بين فرحة محبيه وغضب عارم لكارهيه: كيف استقبل المصريون براءة مبارك وأركان نظامه الأمني؟ تساؤلات عن مصداقية العدالة في مصر.. وأهالي الشهداء لـ “رأي اليوم”: الشرطة قتلت أولادنا أمام أعيننا ولن يسقط القصاص بالتقادم

 moubarak-egypt77

 

 

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

في الوقت الذي علت فيه أصوات أنصار مبارك بالتصفيق والتهليل فرحين بحكم براءته هو وأركان نظامه، كان هناك آخرون يعتصر قلوبهم الألم، وتكسو وجوههم الحسرة حزنا على أولادهم الذين قتلوا ولم يحاسب  من قتلهم.

الحكم ببراءة مبارك اليوم فتح بابا من الجدل حول مصير العدالة في مصر التي يراها قوم  لا تزال بخير، ويعتبر آخرون أنها  قد أسدل عليها الستار.

“ر أي اليوم” تحاول في السطور التالية قراءة توابع حكم براءة مبارك ، وكيف تلقّاه محبوه وكارهوه  سواء بسواء.

في البداية يقول محسن بهنسي محامي  أسر شهداء ثورة يناير: آمل أن يأخذ النائب العام هذا الحكم بعين الجدية ويطعن عليه، مشيرا إلى أن القضي الرشيدي قد خالف صحيح القانون  في مسألة انقضاء الدعوى الجنائية  بمضى المدة.

وأضاف بهنسي: أتمنى أن نسمع قريبا أن النائب العام  قد هدم الشائعات المنتشرة التي تزعم أن النيابة العامة لن تطعن على الحكم، مشيرا إلى أن هذا الأمر يمس بناء العدالة وإجراءاتها من أساسه.

وتابع محامي أسر الشهداء: القاضي تطرق الى مقدمات ما كان يجب أن يتطرق إليها، مشيرا إلى أن  طول المقدمة أصاب الناس بالملل.

واختتم بهنسي تصريحاته قائلا: أتمنى ألا يكون ما أشيع أمس من أن تحويل مصر لثكنة عسكرية، لم يكن  تمهيدا لمواجهة المتظاهرين، وإنما كان  استعدادا للحكم ببراءة مبارك، وإرهاب من تسول له نفسه التظاهر ضد الحكم ببراءة مبارك.

وطالب بهنسي بضرورة انصراف الأمن من الشوارع فورا والتفرغ للقضايا الجنائية وحراسة الحدود، لا أن يحول مصر الى ثكنة عسكرية .

سياسيون يسخرون

المفكر د. نادر فرجاني سخر من حكم براءة مبارك، قائلا: إما الشهداء انتحروا أو العفاريت قتلوهم!

وأضاف فرجاني أظن أنهم كانوا يعلمون أن الحكم  الذي أصدروه، سيعتبره الكثيرون حكما ظالما، وبناء عليه نشروا الجيش بكثافة مقززة لارهاب من تسول له نفسه الاعتراض.

واختتم د. فرجاني قائلا: “الطاغية المخلوع  بريء من أي إثم، منظومة عدالة كسيحة، ومن ثم ظالمة”.

الشاعر والناشط السياسي هشام حربي  قال تعليقا على براءة مبارك: “متى يتحرك أولاد الكلب النخبة؟ ماذا تنتظرون؟ لقد سئمنا منكم، ولا أستثني منكم أحدا، على الأقل اصمتوا، ولا تؤذونا  بكلامكم ولغوكم”.

الشاعر عبد الحسيب الخناني قال ساخرا: “بعد تلك البراءة يجب الحكم  بإدانة الشعب بدعوى الخروج على حاكمه من أجل أن ينال حريته!”.

أنصار مبارك يتحدثون

سحر محمود “صحافية ” رأت في الحكم على مبارك بالبراءة حكما عدالا ، لعدم وجود أدلة ، مشيرة إلى أنه لو كان مبارك أمر بالقتل، لولى هاربا.

أما فاطمة سيد بيومي “مديرة مدرسة سابقة” فترى أن مبارك برىء ، وقد أنصفه القضاء المصري العادل، مشيرة إلى أن مبارك  لا ذنب له في كل الأحداث التي شهدتها مصر بعد ثورة يناير، وقدم استقالته طواعية ولم يهرب.

أهالي الشهداء يتحدثون

أما على جنيدي المتحدث باسم أسر شهداء ثورة 25 يناير ووالد إسلام الجنيدي أحد الشهداء الذين سقطوا في ثورة يناير في مدينة السويس الباسلة،  فقال لـ “رأي اليوم” للأسف الشديد المشهد الأخير في  مسرحية محاكمة مبارك  الهزلية  كان اليوم، مشيرا إلى أن الحكم بمثابة إسدال  الستار على العدالة في مصر.

وأضاف جنيدي أن رئيس مباحث السويس  أطلق النار على ابنه  وهو يقف في بلكونة منزله أمام عينه فأرداه قتيلا، مشيرا إلى أن قوات الأمن قتلت المتظاهرين أمام أعيننا، فكيف يأتي من يبرئهم؟!

واختتم جنيدي حديثه مؤكدا أن القصاص لن يسقط بالتقادم، وهو آت لا يب فيه.

أما والد الشهيد إسلام الذي استشهد أمام السفارة الأمريكية، فقد قال  بمرارة “مش عارفين نأخذ  حقوق ولادنا في الدنيا ، ولكن إن شاء الله سنأخذها يوم القيامة”.

واختتم حديثه وقد غلبه البكاء: “من الذي قتل ابني إسلام؟ ومن  يأخذ له حقه؟”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

12 تعليقات

  1. ثورة يناير قامت ضد الديكتاتورية والفساد . وهي مستمرة بأشكال متعددة . لن تتوقف إلا بعد القضاء علي الديكتاتورية سبب الفساد .

  2. في الحديث الشريف ( إن الله ليملي للظالم حتى إذا أخذه لم يمهله ) .. نعم لقد ملأ هذا الظلم قلوبنا قيحا و شحن صدورنا غيظا و جرعنا نخب التهمام أنفاسا .. لكن سيعلم الذين ظلموا أي منقلب سينقلبون .. هذه هي مصر التي و عد السيسي بها أنصاره حين قال ( بكرا تشوفوا مصر ) .. إن غدا لناظره قريب ، و قديما قيل ؛ من الظلام الدامس يولد الفجر .. فالله المستعان.

  3. لست من انصار مبارك ولكن علينا القبول بحكم المحكة حتي لو لم ينصفنا.
    هنالك شي يجب ان يعرفه العامة وهو ليس هنالك رايس يعطي تعليمات لجندي او وزير لاطلاق نار علي شخص.لذلك القاضي راي ليس هنالك ادلة واضحة تدين مبارك.
    هنالك صغار ضباط مخلصين للحاكم يتصرفون دون علمه حتي.وانا معذرة لاهل الشهداا لا اصدق ان مبارك اعطي تعليمات بقتل المتظاهرين.

  4. القضاء بخير لاكن الادله لم تقدم بشكل يحزم قرار الادانه !
    والاعدام لنظام مبارك والاعدام للمتاسلمين هم من خربوا مصر

  5. هذا ما توقعناه. ربما نسى الشعب المصرى ماذا حدث بعد ثورة يناير 2011. ألم تتدخل السعودية والإمارات وحتى البحرين للإفراج عنه؟؟؟!!! لقد تحقق لهم ذلك بوصول السيسى للحكم. لقد كان ثمن براءة مبارك الدعم المالى الذى هبط على مصر من السعودية والإمارات. إقرأوا على العدالة فى مصر الفاتحة لأنه لن يكون عدالة إلا عدالة العسكر ولن يكون حكم إلا للعسكر ورحمة الله على مصر وشعبها الصبور…

  6. أنظمة الخليج ، ألقت بنفسها وبأنظمتها في مستنقع الظلم .
    الظلم لن يمرّ .
    أشواط الربيع قادمة قادمة.
    ومن سيدفع الثمن ، معروفون .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here