بيني غانتس يقر بهزيمته أمام نتنياهو في الانتخابات التشريعية ويائير لابيد يؤكد أن لائحة “أزرق أبيض” تنوي جعل حياة حكومة نتنياهو صعبة

القدس المحتلة- (أ ف ب): أقر بيني غانتس بهزيمته في الانتخابات التشريعية أمام رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، وذلك في مؤتمر صحافي عقده الأربعاء في القدس المحتلة.

وقال زعيم لائحة أزرق أبيض “نحن نحترم قرار الشعب”، بعد أن كشفت النتائج شبه النهائية للانتخابات أن نتنياهو قادر على تشكيل ائتلاف حكومي يحظى بغالبية داخل البرلمان.

وكان غانتس أعلن مساء الثلاثاء فوزه بالانتخابات.

من جانبه قال يائير لابيد الرجل الثاني في اللائحة، الذي كان يقف إلى جانب غانتس، إن هذه اللائحة تنوي “جعل حياة حكومة نتنياهو صعبة”.

وبات نتنياهو الأكثر قدرة على تشكيل الحكومة الجديدة ليتسلم بذلك ولاية خامسة في الحكم.

وبعد فرز كامل بطاقات الاقتراع تقريبا من المقرر أن يحصل حزب الليكود بزعامة نتنياهو على 35 مقعدا ولائحة ازرق أبيض على عدد مماثل.

لكن نتنياهو سيكون قادرا عبر حلفاء له من تنظيمات يمينية متطرفة على جمع تأييد 65 نائبا من أصل 120 ما يمنحه غالبية مطلقة في الكنيست.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. باذن الله الى الهاوية….صار لعصابات الصهاينة اللصوص دولة وانتخابات …..اللهم عجل بفانائهم ….فلسطين هي فلسطين ….اما هؤلاء اللصوص اللذين جاؤا والتموا من الدول التي لفظتهم لدنائتهم وقذارتهم فالى الجحيم…مها علو في الارض فمصيرهم الى الاندثار والفناء …طالما هناك ارادة ومقاومة وشعب فلسطيني …يمتلك ارادة حديدية فلن يكون للصهاينة مستقبل على ارض فلسطين ….طال الزمان ام قصر ….الحق حق و سوف يعود لاصحابه …هكذا هي الطبيعة ونواميس الكون …وان الله على ذلك لقدير …..عاشت فلسطين من البحر الى النهر ….والصهاينة اللصوص الى جهنم ولبئس المصير .

  2. ولاية خامسة للنتن , اصبح مثل الزعماء العرب ملتصق بالكرسي وهذا طبيعي فهو على اتصال دائم معهم فنقلوا له العدوى

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here