تبرئة مدرس قرآن إيراني بارز في قضية تحرش جنسي بأطفال

The Mutter Museum

طهران – (د ب أ)- أثار قرار لاحدى المحاكم بعدم إدانة مدرس قرآن إيراني بارز في اتهامات بالتحرش بالاطفال، غضبا في وسائل التواصل الاجتماعي اليوم السبت، حيث أعرب أشخاص عن اقتناعهم بأن الدليل ضده واضح بشكل كبير.

ولم يتم إدانة سيد توسي في اتهامات وجهها أربعة من طلابه، في قرار أصدرته محكمة الاستئناف الوطنية، طبقا لما ذكره موقع “مشرق نيوز” الالكتروني. وأضاف الموقع أن محامي توسي تم إبلاغه مسبقا بالحكم.

وكان توسي قد اتهم في عام 2016 بإجبار ما تراوح ما بين عشرة و19 تلميذا قاصرا بممارسة الجنس معهم. ووردت تقارير بأن هناك تسجيلات صوتية لبعض من عمليات التحرش الجنسي.

ونفى توسي الاتهامات، قائلا بأنها تمثل هجمات دعائية ضد الحكومة، انقلبت ضده بسبب قربه من رجال الدين.

ولجأ الكثيرون الذين يراقبون القضية إلى موقع (تويتر) للاحتجاج.

وجاء في تعليق أحدهم “في الولايات المتحدة، حكم على طبيب يدعى لاري نصار بالسجن 175 عاما بسبب التحرش الجنسي بلاعبي الجمباز الصغار. في إيران شخص مثل ذلك يتم تبرأته”.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here