بيونغ يانغ تعتبر نشر طائرات اف-35 اميركية في كوريا الجنوبية أمرا بالغ الخطورة سيدفعها الى استخدام “أسلحة خاصة” لاسقاطها

سيول – (أ ف ب) – حذرت كوريا الشمالية الخميس من ان عملية النشر القريبة لطائرات مقاتلة اميركية في كوريا الجنوبية، سيشكل أمرا “بالغ الخطورة” سيدفعها الى استخدام “أسلحة خاصة” لاسقاطها.

وكانت سيول حليفة واشنطن، تسلمت في آذار/مارس طائرتي اف-35 ايه وهي من أكثر الطائرات المقاتلة تطورا في العالم، في اطار عقد بقيمة سبعة مليارات دولار موقع في 2014.

وتريد كوريا الجنوبية ان تنشر 40 طائرة من هذا النوع بحلول نهاية 2021 عشر منها ستكون عملانية في 2019.

وجاء في بيان مسؤول في معهد الدراسات الاميركية لدى وزارة الخارجية الكورية الشمالية نشرته وكالة الانباء الرسمية ان السلطات الكورية الجنوبية “تعرف تماما ان وصول هذه الطائرات يشكل عملا بالغ الخطورة سيؤدي الى رد فعل من بلادنا”.

وتستخدم كوريا الشمالية احيانا قناة هذا المعهد المتخصص في الشؤون الاميركية للتعبير عن موقفها بشكل غير مباشر.

واضاف البيان “لن يكون أمامنا من خيار سوى تطوير واختبار اسلحة خاصة بغرض التدمير التام للاسلحة القتالية” لكوريا الجنوبية.

وقالت الوكالة الكورية الشمالية ان طائرتي اف 35 ايه اخرى ستصل الى كوريا الجنوبية منتصف تموز/يوليو. ورفضت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية التعليق نفيا او تأكيدا.

والكوريتان بحالة حرب تقنيا منذ توقف الحرب بينهما (1950-1953) بوقف لاطلاق النار دون معاهدة سلام.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. برافو عليك يا رئيس جمهورية كوريا الشمالية، انت حقيقة كنت تعرف من البداية ان هذا المجرم، مجرم الحرب الفاسد ترمب لا يفهم الا لغة القوة ، لذلك فانت علي الطريق الصواب ! هذه هي اللغة الوحيدة التي يفهمها المجرمين ترمب،، وزير خارجيته، صهره والمجرم بولتون فهولاء هم من وضعوا هذا العالم والكرة الارضيّة في هذه الحالة السيئة في ما يخص الامن والاستقرار!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here