تجدد الاحتجاجات في إسرائيل على خلفية قتل شاب إثيوبي (صور)

تل أبيب- (د ب أ): أفادت الشرطة الإسرائيلية الأربعاء بالقبض على سبعة أشخاص خلال تجدد الاحتجاجات بسبب وحشية الشرطة بعد مقتل شاب من أصول إثيوبية يوم الأحد الماضي.

وأعلنت السلطات في إسرائيل الأربعاء إصابة العشرات خلال مظاهرات خرجت الليلة الماضية احتجاجا على مقتل الشاب على يد شرطي خارج الخدمة.

ووفقا لخدمات الطوارئ الإسرائيلية، أصيب ما لا يقل عن 147 شخصا، بينهم 111 من الشرطة. وجرى أيضا توقيف 136 شخصا.

وتسببت الاحتجاجات التي اندلعت عقب دفن الشاب الثلاثاء في حدوث اختناقات مرورية واسعة. وقام المحتجون بإضرام النار في إطارات السيارات وإغلاق الطرق ورشق الشرطة بالحجارة. ووفقا لتقديرات وسائل إعلام إسرائيلية فقد شارك في الاحتجاجات نحو 60 ألف شخص.

وأعرب الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عن تفهمهما لغضب المحتجين وأعربا عن تعاطفهما مع الضحية، إلا أنهما طالبا بالهدوء والحوار من أجل احتواء الموقف.

وقال ريفلين :”لابد أن نتوقف، أكرر، نتوقف، ونفكر معا في كيفية الانطلاق من هنا. هذه ليست حربا أهلية. إنه كفاح مشترك للإخوة والأخوات من أجل وطنهم المشترك ومستقبلهم المشترك. اطلب من كل واحد منا التصرف بمسؤولية واعتدال”.

وتقول السلطات الإسرائيلية إن الشرطي الذي تسبب في مقتل الشاب قيد الإقامة الجبرية ويجري التحقيق معه.

ووفقا لوسائل الإعلام، تدخل ضابط شرطة خارج الخدمة بين مجموعة من الأشخاص كانوا يتشاجرون، وقامت المجموعة لاحقا برشقه بالحجارة. وزعم الضابط أنه أطلق النار لأنه كان يخشى على حياته، إلا أن شهود العيان أكدوا أنه لم يكن معرضا لأي خطر.

ووفقا لبيانات مكتب الإحصاء المركزي الإسرائيلي، نهاية 2017، فقد بلغ عدد اليهود من أصل إثيوبي الذين يعيشون في إسرائيل نحو 149 ألفا من بين ثمانية ملايين نسمة يعيشون في إسرائيل.

ويشكو كثيرون منهم من التعرض للتمييز عند البحث عن عمل أو منازل، كما يشكون من فجوات في الدخل ومستوى التعليم بالمقارنة بشرائح أخرى في المجتمع الإسرائيلي.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. .
    — هنالك نكته في اسرائيل مفادها ، اذا أردت البحث عن الفلاشا (اسم اليهود الإثيوبيين ) فان افضل مكان هو المساجد يوم الجمعه،،، واذا أردت البحث عن اليهود الروس فان افضل مكان هو الكنائس الأرثودوكسيه يوم الأحد .
    ،
    — القصد هو ان جزء كبير من. يهود اثيوبيا ويهود روسيا ليسوا يهودا بل تظاهروا بانهم كذلك كونهم فقراء ويرغبون بالهجره خارج بلادهم .
    .
    .
    .

  2. هذا لتعرفوا كذب وعنصرية هذا الكيان الصهيوني اللقيط يدعون انهم دولة ديمقراطية وهم يميزون بين مواطنيهم على أساس اللون والدين والعرق واللغة هؤلاء الصهاينة اليهود يستترون بالدِّين اليهودي ليقيموا كيانهم العنصري الذي هو أشبه بقاعدة عسكرية منه لدولة أقاموا كيانهم بالكذب باستخدام أساطير وخرافات وشعوذة لا أساس لها في التاريخ انما هى أساطير من مخيلة الصهاينة الذين لا دين لهم
    فلسطين لا يوجد بها تراث اليهود الذين أغلب تراثهم موجود في الجزيرة العربية والان بداوا الحديث عنه بعد ان احتلوا فلسطين واستوردوا ملايين اليهود من كل اصقاع الارض ليستوطنوا ارض الفلسطينيين الان اعترفوا انه تراث اجدادهم الحقيقي هو في الجزيرة العربية والان فتحت الأبواب لهم للبحث عن هذا التراث الذي يتحدثون عنه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here