بيت لحم… مسيحيون يقاطعون حفل استقبال بطريرك الروم الأرثوذكس

بيت لحم/ قيس أبو سمرة/ الأناضول- قاطعت قوى ومؤسسات فلسطينية، الأحد، حفل استقبال بطريرك الروم الأرثوذكس كيوريوس ثيوفيليوس الثالث، في ساحة كنيسة المهد بمدينة بيت لحم جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب مراسل الأناضول، قاطعت فرق الكشافة، وبلدية بيت لحم، وجمعيات وهيئات مسيحية أرثوذكسية، حفل الاستقبال في ساحة كنيسة المهد.

ووصل موكب البطريرك، وسط إجراءات أمنية فلسطينية مشددة، رافقها صيحات من محتجين اتهمته بـ  الخيانة .

ويتهم فلسطينيون بينهم مسيحيون،  ثيوفيليوس  بإبرام صفقات مشبوهة مع جهات اسرائيلية  لبيع أو تأجير أوقاف وعقارات تابعة للكنيسة الأرثوذكسية .

وصباح الأحد بدأت في مدينة بيت لحم، احتفالات الطوائف المسيحية، التي تسير حسب التقويم الشرقي، بعيد ميلاد السيد المسيح عليه السلام، والذي ينتهي بقداس منتصف الليل في كنيسة المهد.

وتحتفل الطوائف المسيحية التي تعتمد التقويم الغربي (من بينها الكاثوليك) بعيد الميلاد يوم 25 ديسمبر/كانون الأول من كل عام، بينما تحتفل الطوائف التي تعتمد التقويم الشرقي (بينها الأرثوذكس) بالعيد يوم 7 يناير / كانون ثاني.

وبيت لحم مدينة تاريخية تقع جنوبي الضفة، وتكتسب قدسيتها من احتوائها على كنيسة المهد التي يعتقد أن المسيح ولد في الموقع الذي قامت عليه.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here