوصعب على عودة، من دون أن يسميه، بالقول: “مؤسف ما سمعناه اليوم من كلام سياسي غير جامع وتخطّى المطالب الاجتماعية للمواطنين، فزاد اقتناعنا بأن لا خلاص للبنان إلا بدولة مدنية، فيكون هناك فصل للدين عن الدولة”.

ويعتبر “حزب الله” وحلفاؤه في لبنان هذه التصريحات مؤشرات على ما قد كان حذر منه مع بداية الحراك الشعبي من استغلال الولايات المتحدة التحركات الشعبية و الغضب الشعبي من الفساد عبر حلفائها في لبنان للتصويب على المقاومة و محاولة تحويل المطالب الشعبية إلى سياسية تخدم مصالح الولايات المتحدة وإسرائيل.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

19 تعليقات

  1. ‏ ‏أنا كإنسان عربي فلسطيني ‏أنتمي إلى الديانة المسيحية والله العظيم ‏إنني افتخر بسماحة السيد نصر الله واخجل كل الخجل من ‏أمثال المطران إلياس ‏عودة وأفتخر كل الفخر بالفعل في المطران عطا الله حنا . ‏المطران عودة ‏هو توأم ‏الشيخ القرضاوي إذ ‏أنهما ‏الاثنين أبواق الناتو والصهيونية.

  2. هل توجد سياسه عربيه بدون مقاومة العدو الصهيوني و كيانه؟ و من يتجاهل ذلك فهو يدفن رأسه في الرّمال او يرفع يديه مستسلما و قد يكون ايضا خائنا حاقدا! الصهاينه يحاربونا بالطائرات و سلامهم هو سلام السيطره و التغلغل و لن يتركونا و يتركوا المقاومه لانهم بجريمتهم في اغتصاب فلسطين في قلق دائم و هوَس اسمه أمنهم و حقهم في ” الدفاع عن نفسهم” و قال ديّان قبل عشرات السنين ان يدهم طويله لتنال من كل وطن عربي بدون فرق بين مسيحي و مسلم و الصواب هو كلام الأب عطالله حنا و ليس كلام المطران عوده المفصول عن الشموليه لما يجري في المنطقه و يعمي نظره عن الاولويات

  3. لبيك يا حسن يا نصر الله … يا قرة عيوننا و نور قلوبنا ومنفذ أمتنا….

  4. عاش المطران حنا عطا الله حرا عربيا فلسطينيا مقاوما … الف تحية وتقدير واحترام لهذا الرجل

  5. حقا انه كلام غير بريئا وان وراء الأكمة ماورئها
    ؟؟؟ انه الأمتحان الأخير لمحور المقاومة . فاذ نجا من هاذه المؤمرة فلن يقف امامه شيئ ا وحسبنا الله ونعم الوكيل وبه نستعين

  6. صوت من أصوات الصهيونينة الأمريكية، هؤلاء العملاء الذين يستغلون أماكن العبادة و دورها لإظهار مدى ولائهم لنتنياهو و ترامب لا يمثلون أبناء المشرق العربي . لولا حزب الله و سيد المقاومة لما تحدث أمثال هذا المريض بالطائفية، و ربما كان على قائمة من جندتهم أمريكا و إسرائيل لتدمير سوريا و لبنات.

  7. قال أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام يأتي زمان يكون .( الشريف ذميم والذميم شريف ) فهل يعقل ان يخرج كلام من عاقل يتهم حزب الله وقائده انع هو السبب بالذي يمر به لبنان ولولا الحزب ورجاله الشجعان لرأينا الصهاينه وعملائهم يسرحون ويمرحون في خراب لبنان وتقسيمه

  8. ابى العالم العربي بمسلميه ومسيحييه الا ان ينجب مفتي وبطريك للناتو

  9. نحن الشعوب نعرف حق المعرفة من السيد نصر الله، ‏
    نصر من الله وتحية من القلب …. وأما المثرثرون فدعوهم يثرثروا
    فلن يزيدوا المقاومة الا اصراراً على تحرير الأرض والعرض ..مهاجر

  10. هذا واشكاله بوق السفارات الامريكية والفرنسية والبريطانية. سماحة السيد قامة وطنية قومية مقاومة لها مكانتها ليس في لبنان فحسب بل في كل الدول العربية…. لك يا سماحة السيد كل الاحترام والتقدير … اطال الله في عمرك ومنحك الصحة والعافية… ندعو لك دائماً بكل الخير

  11. البحرية الاسرائيلية نازلة طالعة تمسح حقول النفط والغاز في المياه الاقليمية اللبنانية، بينما لم يستوقف محور الممانعة واعلامييه المتوفرين على نكهة النعناع وغيرها من النكهات، الا ما صرح به مطران السفارة الأميركية في بيروت.

  12. هذه الحمية للمطران يأس من إين جاءت للتطاول على قمة من قمم المقاومة العربية وسط الخذلان المتفاقم في الوطن العربي !!
    المطران لن يسمع له صوت في كل مرة تضرب إسرائيل لبنان ليدين هذه الضربات …..فما الذي جرى ليفتح فمه بالمليان الآن ؟

  13. لاتياس ياسيد حسن ولا تياسوا ياشرفاء لبنان هده هي ديموقراطية الغرب التي يروج لها بعالمنا العربي من المحيط الى الخليج يلبسها ثوب العلمانية ثارة ويلبسها ثوب الدين ثارة كانها راقصة على اوثار الشعوب التي فقد معظمها كل المعاير والقيم واصبح يلهث وراء المصالح الفردية لا مكان فيها لوطن لكن دوام الحال من المحال وسياتي زمن لامكان لهؤلاء في مسير الاوطان ويغرب عنا مشغليهم وكيانهم الغاصب لارض فلسطين حفط الله لبنان والوطن العربي….والله المستعان

  14. هل تعني محاولة اميركا لاستغلال الحراك الدفاع المستميت عن الفاسدين اجمعين؟

  15. لا يتطاول على السيد حسن نصرالله الا الحاقدين المهزومين والمأزومين
    تحياتنا للمطران العربي الفلسطيني حنا عطاالله والذي لا يقل عروبة وانسانية عن سيدنا حسن نصرالله
    بوركتم ودمتم لفلسطين وللبنان ولسورية ولكل الدول العربية التي تعتبر الكيان الصهيوني عدوا لهم الى ان يزول عن ارضنا ومقدساتنا العربية ويرحل الغزاة الصهاينة وقطعان المستوطنين الى الدول التي جاءوا منها اوطانهم الأصلية

  16. انا ادعو الناس من هذا المنبر لإهمال هذا المطران واحقاده وانتماءاته التي نطق انطلاقا منها، وعدم بذل الجهد في التعليق عليه وعلى احقاده لأن كلاهما أقل من يعطيا الاهتمام.
    واضح ان هذا المطران يعمل لغير مصلحة لبنان والقضايا العربية بل يعمل لمصلحة الهيمنة الأمريكية والغربية عموما وربما الإسرائيلية أيضا على لبنان والمنطقة. لماذا يريد ان يجرد لبنان من درع حمايته التي اعادت الى لبنان ارضه ودحرت المحتل واقامت مؤخرا الوزن الكبير للبنان الذي وصل فيه شارون قبل عقود الى قصر بعبدا وجلس فيه وكأنه في نزهة. هل يستطيع نتنياهو اليوم عمل ذات الشيء بوجود حزب الله؟
    هو شأن لبناني لم اكن لأعلق عليه لولا ان حزب الله في رأيي يمثل عنوان كرامة هذه الأمة ونحبه ونبجله بإنجازاته.

  17. معروف تاريخ ارتباط الياس عودة مع المشروع الأميركي منذ ايام غير المغفور له بشير الجميل.

    كما هو معروف تماما تاريخ ارتباط سعد الحريري بالمشروع الأميركي، سعد الحريري ما غيره الذي يحارب الحزب في الليل والنهار للدفاع عنه ويعمل على اعادة تكليفه رئاسة الوزراء التي استقال منها.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here