بيلوسي تحدد ولايتها حتى 2022 للفوز برئاسة مجلس النواب الأميركي بعدما حظيت بدعم مجموعة من المعارضين لها

واشنطن- (أ ف ب)  اقتربت الديموقراطية المخضرمة نانسي بيلوسي من استعادة منصبها القديم كرئيس لمجلس النواب الأميركي في كانون الثاني/يناير، بعدما حظيت بدعم مجموعة من المعارضين لها عبر تعهدها تحديد مدة ولايتها حتى العام 2022.

وستجري جلسة تصويت بهذا الشأن في 3 كانون الثاني/يناير عندما تبدأ ولاية مجلس النواب الجديد تحت هيمنة الديموقراطيين الذين انتزعوا غالبية مقاعده من الجمهوريين في الانتخابات النصفية التي جرت في تشرين الثاني/نوفمبر.

وتتضمن التشكيلة المقبلة من النواب وجوها جديدة أكثر من النساء والأقليات إلى جانب عدد من الأعضاء الأكثر شبابا.

وتولت بيلوسي (78 عاما) منصب رئيس مجلس النواب من العام 2007 حتى 2011 حيث كانت أول امرأة تتولى هذا المنصب.

لكن مع اقتراب تسلم مجلس يكتسي بحلة جديدة، اشتكى بعض النواب على مدى أسابيع من أن بيلوسي تمثل الحرس القديم.

وقالت بيلوسي الأربعاء إن النواب الديموقراطيين سيصوتون بحلول 15 شباط/فبراير على تحديد مدة الولاية في المناصب القيادية العليا.

وقالت في بيان “أشعر بالارتياح للاقتراح وأنوي الالتزم به سواء تم تمريره أم لا”، وهو ما يعني أنها ستتولى منصب رئيس المجلس حتى العام 2022.

ودفع ذلك نحو خمسة نواب كانوا شككوا في مسألة توليها المنصب مجددا إلى التأكيد بأنهم سيدعمونها الآن.

ويعد رئيس مجلس النواب الثاني في الترتيب نحو الرئاسة بعد نائب الرئيس.

وفي حال تم تأكيدها كرئيس للمجلس، فستقود بيلوسي المعارضة للرئيس الأميركي دونالد ترامب. ولا يزال الجمهوريون يهيمنون على مجلس الشيوخ.

ويتوقع أن تهيمن السجالات على الفترة التشريعية المقبلة مليئة بالمناوشات وهو ما بدا جليا الثلاثاء عندما تحولت جلسة تصويرية تجمع بيلوسي وترامب وزعيم الحزب الديموقراطي في مجلس الشيوخ تشاك شومر إلى خلاف حاد بشأن الجدار الذي يقترح ترامب بناءه عند الحدود مع المكسيك.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here