تحالف الصدر يحدد يونيو موعدا لإنهاء المناصب بالوكالة في العراق

بغداد/ إبراهيم صالح، عامر الحساني/ الأناضول – تعهد تحالف سائرون ، المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس، بإنهاء ملف المناصب التي تُدار بالوكالة في الدوائر والمؤسسات العراقية، محددا يونيو/حزيران المقبل موعدًا لإنهائها.

يذكر أن حقائب  الداخلية والدفاع والعدل ، لا تزال شاغرة في حكومة عادل عبد المهدي وتدار بالوكالة، رغم مرور 8 أشهر على إجراء الانتخابات البرلمانية العام الماضي.

وقال رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري القيادي في تحالف  سائرون نصار الربيعي في مؤتمر صحفي عقده مع رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي بحضور عدد من النواب، إن المناصب الموجودة الآن وتم اختيارها في البرلمان لا توجد عليها إشكالات .

وأضاف بالقول أن هناك مناصب تُدار بالوكالة في مؤسسات في الدولة العراقية، وهذا يؤثر على عمل تلك المؤسسات ويجعلها ضعيفة .

وتابع الربيعي أنه في شهر يونيو (حزيران) المقبل سننهي ملف شغل المناصب بالوكالة .

وأردف ندعم جميع المسؤولين المستقلين الذين لا تقف خلفهم أطراف وأحزاب سياسية .

وعلى صعيد متصل، شدد الرئيس العراقي برهم صالح، الخميس، على أنه أمام القوى السياسية مسؤولية والتزام دستوري لتجاوز  الخلافات والتعثر .

وقال مكتب الرئاسة، في بيان تلقت الأناضول، نسخة منه، إن صالح استقبل نائب رئيس الجمهورية الأسبق، رئيس المكتب السياسي لحزب (دعاة الإسلام ـ تنظيم العراق) خضير الخزاعي، وبحث آخر المستجدات الأمنية والسياسية على الساحتين المحلية والعربية.

من جهته، ثمن الخزاعي جهود رئيس الجمهورية في تقريب وجهات النظر بين جميع الأطراف السياسية للحفاظ على التجربة الديمقراطية والمنجزات المتحققة  .

ومنذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، منح البرلمان العراقي على مراحل الثقة لـ19 من أصل 22 وزيرا في حكومة عبد المهدي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here