ترامب يهدد مجددًا بضرب إيران بشكل”أقوى مما ضُربت يوما من قبل” ووزير خارجيته يصف كتائب حزب الله بـ “البلطجية”

واشنطن- (أ ف ب) –  هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء السبت بأن تضرب الولايات المتحدة إيران بشكل أقوى من أي ضربة واجهتها من قبل، إذا ردت طهران على اغتيال الجنرال قاسم سليماني.

وكتب ترامب في تغريدة “إذا قاموا بهجوم آخر وأنصحهم بشدة بألا يفعلوا ذلك، فسنضربهم بشكل أقوى مما ضربوا يوما من قبل”. وأضاف في تغريدة أخرى أن الولايات المتحدة ستستخدم معداتها العسكرية “الجديدة الجميلة (…) بلا تردد”، إذا رد الإيرانيون.

وكان الرئيس الأميركي حذر السبت من أنّ الولايات المتّحدة حدّدت 52 موقعاً في إيران ستضربها “بسرعة كبيرة وبقوّة كبيرة” إذا هاجمت الجمهوريّة الإسلاميّة أهدافاً أو أفراداً أميركيّين.

ودافع ترامب في تغريدة دافع فيها عن الضربة التي قُتل فيها قائد فليق القدس في الحرس الثوري الإيراني الفريق قاسم سليماني الجمعة في بغداد.

وأوضح أن الرقم 52 يُمثّل عدد الأميركيّين الذين احتُجزوا رهائن في السفارة الأميركيّة في طهران على مدى أكثر من سنة أواخر العام 1979.

كما انتقد وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو بشدة السبت فصيلا عراقيا مواليا لإيران كان دعا القوات الامنية العراقية الى التوقف عن حماية القواعد الاميركية في العراق.

ووصف بومبيو عبر تويتر عناصر “كتائب حزب الله”، الفصيل العراقي الموالي لإيران ضمن قوات الحشد الشعبي، بانهم “بلطجية”.

وبعد مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني الجمعة بضربة أميركية في العراق، توعدت “كتائب حزب الله” بالانتقام ودعت مساء السبت القوات العراقية إلى “الابتعاد (…) لمسافة لا تقل عن ألف متر” من القواعد التي تضم جنوداً أميركيين اعتباراً من مساء اليوم الأحد.

ويأتي هذا التحذير بعيد سقوط قذائف وصواريخ على المنطقة الخضراء الشديدة التحصين حيث مقر السفارة الأميركية بوسط بغداد، وعلى قاعدة بلد الجوية شمال العاصمة، التي تؤوي جنوداً أميركيين.

وكتب بومبيو على تويتر “بلطجية (كتائب حزب الله) يقولون لقوات الأمن العراقية ان تتخلى عن واجبها بحماية (سفارة الولايات المتحدة في بغداد) ومواقع اخرى حيث يعمل اميركيون جنبا الى جنب مع العراقيين الشجعان”.

وتابع بومبيو “أن يقول النظام الإيراني للحكومة العراقية ما يجب عليها ان تفعل” هو امر “يُعرّض للخطر حياة” العراقيين، مشددا على ان “الشعب العراقي يريد التحرر من نير ايران”.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. وصل الاستکبار والطغيان الأمريكي الى قمة الهرم والآن سيبدأ سقوطها..صحيح أنه ستمر علينا فترة صعبة ولكن الله سيحمينا وسيمحق الأفاكين والطغاة..أيها الطغات اضحكوا قليلا وستبكون طويلا..واول الغيث ودليل على نهاية الطغيان الأمريكي والأستكبار العالمي أنه سيقع حث جلل في امريكا واسرائيل..وبعدها حدث اخر في روسيا وفرنسا وبريطانيا وحدث في المانيا..وسيحدث فيضان وسيول..وسوف تمطر النيا غضبا في بلدان اوربا وسيتساقط عليهم حمم نارية سماويه..ثم ينصارع أصدقاء اليوم فيما بينهم..ويتحولون إلى أعداء لدودين..

  2. الطبع. والغريزة
    الطبع. سلوك يحكمه. العقل بحدود فضفاضة
    الغريزة ،. سلوك لا يحكمه العقل
    (من يطلق غريزته. الانتقامية حتمن
    ستكون نهايته. . ألعزله.)
    فلا. يمكن. التعامل معه. لكون فعله يدل على.
    جنونه.

  3. ابو ايفانكا يهدد ايران لو تجرأت بالرد ، سيقوم برد اقوى من اي ضربه أكلتها من قبل ،، قول وفعل ،،
    هذا رد على من يقول ان ابو ايفانكا انه ارسل عدة رسائل لايران يتوسل اليها بأن يكون الرد الايراني ليس مزلزلا ،،
    تحياتي ،،

  4. ترامب بعظمة لسانه قال نحن بلطجية عندما قال علنا ان جيشنا ياتي ليقاتل لمن يدفع ضاهرا وزير خارجيته ما يدري . عمي جيشكم بلطجية وترامب زعيم العصابة . عصائب اهل الحق وحزب الله العراقي والنجباء وكتائب الامام علي والعباس وفاطميون وغيرهم وغيرهم هذول تشكلوا لحرب داعش الي جبتوها الان اصبحنا احنا البلطية ? صدق ان لم تستح فاصنع ما شئت.
    بالعراقي يقولك شكد عندك عين قوية وبالمصري يقولك بجح وبالايراني جقد رو داري

  5. من هو البلطجي يا ترى حزب الله ام الامريكان. ؟
    حزب الله لم يقتل الملايين في ڤيتنام وكوريا وكمبوديا والعراق واليمن وسورية وغيرها في امريكا الجنوبية.
    حزب الله يدافع عن بلاده ويدافع عن الحق. بينما الامريكان يدافعون عن الباطل.

  6. ياسيد بومبيو البلطجي هو الذي يسرق ثروات الاخرين ويستوطن ويحتل ارض الآخرين
    البلطجي هو الذي يهدد الاخرين بدفع ثمن حمايته لهم او يتركهم لمصيرهم المحتوم وهو زوال عرشهم
    البلطجي هو الذي يحتل ارض العراقيين بعد ان دمرها ويتهم العراقيين اصحاب الارض الذي يحتلها بأنهم بلطجية !
    البلطجي هو الذي يسيل لعابه على المال العربي السائب ويشفطه مرة بالتهديد ومرة بالابتزاز

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here