ترامب يعلن أنه تم اختيار بلد لاستضافة قمته الثانية مع كيم جونغ اون ويشير الى “تقدم كبير” في مجال نزع الاسلحة النووية

واشنطن – (أ ف ب) – أعلن الرئيس الاميركي دونالد ترامب السبت أنه تم اختيار بلد لعقد قمته الثانية مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون مشيرا في الوقت نفسه الى “تقدم كبير” في مجال نزع الاسلحة النووية.

وقال ترامب في حدائق البيت الابيض “لقد اخترنا البلد وسيعلن لاحقا”.

وكان البيت الابيض أعلن الجمعة أن الملياردير الاميركي سيلتقي مجددا الزعيم الكوري الشمالي “في أواخر شباط/فبراير”. وجاء هذا الاعلان بعد لقائه في المكتب البيضاوي الجنرال كيم يونغ شول، الذراع اليمنى للزعيم الكوري الشمالي.

وأبدت فيتنام استعدادها لاستضافة هذه القمة الثانية، بعد تلك التي عقدت في 12 حزيران/يونيو 2018 في سنغافورة. كما تم تداول اسمي تايلاند ومنغوليا.

من جانب آخر، قال ترامب السبت “لقد أحرزنا تقدما كبيرا على صعيد نزع الاسلحة النووية” في كوريا الشمالية مضيفا أن “الأمور تجري بشكل جيد جدا مع كوريا الشمالية”.

وكانت قمة سنغافورة، الاولى بين رئيس أميركي يتولى مهامه وأحد أفراد سلالة كيم الحاكمة في كوريا الشمالية، أدت الى التزام الزعيم الكوري الشمالي “بنزع كامل للاسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية”.

لكن منذ ذلك الحين لم يتم احراز أي تقدم ملموس في هذا الصدد.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here