تراجع الأجور الشهرية في اليابان للمرة الأولى منذ سبعة أشهر في مايو

طوكيو  (د ب أ)- أعلنت الحكومة اليابانية اليوم الجمعة عن تراجع الأجور الشهرية في البلاد بنسبة 2ر0 بالمئة عن العام السابق في أيار/مايو في أول تراجع خلال سبعة أشهر.

وذكرت وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات اليابانية أن الدخل الشهري المعدل حسب التضخم بلغ 457 ألف و 376 ين ياباني (4234 دولار) في أيار/مايو الماضي.

وفي عام 2018، تراجع متوسط دخل الأسر التي تحصل على رواتب بنسبة 6ر0 بالمئة، كما انخفض انفاق الأسر أيضًا بنسبة 4ر0 بالمئة، وفقا للوزارة.

وتكافح حكومة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي من أجل تحقيق نمو اقتصادي طويل الأجل في ظل انكماش الأجور وتراجع الانفاق الاستهلاكي منذ توليها السلطة في كانون أول/ ديسمبر من عام .2012

وتواجه الشركات التي تمتلك سيولة نقدية كبيرة انتقادات لعدم قيامها بزيادة إنفاقها على الأجور والتوسع في استخدام العمالة المؤقتة وبدوام جزئي.

وقالت وزارة المالية اليابانية الشهر الماضي إن الاحتياطيات الداخلية للشركات بلغت 8ر466 تريليون ين (33ر4 تريليون دولار) في الفترة من كانون ثان/يناير إلى آذار/مارس الماضيين، بزيادة بنسبة 4ر9 بالمئة عن العام السابق.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here