ترامب يشجع حركة تدعو الى ابتعاد اليهود عن الديموقراطيين

واشنطن ـ (أ ف ب) – حصلت حركة “جيكزودس” التي تشجع على ابتعاد اليهود عن الحزب الديموقراطي على دعم الرئيس الاميركي دونالد ترامب الجمعة الذي أكد أن الجمهوريين “ينتظرون ذلك بأذرع مفتوحة”.

ومناورة ترامب هي الترويج لهذه المجموعة الصغيرة الحديثة التشكيل والتي تريد جذب الناخبين اليهود إلى الجمهوريين.

وفي تغريدة تدعم محاولة تشجيع “الشعب اليهودي على التخلي عن الحزب الديموقراطي”، أشاد ترامب بقراريه نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى مدينة القدس المتنازع عليها والانسحاب من الاتفاق حول النووي الايراني.

وكان ترامب نقل في تغريدة سابقة هذا الأسبوع عن المتحدثة باسم الحركة إليزابيث بيبكو قولها إن الديموقراطيين “لا يهتمون بإسرائيل أو الشعب اليهودي”.

ويأتي قرار ترامب منح المجموعة الناشئة دعاية كبيرة في الوقت الذي يحاول فيه الجمهوريون الاستفادة من الاضطرابات في الحزب الديموقراطي بسبب التعليقات الأخيرة التي أدلت بها النائبة المسلمة إلهان عمر والتي اعتبرها البعض معادية للسامية.

ولكن في الانتخابات الرئاسية عام 2016، نالت المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون 71 في المئة من الأصوات اليهودية مقابل 24 في المئة لترامب.

كما ان بيبكو التي يقال إنها موظفة سابقة في البيت الأبيض تتساءل عما إذا كانت الحركة ستحقق الكثير من النجاح.

وقالت في مقابلة مع برنامج الأخبار الصباحية “فوكس اند فرندز”، المفضل لدى ترامب، إن أصدقاءها اليهود “لم يغيروا رأيهم” بشأن دعم الديموقراطيين و “لا أعتقد أنهم سيتغيرون”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here