تركيا..استنساخ لوحة “الفتاة الغجرية” تمهيدا لإرسالها للولايات المتحدة

غازي عنتاب/ الأناضول

بدأ فريق تركي من الخبراء وفناني الآثار، العمل على استنساخ اللوحة الفسيفسائية “الفتاة الغجرية”، تمهيدا لإرسالها إلى الولايات المتحدة، عقب استعادة السلطات التركية للقطع المفقودة منها في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وأوضحت كولجين سوكوجو، المسؤولة عن مركز التعليم الفسيفسائي في ولاية غازي عنتاب، لمراسل الأناضول، أن فريق من الخبراء والفنانين الأتراك بدأوا بجمع قطع الحجارة من منطقة بلقيس القريبة من نهر الفرات تحضيرا لإنشاء لوحة مستنسخة تماما من لوحة الفتاة الغجرية الأصلية.

وأضافت سوكوجو، أن الخبراء سيستخدمون الحجارة نفسها التي استخدمت في صناعة اللوحة الأصلية لتكون مشابهة لها تماما.

وأشارت إلى أن عملية استنساخ اللوحة سيستغرق عملا وجهدا كبيرا لبستغرق 6 أشهر، وبعدها سيتم إرسالها لجامعة “بولينغ غرين” الحكومية في ولاية “أوهايو” الأمريكية.

وفي ستينيات القرن الماضي، اكتشفت السلطات التركية سرقة 12 قطعة من لوحة الفسيفساء الشهيرة، خلال أعمال الحفر والتنقيب غير الشرعية، وتم تهريبها بطرق غير قانونية إلى الولايات المتحدة، ليتم عرضها لاحقاً بجامعة “بولينغ غرين” الحكومية في ولاية “أوهايو”.

وبعد مباحثات استمرت لأكثر من 5 سنوات، وقعت أنقرة، في 15 مايو/ أيار الماضي، اتفاقية مع جامعة “بولينغ غرين” واستعادت القطع المفقودة وتم عرضها في متحف زوغما بولاية غازي عنتاب.

وسميت الفسيفساء بهذا الاسم من منطلق اعتقاد علماء الآثار تمثيلها للغجر، وتعد واحدة من أشهر القطع المعروضة بالمتحف التركي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here