“تايمز”: واشنطن استولت على نظام صواريخ روسي دعمت به الإمارات حفتر في ليبيا

لندن- وكالات- كشفت صحيفة تايمز (The Times) البريطانية أن الولايات المتحدة نفذت عملية خاصة لنقل نظام صواريخ روسي مركب على شاحنة تم الاستيلاء عليه أثناء العمليات العسكرية بين قوات حكومة الوفاق الليبية وقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وأضافت الصحيفة في تقرير لها أن نظام الدفاع الصاروخي الروسي “بانتسير-إس1” (Pantsir-S1) نُقل سالما إلى قاعدة جوية أميركية في ألمانيا عبر مهمة سرية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأوامر بتنفيذ العملية صدرت وسط مخاوف أميركية من أن بطارية صاروخ بانتسير، التي يمكن أن تسقط بسهولة الطائرات المدنية، يمكن أن تقع في أيدي المليشيات أو مهربي الأسلحة.

وذكرت الصحيفة أن منظومة الصواريخ بانتسير اشترتها الإمارات من روسيا وزودت بها قوات حفتر، ويعتقد أن “مرتزقة” شركة فاغنر الروسية أشرفوا على تشغيلها.

وأضافت أنه من اللافت أن الإمارات، التي تعد مستوردا رئيسيا للأسلحة الأميركية، تسلم نظام أسلحة متطورا إلى أمير حرب يتعامل مع تلك المنظومة بتهور، وقد يوصلها لقوات خطيرة، وفق الصحيفة.

وقال مسؤول روسي إن موسكو كانت على علم بأن الولايات المتحدة أخذت نظام بانتسير، لكنه أشار إلى محدودية القيمة الاستخباراتية لعملية الاستيلاء من قبل واشنطن.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. الاستيلاء على تلك المنظومة لا غرابة قبة لانها قواعد الحرب ودليل علي من يشتري ومن يبيع بلاضافةالى خسائر مادية ثمن تلك المنظومة

  2. الكل يعلم أن من استولى على تلك المنظومة القوات التركية في ليبيا وليس أن الولايات المتحدة نفذت عملية خاصة لنقل نظام صواريخ روسي مركب على شاحنة تم الاستيلاء عليه أثناء العمليات العسكرية بين قوات حكومة الوفاق الليبية وقوات حفتر. نقلت بطارية الصواريخ الي تركيا ومنها إلى أمريكا.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here