تحدّيان رئيسيّان يُواجهان أردوغان لا يستطيع تجنّب الحسم فيهما وبسُرعةٍ.. ما هُما؟ ولماذا نعتقد أنّ تطوّرات المعارك في شمال سورية قد تُعطِي بعض الإجابات؟ ومن سيكون الفائز الأكبر بقلبِ تركيا.. ترامب أم بوتين في نهاية السّباق؟

عبد الباري عطوان

يُواجه الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان اختبارين، أو تحدّيين، على درجةٍ كبيرةٍ من الخُطورة في الاسابيع السّبعة المُقبلة، الأوّل يتمثّل في جولة الإعادة لانتخابات بلديّة إسطنبول يوم 23 من الشّهر الحالي، والثاني الإنذار الأمريكيّ الذي صدر أمس بضرورة التخلّي عن شراء صفقة منظومة صواريخ “إس 400” الروسيّة المُتقدّمة لأنّها تتعارض مع أسرار طائرة الشّبح الأمريكيّة “إف 35” ومنظومات حلف الناتو الدفاعيّة، وجرى إعطاءه مُهلةً حتّى أواخر شهر تموز (يوليو) وإلا عليه مُواجهة عواقب وخيمة من بينها العُقوبات الاقتصاديّة.

في تقديرنا أنّ الخِناق بشقّيه الداخليّ (الانتخابات)، والخارجيّ (الإنذار الأمريكي)، بدأ يضيق على عُنق الرئيس التركي، ولم تعُد أساليب المُناورة وكسب الوقت، وتأجيل اتّخاذ القرارات الحاسِمة والحازِمة في هذا المِضمار التي يُجيدها باتت مُمكِنةً.

لنترُك الحديث عن انتخابات إسطنبول جانبًا لعدم اتّضاح خريطة التّحالفات الجديدة التي تضُم أطرافًا عديدةً من بينها مُتمرّدون على زعامته من قِيادات سابقة في حزب العدالة والتنمية الحاكِم مِثل أحمد داوود أوغلو وعبد الله غل، وعدم وصول قادة حزب السعادة الإسلامي إلى قرارٍ نهائيٍّ بشأن استراتيجيّته في هذه الانتِخابات، ترشيحًا أو دعم مُرشّح المُعارضة، ونُركّز في هذه المقالة على التحدّي الأخطر وهو التّهديدات الأمريكيّة وكيفيّة التّعاطي معَها سلبًا أو إيجابًا.

***

هُناك عدّة نقاط رئيسيّة لا بُد من التوقّف عندها وتسليط الأضواء عليها لاطلاع القارِئ الكريم على خلفيّات هذه المسألة قبل إعطاء أحكام تُرجّح طبيعة الخِيارات المُتاحة للرئيس أردوغان:

  • الأوّل: إقدام تركيا على شراء منظومة دفاعات صواريخ “إس 400” جاء لعدّة أسباب، أبرزها رفض الاتّحاد الأوروبي بطريقةٍ مُواربةٍ القُبول بعُضويّة تركيا فيه، ورغبة الأخيرة في التحرّر من شُروط التّسليح الأمريكيّة المُهينة، والتّعاطي معها كدولة غير موثوق فيها كعُضو في حلف النّاتو.

  • الثانية: ثقة الرئيس أردوغان بأمريكا كحليف استراتيجي تراجعت إلى مراتبٍ سُفلَى بعد الانقلاب العسكريّ صيف عام 2016، حيث يعتقد الرئيس أردوغان أنّ وكالة الاستخبارات الأمريكيّة (سي آي إيه) لم تكُن تعلم به فقط، وإنّما شاركت فيه.

  • الثالثة: دعم أمريكا العسكريّ المُباشر لقوّات حماية الشعب التركيّة التي يعتبرها نظامه ذِراعًا لحزب العمّال الكردستاني الانفصالي المُصنّف إرهابيًّا من قبله.

  • الرابعة: إبرام صفقة الصواريخ الروسيّة يُعطي الرئيس أردوغان ميزتين رئيسيتين، الأُولى، الحُصول على مدخل إلى تكنولوجيا إنتاج أسلحة مُتطوّرة تُعزّز الصّناعة العسكريّة التركيّة الطّموحة، واستِخدامها كورقة مُساومة للوصول إلى شُروط ماليّة وتكنولوجيّة أفضل في مُفاوضات شِراء صفقة صواريخ باتريوت المُنافسة، وطائرات الشّبح “إف 35” التي يُريد شراء مِئة منها.

  • الخامسة: الرئيس بوتين كان على درجةٍ عاليةٍ من الذّكاء عندما أدرك أنّ هُناك فُرصة ذهبيّة له لاستغلال مرحلة الخِلاف التركيّ الأمريكيّ، وجذب تركيا إلى مُعسكره، ولهذا قدّم عُروض ماليّة وتكنولوجيّة مُغرية جدًّا لأنقرة والمُضي قُدمًا في صفقة “إس 400″، التي تُقدّر قيمتها حواليّ 2.5 مليار دولار، علاوةً على حِفظ مصالحها، أيّ تركيا، في سورية.

الرئيس أردوغان أكّد يوم 4 حزيران (يونيو) الحالي أنّ تركيا لن تتراجع عن هذه الصّفقة لأسبابٍ أخلاقيّةٍ و”لكن” إذا كانت شُروط عقد صفقة صواريخ “الباتريوت” المُنافسة جيّدة فإنّ الوضع ربّما يختَلِف.

هذا التّلميح من قِبَل الرئيس أردوغان جاء بعد علمه بتفاصيل المُهلة الأمريكيّة، وإيقاف أمريكا تدريب طيّارين أتراك على طائرة الشّبح “إف 35” في قاعدتها العسكريّة في أريزونا، ومنه تسليم أربع طائرات منها في إطار صفقة قيمتها 9 مليارات دولار، وأبلغت خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، بعدم إرسال مجموعة جديدة من الطيّارين للتّدريب، وما يُثير الاهتمام ما ذكره مصدر في البنتاغون أنّ المُفاوضات بين تركيا وأمريكا حول شراء صفقة صواريخ “باتريوت” مُستمرّة هذه الأيّام ولم تتوقّف.

الجانب الروسي بَدأ يشعُر بالقلق بعد توصّله إلى قناعةٍ بأنّ احتمال تراجُع الرئيس أردوغان عن صفقة صواريخ “إس 400” ما زال وارِدًا، وربّما يتم هذا التّراجع في اللّحظة الأخيرة إذا جرى تحسين العُروض الأمريكيّة، وتَجنّبًا للعُقوبات.

لا نعرِف على وجه الدقّة كيف سيكون قرار الرئيس أردوغان النهائي تُجاه هذين الخِيارين الحاسمين، ولكن ربّما يُعطي التّعاطي الروسي التركي مع تطوّرات الأوضاع عسكريًّا في الشّمال السوري، ومُحافظة إدلب على وجه الخُصوص.

نشرح أكثر ونقول أنّه كان لافتًا في الأيّام القليلة الماضية ظُهور صواريخ مُضادّة للطائرات “إم .ط”، وأخرى مُضادّة للدّروع من نوع “ثاو” في أيدي مُقاتلي جبهة تحرير الشام (النّصرة) في حماة وحمص وإدلب، وإسقاط هذه الصّواريخ طائرة عسكريّة سوريّة، وسط اعتقادٍ راسخٍ بأنّ تركيا كسَرت كُل الخُطوط الحُمر، الأمر الذي دفع موسكو بالتّهديد بدعم قوّات حماية الشعب الكرديّة في تل رفعت وأماكن أُخرى.

***

الرئيس أردوغان ما زال يُقلّب خِياراته، مع إبقاء أوراقه قريبةً إلى صدره، ومُحاولة المُناورة بالتّالي حتّى اللُحظة الأخيرة، فهو يُؤجّل الطّلاق النّهائي مع أمريكا، ويُعطي إشارات إيجابيّة للرئيس ترامب، أبرزها وقف استيراد النّفط الإيراني التِزامًا بالعُقوبات الأمريكيّة، وكذلك تجميد التّقارب والاتّصال بالسّلطة السوريّة على صعيدِ الجانب الاستخباري.

من يُتابع مسيرة الرئيس أردوغان السياسيّة لا يستبعِد أيّ احتمال، بِما في ذلك التّراجع عن صفقة الصّواريخ الروسيّة إذا كان المُقابل الأمريكيّ مُغرِيًا، وبوتين يعرِف ذلك جيّدًا، ولذلك لا بُد من التأنّي قبل إصدار أحكام قاطِعة، وما علينا إلا الانتِظار، وهو انتظارٌ لن يطول فالمُهلة الأمريكيّة مِقدارها سبعة أسابيع، ولكنّ علينا في الوقت نفسه مُتابعة الحرب في إدلب وتطوّراتها، فقد تُعطي الإجابة الشّافية.. والأيّام بيننا.

Print Friendly, PDF & Email

46 تعليقات

  1. الاخ الطحان …عهدناك متسع الصدر متسامح وتعفو عند المقدره ومتفهم حتى لزيارات الأعداء الى الاصدقاء وحتى انك تقبلت احداث مسقط السياسيه ..خذ نفس عميق اخ الطحان ….
    ليس كل الشعب السوري الذي ثار في وجه الطغيان إرهابي …هذه شموليه فكريه منك وازوداجيه المعايير ..وبصراحه يقال فقط في البرقندا الاعلاميه ..وعلى قنوات نشرات الأخبار التجاريه…
    الشعب السوري الذي ثار فيه رجال شرفاء أحدهم ارتقى الى الأعالي وشاهدنا الشعب السوري يبكيه ويرثيه ويصلي عليه صلاه الغائب وشاهدنا جنازه مهيبه وحب بلا حدود لهذا الفقيد …كل سوريا تبكيه بإستثناء قله قليله طمس الله على قلوبها ولا ترى اجرام العالم وعنفه الغير مبرر وقصفه المجنون على ارض سوريا وهدم معالمها …هذا لا يقوم به إلا إرهابيون متكالبين على الوطن …مدججون بطائرات مجرمه يقودها غرباء لا يمتون بصله بأي شيئ أمامهم يستخدمون سياسه ارض محروقه بما تحمل الكلمه من معنى ..الاخ الطحان لا يحتاج منك ابطال سوريا الذين وافت المنيه أحدهم …اسد كاسرا كان يقاوم غزاه ومحتلين واناس انت اكثر من يقول انهم اصحاب أطماع وليس فاعلي خير. .
    هنالك من حمل السلاح ضد حكومته …لان حكومته جعلت من الوطن مرتعا للغزاه والمحتلين لأنه حكومته هدت كيانه وحرقت قراه وقصفت ملامحه وحرقت له بيت العائله بكل مافيه..
    الحمدلله اخ الطحان أن الله عز وجل هو إله هذا العالم وغافر الذنوب ومن يكفر السيئات أما البعض للاسف لديه استثنائات …ينظر إلى الدنيا من زاويه واحده

  2. الامم سلسلة جينات متوارثة كل جيل يهب الجيل الذي يليه خصائصه وصفاته ، فأردوغان سليل أمة عظيمة طوت الشرق والغرب في بضع سنين ، هل تعلمون أن الأمريكان يطلقون على الديك الكبيرالذي يذبح في المناسبات بالتركي Turkey cock نقلوا هذه الشعور عن الأوربيين الذين عجزوا عن التصدي لانسياح الأتراك في حوض المتوسط فجسدوا امنياتهم في الانتصار عليه بذبح هذا الديك المسكين .

  3. Unfortunate western and eastern countries against any Islamic country. Future of Muslims in the hand of corrupt agents who controls the oil of Saudi and Emirate who can control the energy of the economic of whole world ( Turkey is under siege) . Shame on Saudis

  4. طالما بوتين نائم عن الاحتلال التركي لإدلب كما هو الحال ومنذ سكوته عن خرق إردوغان لتعهداته بإخراج الإرهابيين من إدلب ومماطلته والتمديد له حتى الآن منذ أيلول الماضي فإن S400 مقبول..
    الخاسر أولاً وأخيراً هو الرئيس بوتين وإذا كان بوتين يعتقد أنه سيحصل على وسام الدهاء العالمي على حساب الأرض السورية والجيش السوري تحت اسم تكتيك ولو خربت البلد فالسيد بوتين مخطىء .

  5. الى السيد من المدينه المنوره
    كلامك قد يكون جائز ولكن بعد استيلاء الصهاينه على المدينه المنوره يثرب سابقا

  6. التحدي الاساسي الذي يواجه تركيا ليس بين خيارها شراء السلاح الروسي او الاميركي بل يكمن في خيارها بالمضي قدما بمشروعها الاسلام السياسي من عدمه. مضت سنين على طرح هذا المشروع من قبل حزب التنمية والى الان لا احد يعرف تفاصيل هذا المشروع سوى عنواين عريضة ومبهمة. بالرغم من ذلك، ادى طرح هذا المشروع الى تغيرات جذرية في المنطقة ووضع تركيا في دائرة الاستهداف الاميركي الاوروبي والاخطر من الاثنين هو الخطر الروسي الذي يبدو للوهلة الاولى بان هناك امكانية تحالف مستقبلي بين روسيا وتركيا. هكذا تحالف لا يمكن ان يحصل والخطر الاكبر على تركيا هي روسيا كونها الاقوى والاقرب جغرافيا.
    الشعب التركي ارتكب خطأ استراتيجي ومفصلي يوم الذي تبني هذا المشروع ودفع وسيدفع اثمان اقتصادية وسياسية واجتماعية كبيرة. المنطق والتجربة التاريخية الانسانية برهنت ان قيام كيانات سياسية على اسس دينية محتوم بالفشل او التخلف. ان اصرار المسلمين على خلط الدين بالسياسة لم يؤدي فقط لتخلفهم بل ادى الى نشر الكراهية والتعصب في العالم ضدهم وقدموا المبررات الكافية لجعل بلدانهم مسارح لحروب ماضية وحالية ومستقبلية.
    على المسلمين اطلاق ورشة اعادة العقل علي منظومة ايمانهم بدل المضي في سراب الاسلام السياسي فالدين الاسلامي لا يصح في كل ممكان وزمان كما هو شائع ويؤمن المسلمين
    فهل يغتنم الشعب التركي هذه الفرصة التاريخية ويقوم بالاصلاح المكلوب؟
    تحياتي

  7. انتوا بتنتقدوا فيتركيا واردوغان
    يا سادة تركيا عندها مقومات الحياة وعندها مؤسسات وانتخابات واقتصاد وووو وستعرف كيف تتدبر امورها
    ركزوا في بلاد العرب التي لا مؤسسات فيها ولا اقتصاد ولا مقومات دول عدا عن االارتماء في حضن قاتلها والتذلل له … سيبوكم من غيركم

  8. من المؤسف أن نجد معلقين من غزة الغالية جدا على قلوبنا يشهرون سلاحهم الفكري على الأخ من المدينة المنورة بأنوار الحبيب المصطفى صلى الله عليه و سلم فقط لأنه تجرأ على انتقاد أردوغانهم و إدانته بما قد فعل على وجه الحقيقة.
    هؤلاء ما فعلوا ذلك إلا انتصارا لجماعتهم المعروفة و مذهبهم الفكري و ليس انتصارا للحق. ببساطة لأن ما يفعله زعيمهم المفدى لا يمكن تبريره و اختاروا أن يعيروا أخونا المدني بآل سعود و جرائمهم. و كأنه كان موجودا مع الشريف حسين و لورانس العرب لما باع الحجاز و الأمة و المساجد الحرام الثلاثة للبريطانيين. أو أنه كان في جيش إخوان عبد العزيز الذي سلب له الحرمين فصار حاميهم بعد أن كان حراميهم.

  9. من الإرهابي في حرب إدلب ؟
    جيش بشار والمليشيات الذين يقصفون ويقتلون المدنيين، ام المعارضة التي لا تهاجم إلا العسكريين.

  10. إلى من المدينة المنورة
    تركيا دول قائمه منذ القدم وتاريخها عريق وهي موجوده منذ القدم ولديها أرشيف عسكري قتالي عريق تركيا يا سيد حاربت دول كثير وإنتصرت وخسرت والاهم من ذالك ان الشعب التركي واعي ولديه احزابه وينتخب كل 5 سنوات رئيسه ولديه إلى حد ما هامش حرية تعبير عكس بعض الدول التي تسمى على إسم الأسرة الحاكمه فيها وشعبها يقدس ولي الأمر إلى درجة العباده وجيشها فشل امام مجموعة مسلحه صغيرة في جبال شمال اليمن أما بالنسبه لإنتقام روسيا ونظام الأسد من تركيا نعم وارد ماقلته أنت لاكن لاتنسى تركيا عضو في حلف شمال الأطلنطي ثانيا تركيا ببساطه ممكن أن تدعم إنفصاليين القوقاز في داغستان والشيشان وأديغا وممكن أن تجري معاهدات عسكريه أمنيه مع جورجيا وأوكرانيا أعداء روسيا أما بالنسبه لنظام الأسد فهذا نظام (كما قال الشيخ نايف الرجوب القيادي في فصيل حماس نظام الأسد لاوزن ولاقيمه سياسيه له والرهان عليه رهان خاسر) أما عن التقسيم فحدث ولاحرج البنتاغون والإستخبرات المركزيه الأمريكيه منذ 2002 لديهم خطة لتقسيم السعوديا إلى 3 إمارات في حال سقط نظام أل سعود الذي من المتوقع سقوطه بعد رحيل الملك سلمان نظرا لسياسة ولي عهد محمد بنسلمان التي تعادي الجميع داخل المملكه وخارجيها ناهيك عن حرب اليمن وإعتقال دعاة المملكه الشرفاء وشخصيات مدنيه معتبره وتمويل حفتر في شرق ليبيا وتمويل قادة فيلق الجنجويد بالسودان ليتولي الحكم والأزمه مع قطر وقضية إغتيال خاشقجي وإحتمالية الحرب مع إيران والتوتر مع المملكه المغربيه وشيطنة الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسله وترحيل العماله اللبنانيه من المملكه وبرودة العلاقه مع ماليزيا وأندونيسيا وتركيا بحجة أنهم “إخونجيه” وربط مصير بقاء نظام بنسلمان ببقاء إدارة ترمب التي أيضا فضائحها ومشاكلها كثيره سواء في الداخل الأمريكي أو على مستوى الساحه الدوليه الرجاء النشر وشكرا جزيلا

  11. الرئيس اردغان رئيس دوله كبيره معتبره لها تاريخ مشرف .. تكالبت عليها الامم من جميع الجهات في حينه فغابت عن المشهد العالمي قصرا مئة عام .. والاّن جاء دوره ليعيد لتركيا سابق عهدها العظيم وانشاء الله خير .. اردغان صاحب كلمه ولن يتراجع عن شراء منظومة الصواريخ الروسيه او طئرات اف 35 الامريكيه او اي اسلحه من اي دوله كانت يرى ان تركيا بحاجه لها وهذا حال الدول الحره وغير ذلك كله كلام فاضي وعليه لن يخضع لاملااّت احد على ما عهدناه خاصه في الامور السياديه التي تهم تركيا وشعبها الحر الابي والله المستعان ……

  12. اردوغان سيتخلي عن منظومة اس 400 وحتي اس 500 مقابل مساعدة أمريكا له بالسيطره علي الشمال السوري والمنطقه الآمنه التي يطالب بها منذ سنوات !!! اردوغان لن يتخلي عن أمريكا والغرب من اجل صفقة صواريخ روسيه !!! انه يراوغ حتي الربع ساعه الاخيره وسوف نسمع التبريرات بإلغاء صفقة الصواريخ بسبب محاولة الجيش السوري استعادة السيطره علي باقي أراضي سوريه تسيطر عليها مجموعات ارهابيه مدعومه بالكامل من اردوغان !!!اصبروا أسابيع قليله وسوف تسمعوا العجب عن كل مايجري خلف الكواليس
    اردوغان اطماعه بالشمال السوري والعراقي لا تخفي علي احد وكما قلت سابقا كل ارض يسيطر عليها الجيش التركي يبدأ بتحويلها الي تابعه بكل شيء لتركيا عمله تركيه اللغه التركيه في المدارس أي انه استيطان تركي !!! اما المسلحون فانني قلتها ان كل من يحمل السلاح بوجه حكومته الشرعيه هو إرهابي وخائن لوطنه ولا شيء غير ذلك

  13. ان من يقف مكتوف الأيدي أمام دور اميركا في دعم الانقلاب ?وان من ينسحب من ملاحقة قتل الخاسقجي في عقر داره? ان من يمارس هذا النوع من السياسة لأيمكن ان يكون صاحب قرار مستقل، وسينصاع للإرادة الغربية.

  14. الشعوب الحرة التي تصوت لحكامها هي شعوب قوية و تحمي كرامتها و استقلالها و حريتها و جميع العالم يحترمها و يتودد لها بينما الشعوب التي ما زالت ترزح تحت الاستعمار و وكلاءه كالشعوب العربية فهي تستباح و تدمر و تبقى ضعيفة لذلك يقفون جميعاً ضد الربيع العربي. شكراً تركيا الحرة لدعمكم ثورات العرب

  15. وما اويتيتم من العلم الاااا قليلااا
    الله تبارك اسمه وعلى وتنزه الله ليس كمثله شيئ
    احنا مخلوقات ..
    الانسان كالصرصور والاسد
    الانسان علمه الغراب ..امم امثالكم
    اسارقائم الله عن كافه مخلوقاته

    وجعلكم خلفاء في الارض الارض
    ارض النبات ….
    ما هي الا بديع وصنع الخالق.
    العدل الحق …
    الكبير المتعااال
    ما انتم ؟
    وما خلقكم ؟
    انتم خليفه الله في الوجود..

  16. الى تاجر
    ايران بعيده عن تجارة الحرام و كل المال حلال و الشرفاء يحصلون على الانتصار و شكرا الى ايران المسلمه

  17. الى من المدينة المنورة
    صحيح ان اردوغان يلعب على ستون حبل و اكثر كمان لكن آل سعود يلعبون على مليون حبل و فتوى كمان و الله
    يبعد شر آل سعود عن المدينة المنورة من شرهم
    مع تحياتي

  18. طيب و اذا اردوغان حصل على اس 400 و اس500
    و كمان الطائرات الامريكيه ماذا هو فاعل بهم الشطاره في الانتاج

  19. كل شخص يبقى مده طويله في الحكم لا بد ان يدخل في بحور الاوهام وهو لا يشعر .واردوغان ليس استثناء . علماء النفس والسياسيون المنصفون قالوا دلك .

  20. أعتقد أن حسابات السبد اردوغان و خياراتة ليست دقيقة أو في صالحة و أعتقد أنة سوف يخسر في جميع الأحوال.

  21. الشراء منظومة الصواريخ اس 400 الروسية هذه ليست الصفقة العادية متل باقي الصفقات الأخرى أو متل صفقات الخردة تشتريها السعودية الدول الخليج لم تنفذها في شيء هم الحوثيين يزحفون يحاصرون نجران أين هي صواريخ باتويوت التي تكلف السعودية إطلاق صاروخ واحد منها مليون دولار تصدي صاروخ بدائي الحوثي لا يتجاوز سعره 1000 دولار أخطر خطوة يقدم عليها أردوغان في حياته السياسية يغامر بي مستقبله السياسي هي خطوة تشبه الخطوة قام بيها جمال عبد الناصر سنة 55 لما غير تحالفه الاستراتجي من امريكا وبريطانيا إلى التحالف مع الاتحاد السوفياتي أصبح الد الأعداء امريكا اعتقد ان أردوغان يسير في نفس الاتجاه علاقات التركية الأميركية أصبحت العدائية اقتربت من القطيعة رفض دعم تمويل امريكا بناء مصر السد العالي كانت النقطة أدت إلى القطيعة والعدوان عبد الناصر الصواريخ اس 400 سوف تردي إلى نفس الأمر إذا حسبها أردوغان بي ورقة والقلم كما نقول مكاسبه مع روسيا السياسية والاقتصادية والعسكرية مع روسيا اكثر من امريكا الذي لم تعطي أردوغان سوى كلام الوعود فارغة بفضل بوتين تركيا دخلت إلى سوريا سيطرة على عفرين وشمال سوريا أقامت منطقة آمنة أما امريكا فضلت القوات الأكراد عليها تدعمهم بي السلاح بي ما زاد غضب أردوغان هو حماية ترامب مشينة الواضحة محمد بن سلمان تستر عليه في قضية الاغتيال جريمة جمال خاشقجي داخل تركيا رغم الأداة قوية قدمتها تركيا اعتراف المخايرات الأميركية بي ضلوع محمد بن سلمان جريمة أردوغان فهم إن ترامب قد اصطف مع محور السعودي الإماراتي المصري المضاد له أردوغان سأل نفسه ماذا أفعل مع هؤلاء لماذا ابقى حليفا لهم هو يقفون ضدي من الناحية العسكرية الأمتلاك منظومة اس 400 أهم بكثير من طائرات 35 تحلم حتى الدول حليفة امريكا الامتلاكها تركيا تجد بديل أن اف 35 لكنها تجد بديلا اس 400 سوف تمكنها تصبح القوة العظمى الشرق الأوسط حماية حقول الغاز في الشرق المتوسط تركيا تعتبر أن حلف اليونان الاسراءيل مصر يستعد حرب مع تركيا الامتلاكها 400 سوف يقوم بي ردعهم

  22. كلنا نعلم ان الرئيس التركي , الثعلب المكار و يلعب على ستين حبل كما يقول المثل العربى الشهير !
    ولاكن سيسقط في المصدة يوما من الايام و عن قريب ان شاء الله و لا محاللها
    العالم باسره شاهد ان الرئيس التركي اردوغان , امرار بفتح الحدود التركية السورية ( من تركية الى سورية ) و بلا عودة , لتسهيل دخول الارهابين و عددهم فاق المليون ارهابي و من كل الجنسيات العالمية ,
    العالم باسره يشاهد ان الرئيس التركي , يدعم المنظمات الارهابية المشبوهة اسلاميا في شمال سورية ( جبهة النصرة و اخوتها ) و يدربهم عسكريا و يسلحهم بكافة الاسلحة الخفيفة و الثقيلة منها و حتى جهزهم بالطياراة المسيرة لقصف القواعد الروسية و السورية العسكرية في سورية , و اذا تطلب الامر فان الجيش التركي الموجود داخل الحدود السورية سيدافع عن الارهابين و بكل ما اتي من قوة ,
    انا اتوقع ان في المستقبل القريب جدا ستنتقم سورية و روسيا من تركيا بدعم حزب العمال الكوردي المعارض المسلح في تركيا ! و ستفتح نيارن جهنم على الرئيس تركي و تركيا
    و ان شاء الله ستشتعل الحرب الاهلية في تركيا و تتجزا تركيا الى اكثر من ثلاثة دويلات متناخرة و هذا ما تحلم به روسيا و امريكا على حدا سوى ,
    و كما تفضل به السيد عطوان : ومن سيكون الفائز الأكبر بقلبِ تركيا.. ترامب أم بوتين في نهاية السّباق؟؟؟ …

  23. اثبتم انكم لا تعرفون شرف الكلمه من فم أردوغان.
    اردوغان لن يتخلي عن صفقة S400. فالصفقة بالنسبه لتركيا كنز لا تحلم به أي دوله لأن شرط تركيا ( المشاركه في التصنيع) وهذا معناه حصول تركيا علي تكنولوچية الصواريخ بعيدة المدي. وأمريكا تمنع ان تصل هذه التكنولوچيا للأتراك ( العدو المتربص).
    أما مسألة سوريا ففيها مقايضات تنتظر تركيا منها تأمين الجنوب التركي. ومنع الأكراد من الوصول لمنفذ علي البحر المتسط.
    والنفط الايراني سيصل لتركيا غصب عن شنب أم ترامب وبالسعر الذي سيحدده الأتراك.

  24. حبل الكذب قصير
    أتذكر المثل .. يمكنك أن تضحك على كل الناس بوقت واحد ويمكنك أن تضحك على بعض الناس في كل وقت .. ولكن لا يمكنك أن تضحك على كل الناس وفي كل وقت
    تنحصر خيارات اردوغان الخارجية ولم يعد لديه الكثير من الوقت للمرواغة .. ولكنني أعتقد أن كما يعتقد الروس أن تركيا بشكل عام واردوغان بشكل خاص هي الدرع الواقي للغرب ولا يمكنه أن يتخلى عن الغرب ولا يمكنه أن يواجه امريكا وحلفائها وسيضطر صاغرا للتخلي عن روسيا وصواريخها .. وأتوقع أن يكون الرد الروسي عنيفا وربما سيطيح بكل قوى المعارضة السورية التي تعمل تحت المظلة التركية بلا رحمة ولا هوادة. عندها ستخرج هذه المعارضة كمن خسر الدنيا والآخرة معا.

  25. انا في رأي و حسب خبري s400 تعمل الان علي الارضي التركيه و سيكون عمليا مفاجيه بناتنا أتراك يدركون النار التي اشتعلت في سوريه ليس السوريه وحدها لكن تركيه المطلوب في هذة الوضع و لهذا توجه تركيه نحو الشرق يضمن مكانتها حتي تكون جزو الاتحاد و منبوذ من الجميع .
    اردوغان اتخذ قرارة و لم يتراجع و أمريكا تناول و تتراجع في بيانها و تصريحاتها و تركيه تضمن خروجها من ١٠٠ التكبيل من الغرب.

  26. الكاتب أ. عبد الباري عطوان
    المشكلة فينا العرب وكمحللين خاصة لازلنا نعيش فقط حالتنا وتفاصيل مهزلتنا وخياراتنا ضمن حالة من التبعية وعدم الثقة بأنه لا يمكن أن يكون لنا لوننا الخاص وطريقتنا، ونبني كل شي بناء على أننا قاصرين، فنسحب للأسف هذا الوعي على غيرنا حينما نتدارس حالته!!

    تركيا بلد أفلت نوعا ما من قبضة العلمانيين على حين غرة  “حراس الهيمنة الغربية”  على عكس الأمة العربية بقيت تحت المراقبة والتآمر الحثيث دون أي فسحة ممكنة لهذا الانفلات، وهذا ما يفسر شراسة الثورات المضادة،
    تركيا تعيش الآن حالتها الخاصة وهي تتقلب بين هذا وذاك ووجهتها لا ذاك ولا هذا إنما خلق حالتها الخاصة….
    والغريب أن ما تقوم به تركيا لا يبتعد كثيرا عما قامت وتقوم به إيران إلا أن حساسية تركيا أشد على الغرب منها من إيران لسنية المذهب وإرثها الإسلامي المرتبط بالخلافة الإسلامية وإمكانية أن تكون لامة وجاذبة للعالم العربي والإسلامي،
    وهنا تجدر الإشارة إلى حقيقة تدخلات إيران في المنطقة وخلقها للتوترات أنه ما هو إلا في سبيل حصولها على كمال استقلال ذاتها وحالتها القومية كدولة لها اسقلالها بعيدا عن الإملاءآت الخارجية وهذا هدفها الأول والأخير تستخدم في سبيله كل أدواتها وتحالفاتها الصغيرة هنا وهناك وليس المقاومة الفلسطينية آخرها،
    وعودة على تركيا لا يعني فشل اردوغان في مشروعه إن حصل ذلك أنه صاحب اتجاه ومشروع فاشل بقدر ما هو حجم التآمر على مشروعه ومدى استعداد وذهاب الغرب في محاربته،

    والثابت الواضح الذي لا يحتمل التأويل هو أنه من الممكن أن تفلت إيران من الغرب بإرادتهم ضمن حسابات الأولويات والتفاهمات الضمنية في لعبة الخطوط الحمراء، إلا أنه لا يمكن أن يسمح لتركيا بالإنعتاق منهم طواعية تحت أي ظرف، ومثال العراق لازال حاضرا للآن كيف تركت إيران وتم إعطاء الأولوية لتدمير العراق والقضاء على حكم صدام رحمة الله لأنه كان من الممكن أن يكون حالة لامة للعرب وقبلة لهم، وحائط صد مفترض في وجه استفرادهم وأزلامهم بالمشهد العربي والإقليمي.
    ولعل ما على تركيا القيام به الآن بغض النظر اتجهت إلى إس ٤٠٠ أو إلى إف ٣٥ هو الصمود قليلا في خضم هذا الحراك العالمي والأمر لن يطول لأن القادم سيكون احتكاكا عالميا العرب وقضاياهم ستصبح ثانوية فيه وسيتفرغ الجميع لنفسه قليلا وهنا ستكون الفسحة ومن المهم أن يكون هناك دولة تملك مقومات الدولة الحديثة إداريا وصناعيا وغير مهترئية مؤسساتيا ولا مشتتة الأيدولوجيات والتبعيات لتعيد على الأقل لملمة المشهد العربي والإسلامي في المنطقة.

  27. أعتقد أن من سيقرر في النهايه التراجع أوعدم التراجع هو الؤسسة العسكرية في تركيا ، الجيش ما زال الحاكم في تركيا ، الوجوه هي التي تغيرت فقط

  28. لماذا يتم لدى الانظمة القمعية من المستعربين يتم قمع الفن المقاوم و حب الوطن هل بسبب اوامر العدو الاسرائيلي و اذنابه في المنطقة لكي لا ينتشر الوعي الوطني .. هذا عار على الانظمة .. لماذا تم محاربة اغاني الشيخ امام و احمد فؤاد نجم في مصر و عزة بلبع وغيرهم في اغاني ” ممنوع من السفر” مثلا وغيرها ايام السادات و مبارك و كيف سمح لنفسه هو ومن حوله بخنق الحق ارضاء للعدو الاسرائيلي و هذا فسر سبب اسقاطهم شعبيا فذاكرة الشعوب لا تمحى مطلقا بل على العكس انتشرت هذه الاغاني شعبيا بشكل مهول و ستبقى الى الابد رغم انف العدو الاستعماري .

  29. يا جماعة اردوغان لا يقول الا ما يضعه في فمه القرضاوي و وشيخ قطر, سيبقى تابعا لامريكا ولن يغير والايام بيننا

  30. اردوغان نجح في بناء تركيا داخليا..ولكن مشكلة تركيا ان موقعها صعب..فهي بوابة اوروبا و الغرب على العالم العربي والاسلامي ..لذلك من الصعب ان تحسم تركيا موقفها من اي قضية..الغرب كذلك لايستطيع الثقة تماما بالاتراك بسبب العداء التاريخي ..ولانهم مسلمون ..وشخصية اردوغان تمثل الوضع الغير مستقر لسياسة تركيا..وهي عدم الحسم والمماطلة و التأجيل..وعدم الثبات على موقف..اردوغان بالنهاية هو شرقي…والعقل الشرقي لايعرف كيف يحافظ على علاقاته الخارجية مع جيرانه من العرب والمسلمين..لم يتعلم الاتراك من الاوروبيين كيف ان الدول تعمل معا للمحافظة على امن اوروبا.ولايمكن الاعتماد عليهم في تحسين وضع العرب والمسلمين…ولكن المفاجأت ليست مستحيلة..الله أعلم..

  31. صدق تشرشل اذ قال ان الأمريكان سياسيون اغبياء عم يفرطون بثاني اكبر دوله في حلف الناتو لصالح الدوله التي انشأ من اجلها حلف الناتو وهي روسيا وباعوا العراق لعدوهم الاكبر ايران وكانوا قادرين على ضم سوريا لمصالحهم اي غباء هذا !!?

  32. سوف يتراجع ويكتب نهاية زعامته تاريخه يشي بذلك

  33. ولماذا لاتسلح روسيا الجيش السوري بأحدث الأسلحة حتى الآن لم تسمح للجيش السوري بنشر اس300 للدفاع عن استباحة أراضيها من قبل اسرائيل .

  34. إنه تراجع ،الصفقة المناورات غير خافية على أحد وخاصتا الروس وجميع المسلمين والعرب.

  35. اردوغان رجل بياع كلام يعنى كلامنجي بيقول الشئ و نقيضه و مستحيل نعرف هو بيفكر ازاى او هيعمل ايه كان من اشد الداعمين لفلسطين و فى لحظة اتصالح مع اسرائيل يهاجم السعودية على موضوع خاشقجي و بعدها يتصالح معاها

  36. الأوروبيون لن يقبلوا تركيا الإسلامية بعضويه كامله في اتحادهم. . هم يستغلون الوجود التركي عسكريا فقط في الناتو كونها الدوله التأليه للولايات المتحدة من حيث عدد قواتها وتسليحها واستفادوا من ذلك في أفغانستان .
    والأميركان اذكياء ولن يضعوا بيضهم في سله اردوغان فلديهم بطاقه الأكراد ولديهم جولن وجماعته حتى لا يبتعد كثيرا. ولا نجادل بانهم من أتى بأردوغان في الدرجة الاولى وقدموه على انه الاسلام المعتدل الذي يتعاون مع اسراءيل عسكريا ويعقد معها التحالفات وقدم على انه النموذج المستقبلي لمنطقتنا. ولكن وبعد فشل مشروعهم في سوريا على أيدي الجيش العربي السوري وحلفاءه بدء الاميركان يعيدون النظر بمشروعهم حتى صفقه القرن أصبحت بمهب الريح رغم الاستثمارات الضخمه صهيوعربيه واميركيه.

  37. من أول الأمثال التي تعلمتها من زملاء المدرسة أن فلانا يلعب على الحبلين. طبعا هذا يقال تحذيرا من العاقبة الوخيمة لمن يفعل هذا و سوء خاتمته.
    طبعا السياسة مبنية على اللعب على الحبال و الرقص بين الأفاعي و لكن لنفاقها حدود. و الرجال و القادة الحقيقيون تظهر معادنهم في ساعة الحسم.
    لم أجد أحدا ينطبق عيه هذا المثل مثل الرئيس التركي.
    أتمنى شخصيا أن تنكشف حقيقته للرئيس الروسي فهو ليس جديرا بالثقة و لا يمكن التحالف معه و الدليل ما يحدث في إدلب.
    بدل أن ينفذ شرط الاتفاق بنزع سلاح مناطق التماس قام بتسليح الإرهابيين بأحدث الأسلحة. و سحقهم الذي كان بالأمس سهلا على الجيش السوري أصبح أكثر صعوبة.
    لا هو و لا هم يريدون أية تسوية أو سلام فخليفتهم الجولاني و الظواهري و هم لا يفهمون شيئا اسمه حرية أو ديموقراطية و لا حتى دين إسلامي.

  38. التخلي عن صفقة ال س400 و العودة الى حضن امريكا هو بمثابة الاننحار لاردوغان، فهو سيخسر الورقة الروسية و المصالح الظخمة و لن يبقى له معين ، لا ننسى المحاولة الانقلابية من قبل امريكا و الروس هم من انقذوه و عبدالله غول جاهز و حاضر للقيام بمحاولة انقلابية اخرى و الاطاحة برأسه هذه المرة و باستعمال ال f 35 هذه المرة اللتي يتدرب عليها من المؤكد طيارين مجندين من قبل الاستخبارات الامريكية، فعلا اردوغان في وضع لا يحسد عليه، المقصلة قد اقتربت من راسه اينما ادار به …..

  39. لماذا لايتحالف مع إيران فمعا يصبحون قوه ضاربه يحسب لها ألف حساب، فما يجمعنا بايران اكثر بكثير من أي قوه أخرى، فمعا يكونوا نواه قوه اسلاميه تترافع عن النعرات المذهبيه وتفوت الفرص على من يلعب على هذا الوتر وربما تنظم إليهم باكستان وسترى حينها كيف يحبوا ترمب للتودد ولن يجروا أبدا تهديد اي طرف.
    نحن بحاجه للتوحد اكثر من حاجاتنا للسلاح فهو سلاحنا الفتاك.
    الله يهديكم ويجمع بينكم على خير الأمه

  40. تركيا بلد إسلامي كبير غير مستقر كإيران و السعودية وباكستان

  41. خذها من عندي يا استاذ عطوان إردوغان سوف يتراجع عن شراء الصواريخ الروسية ولن يفرط بعلاقته مع واشنطن وإسرائيل

  42. ربما يتراجعاردوغان او تراجع عن شراء اس400و خير دليل تسليح المعارضة السورية بعتاد عسكري متطور و هو الذي يعلم ان رءيس بوتين سيفي بوعده بتسليح الاكراد كرد فعل على تسليح المعارضة السورية و بذالك يختلق ازمة و مبرر لتراجع عن شراء اس400 الروسية.

  43. ان الأوان لكي يؤدي ثمن مراوغاته وفرصه على رؤوس الأفاعي

  44. (من يتابع مسيرة الرئيس اردوغان السياسية لا يستبعد اى احتمال)
    قصدك ان اردوغان ملوش كلمة وأنه ممكن يتراجع عن اى قرار فى اى لحظة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here