“بي إم دبليو” تسجل خسارة قدرها 250 مليون دولار في الربع الثاني

فرانكفورت -(د ب أ)- سجلت شركة صناعة السيارات الألمانية “بي إم دبليو” اليوم الأربعاء خسارة قدرها 212 مليون يورو (6ر250 مليون دولار) في الربع الثاني من هذا العام بسبب تراجع الطلب جراء تداعيات جائحة كورونا.

وجاءت الخسارة أعلى من المتوقع، حيث بلغت قبل احتساب الفوائد والضرائب 666 مليون يورو، مقارنة بأرباح قدرها 48ر1 مليار يورو مقارنة بنفس الفترة من عام .2019

يأتي التقرير الفصلي بعد أن أعلنت الشركة، التي تتخذ من ميونخ مقرا لها، بالفعل في تموز/يوليو أن المبيعات قد تراجعت بمقدار أكثر من الخًمس على أساس سنوي في الربع الثاني من عام .2020

وانخفضت مبيعات الربع الثاني بنسبة 3ر22% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي إلى 97ر19 مليار يورو، وفقا لأرقام المبيعات المعدلة.

وأثر الإغلاق الناجم عن الجائحة بشكل خاص على نشاط الشركة في أوروبا والأمريكتين، في حين دفعت علامات الانتعاش في السوق الآسيوية الرئيس التنفيذي أوليفر تسيبزه إلى التعبير عن “ثقة حذرة” في النصف الثاني من العام.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. كل شركات صناعة السيارات العريقة ذات الأسماء والعلامات التجارية اللامعة ستعاني من خسائر وانهيارات لصالح الشركات الكورية والصينية التى تزداد مبيعاتها وارباحها يوما بعد يوم ليس بسبب الكورونا فقط.
    السيارات ذات الماركات العالمية اللامعة (vw- mercedes- bmw) أصبح مستواها وتقنياتها قريبة من السيارات الكورية لكن فارق السعر كبير جدا وكذلك انخفاض سعر صيانة السيارات الكورية مقارنة بالسيارات الألمانية والأوروبية.
    تحياتي مع رجاء نشر التعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here