ترامب يهدد بالانسحاب من منظمة التجارة العالمية “إذا لزم الأمر” لانها تحابي الصين على حساب الولايات المتحدة

 

 

موناكو (الولايات المتحدة) ـ (أ ف ب) – هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بسحب بلاده من منظمة التجارة العالمية، التي يتهمها على الدوام بأنها تحابي الصين على حساب الولايات المتحدة.

وقال وسط صيحات التأييد من حشد من العمال في مصنع في ولاية بنسلفانيا “سنغادر إذا لزم الأمر … نعلم أنهم يؤذوننا منذ سنوات، وهذا لن يحدث مرة أخرى”.

وهي ليست المرة الأولى التي يهدد فيها ترامب بالانسحاب من هذه المنظمة الدولية.

وخلال الصيف الماضي قال ترامب إن منظمة التجارة العالمية تتعامل “بشكل سيء جدا” مع الولايات المتحدة منذ سنوات عدة، مضيفا أنها في حال “لم تصلح نفسها فسيتم الانسحاب منها”.

كما طالب في نهاية تموز/يوليو الماضي المنظمة بإصلاحات تحول دون التعامل بطريقة مميزة مع الدول النامية.

وتأخذ ادارة ترامب على منظمة التجارة العالمية منذ سنوات طويلة السماح للصين بأن تصنف على أنها دولة نامية، ما يعفيها من بعض الواجبات.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. منذ الحرب العالمية الثانية بات أمن واقتصاد دول العالم الحر عالةً على أمن واقتصاد أمريكا وبات أمن واقتصاد دول عالم إشتراكي عالةً على أمن واقتصاد اتحاد سوفياتي وبعد إنهياره لم تعد عالةً على الاتحاد الروسي بينما أصبحت معظم دول العالم خاصةً مجموعة العشرين عالةً على أمريكا عدا العرب، وبانطلاق إدارة جديدة لأمريكا أوقفت ذلك وتركتهم عالةً على بعضهم البعض وأعادت استثمارات العالم لأمريكا وهذا سبب إيصال مواطني أمريكا إدارة جديدة كلياً لحكم أمريكا بهدف تحرير أمنها واقتصادها إضافةً لوقف هجرة غير شرعية وجرائم

  2. وكما اسلفنا تعليقا بهذا السياق على صدر راي اليوم الغراء فقد ضرب الناطق الرسمي لصنّاع القرار(لوبي المال والنفط والسلاح الصهيوني )بكافة مخرجات العولمه والحداثه والتنوير “سياسة واقتصاد وإجتماع ” منذ الباس” سياسة من ليس معنا فهو ضدنا “ثوبها القذر” امريكا اولا “ولاعشاء مجاني في البيالأبيض جهارة مطلقا الرصاصة الأولى على الإقتصاد الصيني وماتبعه من تهديدات لازالت الصين والعالم يعيش على صدى تردادتها والأنكى جديد كذبه وتضليله اقتبس ” سنغادر اذا لزم الأمر ؟؟؟؟؟؟؟وهل ابقى أي مضمون بعد ان كسر قوانينها للمنظمه العالميه للتجاره الحرة بعد ان تشابكت اقتصادات الدول وعلاقتها (الي في يده المغرفة هوصاحب الطبخه ويوزع على من يشاء ويحجب عن من يشاء والأنكى وضع العالم على شفى انهيار اقتصادي ودون ذلك الإذعان وهذا يؤشرا الى نهج جديد ل الإنتقال بإقتصادات الدول من تحت عباة التبعيه الى تحت خيمة الوصايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وما اسلفنا تعليقا من باب التحليل عن سر النشاط المحموم للذراع الإنساني للمنظومه العالميه المتوحشه الذي تستر تحت ظلاله صنّاع القرارالذي بقي مقره بريطانيا قبل ان تغيب الشمس عنها وبعدها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟في الترويج لمفردات مخرجات العولمه وبالخصوص اقتصادا بما يخص التجارة الحرة والأسواق المنفوخه والخصخصة بشقيها البيع المباشر والغير مباشر تحت ستار الإستثمارات ([email protected]) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ في مرحلة “العروة الخريفيه” (فترة التحول بين النهجين القديم والجديد ) خشية انفلات عقال سيطرتهم على القرار بعد ان انقلب السحر على الساحر في عقرداره بعد ململة شعوب العالم وحكوماتها نحو نظام يحقق العدالة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟” وهل يعقل اذا ما استبدلت الأفعى رث قديم ثوبها بجديده المزركش ان يصبح زعاف سمّها حليب نيدو كامل الدسم ؟؟؟؟لا والف لا بل يزيد فحيحها؟ الا حانت الصحوة وبالخصوص لمن تبنوا “نظرية المؤامره ” دفاعا وهي المؤامره بحد ذاتها؟؟؟؟؟؟؟؟

  3. .
    — منظمه التجاره العالميه هي جوهره إنجازات كارتيل new world order لذلك من الطبيعي ان يجهز عليها الرئيس ترامب لانه الواجهه لكارتيل old world order الذي استعاد السيطره على القرار السياسي في الولايات المتحده وبريطانيا ويترسخ في دول اخرى .
    .
    .
    .

  4. انسحابات من المنظمات العالمية وانسحابات من اتفاقات دولية وفرض جمارك عالية وحصار على معظم دول العالم
    من كتاب كيف تسقط امريكا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here