تأخير رحلات جوية عقب إضراب مضيفي الطيران الجزائري

الجزائر-الأناضول- تسبب إضراب مفاجئ غير معلن لمضيفي الخطوط الجوية الجزائرية، الخميس، في تأخير رحلات بمطار هواري بومدين في الجزائر العاصمة.

وقالت الخطوط الجزائرية في بيان اليوم، إن إضرابا غير معلن للمضيفين بالشركة، تسبب في إرباك رحلات طيران، وتأخيرها عن الإقلاع في موعدها.

وبحسب مراسل الأناضول، تجمع مئات المسافرين في القاعات انتظارا لاستئناف رحلاتهم، بعد تأخرها عن موعدها المحدد، دون سابق إنذار من المضيفين أو الشركة الناقلة.

بينما ذكر الموقع الإلكتروني الرسمي لمطار هواري بومدين، بالجزائر العاصمة أنه تم إلغاء وتأخير أكثر من 21 رحلة، بين داخلية وخارجية، خصوصا نحو فرنسا.

وأبلغت مصادر في نقابة المضيفين، مراسل الأناضول، أن الإضراب يعود إلى عدم تلبية إدارة الشركة لجملة من المطالب المهنية والاجتماعية، كانت قد رفعتها منذ أكثر من عامين بينها الأجور والترقية.

وذكر الناطق الرسمي باسم الخطوط الجوية، أمين أندلسي، للأناضول، أن الشركة شكلت خلية أزمة لمواجهة ومتابعة الإضراب المفاجئ الذي لم تكن الشركة على علم مسبق به.

ولاحقا ذكر بيان للشركة، أن الرحلات عادت إلى طبيعتها، دون إعلان تعليق الإضراب من عدمه.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here