تجريد أرفع مسؤول بالفاتيكان من صفته الكنسية لارتكابه “اعتداءات جنسية”

مصطفى كامل/الأناضول – أعلن البابا، فرنسيس، السبت، عن تجريد، أرفع مسؤول بالفاتيكان، كبير أساقفة واشنطن السابق، ثيودور ماكاريك، من صفته الكنسية بعد إدانته بارتكاب اعتداءات جنسية.

وذكر الفاتيكان في بيان أن قرار البابا جاء بعد أن أدانت لجنة تأديبية بالفاتيكان ماكاريك بارتكاب جرائم جنسية مع قُصّر وبالغين على مدار سنوات ، حسب وكالة أسوشيتد برس.

ويعني هذا القرار أن ماكاريك (88 عاما) لن يشارك في ترؤس أي طقوس دينية بأي كنيسة.

ويشار إلى أن ماكاريك هو أرفع مسؤول بالفاتيكان يتم تجريده من صفته الكنسية، حسب المصدر نفسه.

وجاء الإعلان عن تلك الخطوة قبل خمسة أيام من اجتماع استثنائي مقرر للبابا فرنسيس يجمع فيه أساقفة من جميع أنحاء العالم لمساعدة الكنيسة في التعامل مع أزمة الاعتداءات الجنسية من جانب عدد من رجالها، والتي بدأت تتكشف خلال الأعوام الماضية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here