ترامب يعلن تحرير رهينة أميركي اختطف قبل 18 شهراً في اليمن على أيدي خمسة مسلّحين اقتادوه إلى جهة مجهولة أثناء عودته إلى منزله

واشنطن (أ ف ب) – أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الإثنين أنّ مواطناً أميركياً اختطف قبل 18 شهراً في صنعاء تم تحريره وقد عاد إلى أحضان أسرته.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر “يشرّفني أن أعلن أنّ داني بورتش، المواطن الأميركي الذي كان رهينة طيلة 18 شهراً في اليمن، تمّ استرداده وقد تمكّن من العودة إلى زوجته وأولاده”.

وأضاف “أثمّن الدعم الذي قدّمته الإمارات العربية المتّحدة لإعادة داني إلى دياره”.

ولم يعط ترامب أي تفاصيل إضافية عن ظروف إطلاق سراح داني بورتش الذي كان عمره 63 عاماً حين اختطف في العاصمة اليمنية، كما أنّه لم يأت على ذكر هوية خاطفيه.

واكتفى الرئيس الأميركي بالقول إنّ “استعادة الرهائن الأميركيين أولوية لإدارتي، ومع تحرير داني، نكون قد تمكنّا من إطلاق سراح 20 محتجزاً أميركياً منذ انتخابي”.

وكان بورتش المتزوّج من امرأة يمنية اختطف في صنعاء في أيلول/سبتمبر 2017 على أيدي خمسة مسلّحين اقتادوه إلى جهة مجهولة أثناء عودته إلى منزله.

وكان هذا الأميركي يعمل لصالح شركة صافر النفطية اليمنية التي تنشط في محافظة مأرب، شرق صنعاء.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. انظروا الى عمل ترمب البطولى …أول رئيس امريكى يقوم بهذا العمل الخارق .. على فكره انا ممكن احرر رهينه بحفنه من الدولارات اعطيها لمن احتجز الرهينه .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here