ترامب يعرض توفير حماية موقتة لبعض المهاجرين في الولايات المتحدة مقابل تمويل الجدار ويؤكد: لم يفعل رئيس أمريكي للولايات المتحدة ما فعلته أنا خلال سنتين

واشنطن ـ (أ ف ب) – اقترح الرئيس الأميركي دونالد ترامب السبت أن يُقدّم حمايةً موقّتة للأشخاص الذين وصلوا إلى الولايات المتّحدة بطريقة غير شرعيّة عندما كانوا أطفالاً، وكذلك لمجموعات أخرى من المهاجرين الذين يُواجهون التّرحيل، وذلك في مقابل أن يموّل الكونغرس الجدار الحدودي المثير للجدل مع المكسيك.

وهذا المقترح الذي قدّمه ترامب في خطاب متلفز، يهدف بحسب الرئيس الأميركي إلى “الخروج من مأزق” الشلل الذي يسود قسمًا من الإدارات الفدراليّة منذ نحو شهر تقريبًا. غير أنّ رئيسة مجلس النوّاب الديموقراطيّة نانسي بيلوسي رفضت هذا المقترح.

الى ذلك صرح ترامب اليوم السبت، بأنه “لم يمر على تاريخ الولايات المتحدة رئيس غيري تمكن من إنجاز ما أنجزته خلال عامين في هذا المنصب.”

وقال ترامب على “تويتر” “لقد قال نيوت غينغريتش (الرئيس السابق لمجلس النواب الأمريكي) للتو إنه لم يُعامل رئيس (للولايات المتحدة) منذ زمن (الرئيس) أبراهام لنكولن، على نحو أسوأ أو أكثر ظلما من قبل وسائل الإعلام مثل معاملة رئيسكم المحبوب، أنا! في الوقت ذاته، لم يفعل رئيس واحد قط ما فعلته (للولايات المتحدة) خلال العامين الأولين في هذا المنصب”.

بدأت “الحرب” بين “ترامب” ووسائل الإعلام التي دعمت خصمه هيلاري كلينتون في الانتخابات الرئاسية الأخيرة خلال الحملة الانتخابية، وتأزمت العلاقة بينهما بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة.

وتعتبر شبكة CNN وصحيفة واشنطن بوست من أكثر وسائل الإعلام الأمريكية التي تهاجم ترامب، وتنتقد أداءه، وتغطى عمل إدارة البيت الأبيض بشكل سلبي.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. العرب يجهلون ان احكام القضاء في امريكا والغرب باكمله لا يتبع العدالة وإنما يتنع القوانين المسننة يحاول الغرب اقتراب القوانين لجه العدالة عندما يصدر قانون في الغرب بمنع فتح أبواب المنازل قبل الطاعه السابعه من يخالف ذلك يحاكم لا علاقه هذا باي عادله وهذا ينطبق على كل القوانين المسنن ومنها قوانين الهجره لا علاقه هذا بل انسانيه أو العدالة وإنما بالقوانين السارين المفعول في الغرب

  2. أيامكم معدوده في البيت الأبيض وهذا نتيجه التخبط السياسي والتصرف بطريقة ابتزاز وبلطجة مع الآخرين
    وآخر إستطلاع الرأي بين الجمهور الأمريكي فقط %٣٠
    يرغبون باستمراركم بالحكم مقابل ٧٠%.يطالبون بتغييركم
    لعدم الكفاءة. إنها لعنه الله تلاحقكم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here