ترامب يغادر إلى بلاده بعد جولة أوروبية استمرت خمسة أيام

 

شانون (إيرلندا) ـ (أ ف ب) – غادر الرئيس الأميركي دونالد ترامب ايرلندا الجمعة عائدا إلى بلاده في ختام جولة أوروبية استمرت خمسة أيام تضمنت زيارة بريطانيا وفرنسا لاحياء الذكرى ال75 لإنزال قوات الحلفاء في النورماندي بشمال فرنسا.

واستقل ترامب الطائرة الرئاسية الاميركية “اير فورس وان” من مطار شانون في غرب ايرلندا متوجها إلى واشنطن بعد أول زيارة لهذا البلد منذ توليه السلطة في كانون الثاني/يناير 2017.

وذكرت تقارير أنه شارك في مباراة للغولف في منتجع ساحلي فاخر يمتلكه، كما التقى أطفال مدارس الجمعة قبل أن يغادر متوجها الى بلاده.

وخلال قيامه بزيارة دولة إلى بريطانيا حيث التقى الملكة إليزابيث الثانية، أعلن ترامب أن الروابط بين الولايات المتحدة وحلفائها “لا يمكن فسخها”.

وانضم ترامب إلى مجموعة من قادة العالم في شمال فرنسا الخميس بالإضافة لآلاف من المشاركين لتكريم العدد المتناقص دائما لقدامى المحاربين المشاركين في إنزال النورماندي الذي حصل في 6 حزيران/يونيو 1944 والذي شكل الخطوة الرئيسية نحو تحرير أوروبا في الحرب العالمية الثانية.

وجاء هذا غداة تجمع مماثل في بورتسموث في جنوب بريطانيا حيث قادت الملكة إليزابيث مراسم التكريم التي حضرها ترامب والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو.

وبدأ ترامب جولته الاثنين حيث التقى ملكة بريطانيا وبعض أفراد العائلة المالكة في قصر بكنغهام بصحبة عدد من أفراد أسرته.

وخلال تواجده في بريطانيا، تودد ترامب إلى عدد من الطامحين لخلافة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، متحدثا مع المرشح الأوفر حظا بوريس جونسون عبر الهاتف.

كما التقى ترامب أحد المتحمسين الكبار لمغادرة بريطانيا للاتحاد الاوروبي، نايجل فاراج الذي فاز حزب بريكست الذي يترأسه بالانتخابات الأوروبية الأخيرة.

وخلال توقف وجيز في ايرلندا، أبلغ ترامب رئيس الوزراء الإيرلندي ليو فارادكار أنّ مسالة الحدود الايرلندية المثيرة للجدل في ملف بريكست “سيتم حلها في شكل جيد”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here