تأييد حكم بالإعدام في إيران بحقّ “جاسوس لوكالة المخابرات المركزية الأميركية”

طهران ـ (أ ف ب) – أيدت المحكمة العليا في إيران حكم الإعدام بحق إيراني مدان بالتجسس لصالح الولايات المتحدة الأميركية، حسبما أعلنت الثلاثاء السلطة القضائية الإيرانية.

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية غلام حسين إسماعيلي خلال مؤتمر صحافي بثه التلفزيون الرسمي إن المحكمة العليا قد أيدت “مؤخراً” حكم الإعدام بحق الجاسوس لصالح “وكالة المخابرات المركزية (سي آي اي)” أمير رحيم بور.

وفي تشرين الأول/أكتوبر، أعلنت السلطة القضائية في إيران الحكم على شخص بالإعدام بعد إدانته بالتجسس لصالح جهاز أميركي، مشيرةً إلى ان الكشف عن هويته سيتم في حال تأييد الحكم من جانب المحكمة العليا.

وجاء هذا الحكم بحق رحيم بور لإدانته “بمحاولة توفير معلومات للأميركيين حول (البرنامج) النووي” في إيران، بحسب إسماعيلي الذي أكد ان الرجل كان يتلقى “راتباً ضخماً” مقابل ذلك.

وأعلنت إيران في حزيران/يونيو توقيف 17 إيرانياً بين آذار/مارس 2018 وآذار/مارس 2019، في إطار عملية تفكيك “شبكة جواسيس” تابعة لوكالة المخابرات المركزية الأميركية، وحكمت بالإعدام على العديد منهم. واعتبرت واشنطن تلك التهم بأنها “خاطئة تماماً”.

والعلاقات الدبلوماسية بين واشنطن وطهران مقطوعة منذ عام 1980.

وارتفع التوتر بين البلدين خصوصاً منذ انسحاب الولايات المتحدة في عام 2018 من الاتفاق الدولي حول النووي الإيراني المبرم عام 2015 بين إيران ودول الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا وألمانيا.

وتتهم واشنطن إيران بأنها تسعى للتزود بقنبلة ذرية، ووعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقيام بكل ما أمكن لمنعها من ذلك. وتنفي طهران من جهتها بأنها تسعى لصناعة قنبلة نووية.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here