ترامب: معركة وقف تمويل الإرهاب التي تعد الإجراءات ضد قطر جزء منها ليست سهلة لكن الولايات المتحدة وشركاءها سيفوزون بها في نهاية المطاف

trump bb66

واشنطن ـ ا ف ب: قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، إن معركة وقف تمويل الإرهاب التي تعد الإجراءات مع قطر جزء منها، ليست سهلة لكن الولايات المتحدة وشركاءها سيفوزون بها في نهاية المطاف.

وقال ترامب في اجتماع مع فريقه الرئاسي داخل البيت الأبيض، متحدثا عن جهود وقف تمويل الإرهاب:” “إن من أهم الأمور التي قمنا بها وترونها الآن، مع قطر ومع كل ما يحدث الآن.. نحن نقوم بوقف تمويل الإرهاب، والسعودية تقوم بوقف تمويل الإرهاب.. ليست معركة سهلة، لكنها معركة سنفوز بها”.

وأضاف:”لقد عدت مؤخرا من رحلة خارج البلاد، وعقدت خلالها اتفاقيات تقدر بأكثر من 350 مليار دولار تشمل استثمارات في المجال العسكري والاقتصادي بالولايات المتحدة. هذه الاتفاقيات ستجلب آلاف الوظائف لنا وملايين الوظائف في الشرق الأوسط، وستساعد السعودية على القيام بدور رائع وضمان جلب الاستقرار والأمن للمنطقة”.

 وكان الرئيس الأميركي قد ذكر الأسبوع الماضي أن “بداية نهاية الإرهاب تكون بوقف التمويل، ونقطة بداية وقف التمويل تنطلق من قطر”.

وتدعم الولايات المتحدة مواقف الدول العربية والإقليمية مثل السعودية والإمارات والبحرين ومصر، التي اتخذت إجراءات ضد قطر بسبب عدم تخليها عن سياسة دعم وتمويل الإرهاب.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. منبع الاٍرهاب امريكا وما عدا ذاك فروع لها وتعمل بموجب تعليمات من امريكا وترامب يعلم ذالك ، ولكنه يريد قبض المال من دول الخليج ، وناسف من التامر علي قطر اعتقادنا منهم انها الأضعف ، بينما المملكه هي المعلم الكبير الذي يقوم الدور الامريكي ولا يرغب في ايه دوله مشاركه او استفراد بسياسته مختلفه ولو عشره بالمايه ، سوْال لترامب هل كان الارهابيون مفجرا الأبراج من قطر ام من السعوديه منشأ ء الفكر التكفيري الوهابي ، ام ان المبلغ الكبير الذي دفعته المملكه أنساك ذالك مؤقتا .وسوف تعود الي ذالك بعد فتره ، الم يكن الشعب بالمملكة احق بهذه الاموال ان تصرف باستثمارات تعود بالنفع علي الشعب بالمملكة أين أنتم من هذا أيها الشعب الكريم

  2. وأي وضوح تريده قطر أكثر من هذا. لو عقدت قطر في مؤتمر الرياض صفقة مع ترامب بخمسين بليون دولار لما حصل لها أي حصار . ترامب يبيع دول بالفلوس وهكذا أسكته النصف تريليون دولار التي حلبها من السعوديه. قطر ضحية مؤتمر الرياض. فكيف الخراج إذا كانت أمريكا هي الخصم والحكم والمدعي العام ومحامي الدفاع؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here