ترامب يجيز استئناف مشاركة باكستان في التدريب العسكري

إسلام أباد –  (د ب أ)- أجاز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب استئناف مشاركة باكستان في برنامج أمريكي للتعليم والتدريب العسكري، بعد أكثر من عام من تعليقه.

يشير هذا الإجراء إلى أن الدفء بدأ يدب في العلاقات عقب لقاء في البيت الأبيض العام الماضي بين ترامب ورئيس الوزراء عمران خان ويأتي أيضا فيما تلعب إسلام أباد دورا رئيسيا في عملية السلام الأفغانية.

وقال الجنرال المتقاعد طلعت مسعود لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) اليوم السبت: “إنها خطوة أولى باتجاه علاقات أوسع وأعمق بين الدولتين”.

وأضاف أن الولايات المتحدة لايمكنها تجاهل باكستان.

وجرى تعليق كل المساعدات الأمنية الأمريكية تقريبا لباكستان في كانون ثان/يناير 2018 بعدما اتهم ترامب إسلام أباد بعدم اتخاذ إجراءات صارمة بحق الجماعات الإرهابية بما في ذلك تلك التي تعمل في أفغانستان التي تتمتع إسلام أباد بنفوذ عليها.

وفي آب/أغسطس 2018، جرى تعليق برنامج للتدريب العسكري.

وقالت القائمة بأعمال مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون جنوب ووسط آسيا أليس ويلز في تغريدة إن ترامب “أجاز استئناف” برنامج التدريب والتعليم العسكري الدولي لباكستان لتعزيز التعاون العسكري وتحسين الأمن الوطني الأمريكي.

غير أنها أضافت أن “التعليق الكلي للمساعدة الأمنية في باكستان لايزال قائمة”.

جاء الإعلان بعد ساعات من دعوة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو لرئيس هيئة الأركان الجنرال قمر جاويد باجوا عقب اغتيال قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here