تزايد الضغوط على الريال السعودي وتوقعات بتعويمه وفك ارتباطه بالدولار.. وخبير سعودي في هارفارد ينتقد سياسة الاغراق النفطي.. وآخر في لندن يحذر من ارتفاع معدلات التضخم.. ودراسة امريكية تطالب بانخراط اكبر للعمالة النسائية السعودية فورا

mohamad-bin-salman-nnnn.jpg

 

لندن ـ “راي اليوم” ـ مها بربار:

حذر الدكتور خالد السويلم رئيس ادارة الاحتياطات والاصول النقدية في البنك المركزي السعودي من احتمالات انخفاض قيمة الريال السعودي في ظل استمرار انخفاض اسعار النفط، والتآكل السريع للاحتياطات النقدية السعودية التي انخفضت من 743 مليار دولار الى 643 مليار دولار في عام واحد، وقال ان هناك غياب خطير للثقة في العملة السعودية حاليا.

وقال الدكتور السويلم الذي يعمل حاليا في مركز بلفر في جامعة هارفارد في تصريحات نقلتها صحيفة “الديلي تلغراف” البريطانية امس ان الريال السعودي يتعرض حاليا الى ضغوط مكثفة من صناديق التحوط العالمية، واحتمالات “التعويم” واردة جدا، الامر الذي يصعد المخاوف بحدوث ازمة سياسية خارج نطاق السيطرة.

واشار الى ان السلطات السعودية اقدمت على مقامرة كبيرة عندما اغرقت الاسواق العالمية بكميات هائلة من النفط لاخراج المنافسين من السوق (ايران وروسيا)، وزيادة حصتها في الاسواق، ووصف السياسة التي تقف خلف عمليات الاغراق هذه بهدف تدمير صناعة النفط الصخري في امريكا بانها “كلام فارغ”، ولن تعط ثمارها مطلقا، ولفت الانظار الى ان السعودية لا تملك جيبا عميقة لمواصلة الحرب النفطية ضد الآخرين.

وقال تقرير حمل عنوان “دراسة ماكينزي” ان السعودية يمكن ان تكسر اعتمادها “غير الصحي” على عوائد النفط، وتضاعف انتاجها القومي عام 2030، باستثمار اربعة تريليونات دولار في صناعات مثل الالمنيوم، والبتروكيماويات، والسيارات، والصناعات الالكترونية، والسياحة، والعناية الصحية، وحذر التقرير بانه اذا لم تتغلب على لعنة مواردها، واعادة انتاج نفسها بسرعة، والقبول بدور فاعل للمرأة في سوق العمل والانتاج فان الكارثة ضخمة جدا.

ويقول المحلل الاقتصادي السعودي فهد التركي ان ميزانية المملكة التي اعلنت امس الاثنين في اتصال مع وكالة برومزبيرغ الاقتصادية ان هذه الميزانية ارتكزت على سعر 50 دولارا للبرميل، ولكن دراسة صادرة عن منظمة “اوبك” اكدت ان اسعار النفط ستستمر في الانخفاض طوال السنوات الاربع المقبلة، وستتراوح بين 30 الى 40 دولارا للبرميل.

وفي واحدة من اكبر الاصلاحات الاقتصادية في البلاد التي يقودها الامير محمد بن سلمان تحت اسم “التحول الوطني” قررت الحكومة السعودية رفع الاسعار المحلية للوقود والمياه والكهرباء، وزيادة الرسوم، وتخفيض الدعم عن حوالي 20 سلعة لمواجهة العجز الكبير في الميزانية الذي يقدر بحوالي 87 مليار دولار، ومرشح للارتفاع في حال استمر انخفاض اسعار النفط.

وذكرت دراسات اقتصادية ان دعم السلطات السعودية للمحروقات وصل الى 61 مليار دولار في ميزانية عام 2015 التي سجلت عجزا مقداره مئة مليار دولار حسب الارقام الرسمية.

وقال الخبير الاقتصادي السعودي المقيم في لندن الدكتور فارس ابا الخيل في سلسلة تغريدات له على حسابه في “التويتر” ان رفع اسعار المحروقات نتيجة تخفيض الدعم سيؤثر على صناعات اخرى عديدة تعتمد على الطاقة، وحذر من ان تدخل الدولة لوضع سقف اعلى لاسعار السلع لكبح جماح التضخم، ربما يعطي نتائج عكسية تماما.

ويذكر ان دولة اذربيجان المنتجة والمصدرة للنفط، مثل السعودية، قررت في الاسبوع الماضي وقف ربط عملتها “مانات” التي انخفضت قيمتها بمعدل الثلث يوم الاثنين بسبب استمرار انخفاض اسعار النفط، ولا يستبعد مراقبون ان يواجه الريال السعودي ضغوطا مماثلة في الايام المقبلة.

وتحدثت انباء عن اغلاق العديد من محطات الوقود ابوابها في وجه السيارات طوال يوم الاثنين تحسبا لارتفاع الاسعار اعتبارا من اليوم، وواجهت المحطات التي استمرت في البيع زحاما شديدا من قبل السائقين الذين يريدون مليء خزانات سياراتهم بالوقود قبل ارتفاع الاسعار.

ويعتقد العديد من الخبراء في المملكة وخارجها ان تقليص الدعم على السلع الاساسية في الميزانية الجديدة سيكون مقدمة لخطوات اكبر في الميزانيات المقبلة، فاذا كان سعر المحروقات ارتفع بنسبة 60 بالمئة في الميزانية الحالية، فانه ربما يكون بالنسبة نفسها او اكبر في الميزانيات المقبلة.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

25 تعليقات

  1. ان ارتفعت أسعار البترول زادت الأسعار وقالوا تضخم وان نزلت ما خلصنا زادت الأسعار كمان لعجز الميزانية ، النظام الاقتصادي العالمي هو ماسوني بامتياز لنهب الشعوب والإنسان البسيط

  2. كلام فارغ يا رضا , لو كان قويا ورصينا لما ألغوا الدعم الحكومي على كل المنتجات الغذائيه ورفع أسعار الوقود والماء والكهرباء, بينما الرواتب لا تتغير ورفع قيمة الجواز والاقامات , أي إقتصاد رصين يا رضا كفى هرطقه

  3. يا مهند السعوديه لا تستطيع حل مشكلة المجاري والصرف الصحي وحل مشكلة البطالة والسكن للمواطنين فكيف تحل هذه المشكله بعدما فقدت أكثر من نصف ميزانيتها بسبب الحماقات والحقد الذي يحركها ضد شعوب المنطقه وعدوانها على اليمن ومساندة الارهابيين في كل مكان, ليست قادره ولا تستطيع تقليص انتاج النفط ولا تستطيع اجبار الآخرين على خفض الانتاج وهي من أغرقت السوق بالنفط لتدمير اقتصاد إيران وروسيا ودمرت إقتصادها أولا , حيث لا تملك منتجات أخرى ولا تملك صناعات ولا عقول ويحكمها جهلة ومتخلفين.

  4. لكل فعل ردة فعل، فعدنما تصرف من اموال لم تتعب بجنيها فانها تتبخر بسرعة. الشعب في شبه الجزيرة العربية سيدفع ثمن عجرفة وقلة خبرة “ولي الامر” المشكلة هذه شبه الدول لم ولن تصبح دول طالما الانظمة تعتبرنفسها فوق البشر. على الاقل اذا انشغلت الانظم بنفسها تخف المصائب على الشعوب العربية الاخرى.

  5. دعوا عنكم التباكي فاذا كانت السعوديه من خفضت اسعار النفط بالاغراق فهي اذآ قادره على رفع الاسعار بتجفيف الفائض متى ما ارادت .

  6. بلاد الحرمين أحب بلاد الله إلى الله ورسوله وإلى المسلمين
    ” وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَـَذَا بَلَداً آمِناً وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ”
    آمين

  7. السيد /محمد المران كاتب حالم ومتفائل هذا اذا اعتبرنا حسن النوايا ولم نجعله ممن قبض وباع الاوهام العجز حاصل محصل سياسة الاسراف والفساد والنهب والسلب علي مقدرات الناس في دول اوربا وامريكا فالمواطن السعودي غائب او مغيب واخطاء الحكومه وفسادها يتحمله المواطن اذا عرفنا سلفا ان هناك اكثر من مليون اسره معصومه لا تسدد عوائد الكهرباء وفواتير الخدمات من هاتف وماء وتضاف الي فواتير المواطن المنتف هذا اضافة الي السقرقات التي دأب عليها افراد الاسرة الحاكمه فكل ملك يولي ابنائه ويطلق ايديهم وارجلهم للخوض في المال العام بلا حسيب او رقيب حتي اتخن ابناء الاسرة وصبيانها وهذه نتيجة حتميه والقادم لا يبشر بخير وشعب السعوديه مقبل على كوارث لن تتحملها الحكومه وستتركه يتخبط كالعاده وهنا مربط الفرس اذا حورب المواطن في رزقه فتلك نهاية محتومه للحكومه الفاشله مهما رقع المرقعون ومهما طبل المطبلون فالدولة الوحيده في العالم التي تطبل علي كل قرار فاشل هي السعوديه والايام حبلي فالبطالة في تزايد والشباب علي كف عفريت والسكن معدوم والخطط من فشل الي فشل ولما لا طالما اسند الامر الي غير اهله منذ عهد الفهد المبذر الاول صاحب نظرية شد الحزام .

  8. الأخ العزيز مطلق
    محمد بن سعد المران ( باحث سياسي ) كما تزعم أو يزعم والموضوع إقتصادي, والحقيقة أن كلامه وتحليله عبقري لدرجة تجعل المرء يشك في قواه العقلية, وقد كسر من حيث أراد أن يجبر:
    1. إعلان العجز لتسويغ سحب الأموال من المصارف الأمريكية والأوروبية معناه أنه لا سيادة للمملكة على هذه الأموال ( لا تستطيع أن تسحب جزء من أموالك من البنك من دون حجة تبرر حاجتك لها ).
    2. الإقتصاد السعودي يترنح وتم تقليص الدعم ورفع الاسعار بسبب حرب اليمن وفواتير تحالفات المندهشين ( إندهشت بعض الدول عندما علمت بإدراج إسمها في التحالف ولكنها مع ذلك قدمت فواتيرها للصرف)
    3. أنا متعاطف جدا مع موظفي شركات النفط الصخري, ولكن المنطق أن انتاج النفط الصخري يؤثر على أسعار النفط فيخفضها, فإن كانت كلفة انتاج البرميل من النفط الصخري بحدود 65-70 دولار فكان هبوط سعر برميل النفط الى 60 دولار كفيل بإغلاقها وبنفس الوقت يبقى الإقتصاد السعودي بعجز أقل ( لاحظ أن سعر البرميل ضمن الموازنة السعودية 50 دولار وترتب عليه عجز 100 مليار دولار)
    عزيزي مطلق … أرجو أن تقطع علاقتك بالباحث السياسي محمد بن سعد المران

  9. الخونه من يخونون قضايا امتهم ويكونوا عبيد للصهاينه والامريكان ويتقوقعوا على انفسهم ليستفيدوا من الثروات التي وهبهم الله اياه بانانيه بعد ان كانت الامه عون لهم في السنين العجاف والتاريخ شاهد على ذلك طبعا لا اعتقد من اخذته العزه بالاثم سينجوا من عقاب القوي المحتسب.هذه الثروه سيرت لخراب الامه وقتل الشعوب وليس تنميتها وهذه المسأ له تتطلب مزيد من التضحيات البشريه والماديه والتي تتنامى يوما بعد يوم ومرشحه للاستنزاف كل الموارد في غضون سنوات وخاصه اذا لجأت دول الخليج الى تجيش المرتزقه كما يحصل في اليمن الدعم اللوجستي لهذه الحروب تستنزف يوميا ملياري دولار اي ان كل مداخيل هذه الدول لا تكفي لتغطيه نفقات هذه الحروب الا اذا استعملت الطبقات الحاكمه الثروات الشخصيه التي يستحوذون عليها كما حصل في تحرير الكويت ولا اعتقد ذلك فقط الشعوب من تدفع تبعات ذلك

  10. الى السيد والباحث السياسي أعلاه المحترم وبعد… تقول بان اقتصاد المملكة رصين وقوي، وانه لا يتاثر بكل المعطيات أعلاه … دعني أوافقك الراءي لعدم الدخول في الجدال… المملكة يا سيدي العزيز
    ستتأثر اقتصادياً لإدارتها وتمويلها للحروب في سوريا والعراق واليمن…ناهيك عن تصديرها للارهابيين الى
    سوريا، هذه الحروب تكلفتها باهظة اولاً، والبترول لن يجدي نفعاً بعد ان رفع الحصار الاقتصادي عن ايران
    سوالي لك يا سيدي الباحث ايران وصلت للفضاء ولديها اليورانيبوم، اي دولة نووية… ماذا فعلتم أنتم؟؟؟
    هل اخترعتم الصواريخ او الأقمار الصناعية…؟؟ حتى المرأة لا تستطيع القيادة في المملكة … في النهاية انقلب السحر على الساحر، حبذاً لو انفقت المملكة اموال تمويل الحروب على فقراء العالم الاسلامي والعربي، او لتحرير المسجد الأقصى الشريف…اليمن يئن تحت عاصفة حزمكم ، ولكنهم منتصرون، وسوريا الحبيبة
    ستنتصر، والميادين ستنتصر ورأي اليوم المحجوبة في المملكة ستنتصر… والحق سينتصر ، هذا وعد الله…
    مهاجر من كندا

  11. بركاتك يا ليمن السعيد
    نعم دمارهم سوف يكون انشاء الله على ايدنا نحن اليمنيون الذي استضعفونا دون ان ينظروا الى تاريخنا العريق.
    وشدت المقاتل اليمني.

  12. أفضل قرار تتخذه الدولة ولكنه غير كافي الإصلاح الاقتصادي يجب أن يبدأ بوقف التسرب المالي للخارج وتوفير في الإنفاق الحكومي وتثقيف الشعب بوقف الهدى وعلى والأمراء يجب أن يتم ترشيد اعطياتهم

  13. يا أستاذ مطلق، اليوم بنزين وغداً ماء و خبز و اللبيب بالإشارة يفهم.
    حفظ الله ما تبقى من الامه العربيه و الاسلاميه من كيد الاعداء و
    التاريخ فيه العبر لمن يعتبر.

  14. للاسف دولنا الخليجية بدون استثناء ستتحول الى دول شبهه بدولة ناورو التي طالما اعتمدت على الفوسفات الى ان اصبحت عالة على دول الجوار

  15. الى مطلق:
    فيلم هندي جميل.
    ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا و يأتيك بالاخبار من لم تزودِ.

  16. اخي محمد المران….الموضوع اقتصادي ..فما دخل المذهب في الموضوع ..ام انكم لا تعرفون الا الرغي على وتر المذهبية المقيته…

    يقولون لك خبراء سعودييين من هارفارد لهم باع طويل في مجال الاقتصاد واخر خبير من لندن وهو سعودي…عندما يتكلمون الخبراء فيجب على المطبلين ان يغلقوا افواههم ..لان الامر صعب وصعب جدا على دول الخليج عامة فالشعوب تعتمد على رواتبها اللي هو مصدرها النفط….فأرجو لو سمحت ان تراجع افكارك الجاهلية لان بمثلك وأشباهك سنتدمر …اللهم لا تؤخذنا بما فعل السفهاء منا

  17. يا سيد مطلق…أبحاثك كما يقولون بالانجليزي wishful thinking

  18. السلام عليكم …. تحياتنا …
    ما بالكم كيف تحكمون؟ دعونا من العواطف جانبا لوهله
    لاول مرة منذ عقود طويلة ، سمح مجلس الشيوخ الامريكي
    للحكومة بتصدير النفط خارج الولايات المتحدة٠ ماذا يعني هذا؟
    الاستراتيجة الامريكية للامن الاقتصادي النفطي كانت تعتمد علي التنقيب عن
    النفط وعند ايجادها كانت هذه الابار تعلم وبسريه تامة تجهز للانتاج ، ثم يختم
    على هذه الاباروتدفن. في نفس الوقت كان استيراد النفط من الخليخ ومن كل من يبيع
    جار بوتيرة ممنهجه حتى تبقى مستويات المخزون الاستراتيجي الكافي لستة أشهر
    على أقل تقدير مؤمن.
    والأن أعزائي … فإن غياب بعد النظر والتخطيط الأستراتيجي لمستقبل الدويلات
    الكرتونيه وانشغال الرؤوس الحاكمة بالمتشابيس ودق خموس وشراء القصور ووو
    أوصلهم لما هم فيه؟؟
    النفط لم يعد سلعه مهمة لمستقبل الكبار أو علي الاقل ليس له أهميه أسترايجيه مؤثرة
    علي أقتصاد الدول الصناعيه لتوفر ووجود البدائل الأخرى كالطاقة النوويه والشمسيه
    وتكنولوجيا متطورة ليس للعرب كدول متأخرة أي علم بها ، ولكن تبقي أهمية النفط للدول
    العظمى في كونه أداة للسيطرة الأستعمارية على مقدرات ودرجة التطور في الدول الأخرى
    الصين كمثال ، فمثلا يبقى الأقتصاد الصيني وأزدهاره رهينه توفر النفط لتبقى المصانع تعمل
    ومنتوجاتها تصدر وتباع تدر المليارات كعوائد عليها ، ويبقي المتحكم ببقاء النفط متدفقا لهذه
    المصانع هو المسيطر والمتحكم في الأقتصاد العالمي والقوة الجبارة المتحكمة في العالم.

    بكل بساطة العربان ومليارات النفط إلى أختفاء … وأتى اليوم اللي ربما يكفل الغزاوي أو المصري
    أو الأردني أخيه السعودي بالأطباء والمعلمين والمهندسين كما بدأت الحكاية قبل النفط .

    ونفط أخوتنا في الخليج لن يزاحمهم فيه أحد … وهذا وعد عربي شلولخ … فهولأشقائنا حلالا زلالا كما عودنا دائما … أوعد اننا لن نتسول مشاركتهم … لإطعام جوعى المسلمين وفقراء وأيتام الحروب
    وسد رمق مشردي عواصف الحزم والحمز … فليشربوه هنيئاً مريئاً مع ستار بكس كل صباح.
    ولله الأمر من قبل ومن بعد.

  19. الأخ مطلق كلامه صحيح لكن ينقص نقطتان الاولى ان المملكة يجب او توقف فورا دفع المليارات للسيسي وان تستخدمها في إيجاد وظائف للعاملين ثانيا وذلك من خبرة خبير اقتصادي من هارفارد بان السعودية يجب ان تعمل صناديق سيادية استثمارية مثل صندوق ابو ظبي وقطر وتستثمر في الأصول مثل ترامب ولا تبقي نقودها كاش مثل أبل لان الكاش يسهل تأكله وليس له عوائد

  20. اخ محمد..نتمني السلامة للسعودية…و لكن معلوماتك عن النفط الصخري واغلاق شركاته خاطئة 100%…انتاج النفط الصخري في امريكا عند نفس المستويات حوال 9.4 مليون برميل يوميا..و للعلم ان انتاج النفط الصخري اصبح يكلف الان حوالي 30 دولار للبرميل في مناطق معينة من الولايات المتحدة و قرأت قبل يومين انهم استطاعوا ان يستخرجوه بكلفة 25 دولار للبرميل…و اخيرا..الم تسمع بسماح الكنجرس لتصدير النفط الامريكي الي العالم؟….

  21. لنشوف بعد كم شهر كيف رح يكون الوضع يا سيد مطلق…. الوقت يمر وعندها سوف يذوب التلج ويظهر المرج

  22. (رأي باحث سياسي بحريني)

    أمس أعلنت المملكة العربية السعودية عن الميزانية وأعلنت أن هناك عجز مع تراجع أسعار النفط لكن….
    ليبشر أهل المملكة بأن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز له رأي آخر

    فقد بيّن للعالم و للخونة والأعداء أن المملكة بخير وذلك بفضل الله ثم بفضل تكاتف ولحمة الشعب العربي المسلم السعودي..

    وبحكم تخصصي فإن هناك زاوية أخرى للنظر لهذه المسألة
    فليعلم أشقائي في السعودية إن هناك أمور وراء إعلان العجز
    فاليوم المملكة تملك أكبر احتياطي نقدي و نفطي في العالم و تستطيع أن تدير اقتصادها و الصرف على شعبها لمدة عشر سنوات في ظل هذا الانخفاظ الحاد لأسعار النفط.
    ومما يخفى على الغالب من الناس أمور أردت إطلاعهم عليها وهي:

    ١- إن لدى المملكة احتياطي أكثر من ٨٠٠ مليار و أرقام خيالية من المخزون النفطي و الغاز و المعادن الثمينة منها الذهب والتي لا يمكن السحب منها إلا للحاجة الطارئة ، وإعلان العجز يسوغ سحب الاحتياطي من البنوك الامريكية و غيرها مما يخلق لهم إرباك و هذا حق قانوني للمملكة.

    ٢- خلط أوراق الأعداء حيث أن المملكة تدير حرباً ضروساً ضد الحوثيين و عفاش و أعداء الاسلام الصفوية وفي نفس الوقت تدير تحالفاً خليجياً عربياً و تحالفاً دولياً إسلامياً والكل يتسائل كيف تستطيع المملكة إدارة كل هذه المصاريف في ظل اقتصاد رصين وقوي لم يتأثر بكل هذه المعطيات..

    ٣- إن شركات التنقيب في أمريكا و كندا والتي تعمل على استخراج النفط الصخري والذي سيجعلهم يستغنون عن النفط قد بدأت بالإقفال لأن الكلفة عالية جداً وتقدر بين ٦٥-٧٠ دولار
    بينما تقوم المملكة بتوفير النفط بأسعار أقل من النصف ❗️❗️
    وهنا مربط الفرس حيث استطاعت السعودية التسبب في وقف استخراج النفط الصخري وإغلاق أغلب شركات النفط الصخري إن لم يكن كلها وأصبح الاقتصاد الامريكي مهدد مع الدول الأوروبية
    كما أن إيران أوقفت تمويل كثير من مشاريعها الصفوية في دول العالم لأنها لا تستطيع أن تجاري المملكة في الحفاظ على اقتصادها و توفير حياة كريمة لشعبها
    ولذلك بدأت ايران بمحاولات جادة لإيجاد وساطة للجلوس مع المملكة العربية السعودية من أجل الحوار …

    فليبشر الشعب المسلم العربي السعودي إن مملكتكم بخير و اقتصادها متين رغم كل التحديات.
    حفظ الله السعودية ملكاً و شعباً وحفظ الأمة العربية و الاسلامية من كيد الأعداء.

    كتبه الباحث السياسي
    محمد بن سعد المران
    (مملكة البحرين)

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here