تبرئة ابراهيم معلوف من تهمة الاعتداء الجنسي على قاصر

 

 

باريس ـ (أ ف ب) – برأت محكمة الاستئناف في باريس الأربعاء عازف البوق الفرنسي من أصل لبناني ابراهيم معلوف من تهمة الاعتداء جنسيا على تلميذة في الرابعة عشرة في العام 2013.

وكانت محكمة البداية قضت في كانون الأول/ديسمبر 2018 بالحكم بالسجن أربعة أشهر مع وقف التنفيذ وبفرض غرامة قدرها 20 ألف يورو على الفنان البالغ 39 عاما والفائز بجوائز “فيكتوار”الموسيقية الفرنسية وبجائزة سيزار.

ولطالما نفى معلوف الذي لم يحضر جلسة الأربعاء، أن يكون اعتدى جنسيا على المراهقة واستأنف الحكم.

وخلال جلسة أمام محكمة الاستنئاف في الثاني من حزيران/يونيو، طلبت النائبة العامة الحكم على الفنان بالسجن سنتين مع وقف التنفيذ وبغرامة قدرها 40 ألف يورو.

وروت الشابة البالغة من العمر اليوم 18 عاما في إفادتها، أن عازف البوق الشهير عمد إلى تقبيلها قبلة حميمة مرة أولى أمام دار للسينما في العام 2013، حين كان في الثالثة والثلاثين من العمر.

أما هو فيقول إنها هي من بادر إلى تقبيله وإنه أبعدها عنه بهدوء.

وأضافت الشابة أنه بعد يومين قبّلها مجدّدا في استوديو التسجيل حيث كانت تتدرّب في منطقة إيفري سور سين قرب باريس، وجعل جسمها يلتصق بجسمه.

وأبلغ والدا الفتاة بالحادث بعد سنة من حصوله، بعدما أسرّت به إلى طبيب. وهي بدأت تعاني مشكلات صحية واضطرابات غذائية وأدخلت مرات عدة المستشفى وخضعت لعلاجات.

وفُتح تحقيق في حمأة هذه الاتهامات أفضى إلى وضع إبراهيم معلوف قيد التوقيف الاحتياطي في كانون الثاني/يناير 2017.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here