“بيت الإعلاميين العرب بتركيا”: مقتل خاشقجي كشف المستور في المنطقة

بورصة/ الأناضول: قال رئيس جمعية بيت الإعلاميين العرب في تركيا، طوران قشلاقجي، إن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي “كشف المستور في المنطقة”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها قشلاقجي، الخميس، خلال ندوة حملت عنوان “التغيير في الشرق الأوسط بعد 100 عام وحادثة جمال خاشقجي”، بولاية بورصة شمال غربي البلاد.

وأوضح أن جريمة مقتل خاشقجي وقعت في وقت تعيش فيه منطقتنا تغيرات كبيرة.

ولفت إلى أنه في بعض الأحيان تحدث الكثير من الأحداث والحروب، ولكن لا يمكنك أن تشعر بالتغييرات الكبيرة التي حدثت؛ ولكن عندما يتم تنفيذ جريمة قتل تظهر جميع التفاصيل.

وأضاف: “وهذا ما حدث في جريمة مقتل خاشقجي، كل شيء كان كصندوق مغلق، فجاء (مقتل) جمال خاشقجي ليفتح جميع تلك الصناديق المغلقة في المنطقة”.

وتابع قشلاقجي: “ها هي عملية انسحاب الولايات المتحدة من سوريا، والتغيرات في السعودية ومصر، وخطة إسرائيل المتعلقة بالقدس.. لقد بدأت تتكشف (أسرار) جميع هذه الأمور شيئا فشيئا”.

وأكد رئيس الجمعية، أن مقتل خاشقجي في جريمة نكراء قبل 80 يوما بالقنصلية السعودية بإسطنبول، يعد أحد أهم أحداث القرن.

ولفت إلى أن جمال خاشقجي كان أحد أشهر الصحفيين في العالم العربي، وكثيرا ما كان يجري حوارات مع قنوات عالمية مثل “سي إن إن” و”بي بي سي”، وهو كاتب أيضا في صحيفة واشنطن بوست.

وأثارت جريمة قتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول، مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي؛ غضبا عالميا ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله.

وبعدما قدمت تفسيرات متضاربة، أقرت الرياض بأنه تم قتل وتقطيع جثة خاشقجي داخل القنصلية إثر فشل مفاوضات لإقناعه بالعودة إلى المملكة.

وأصدر القضاء التركي في 5 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، مذكرة توقيف بحق النائب السابق لرئيس الاستخبارات السعودي أحمد عسيري، والمستشار السابق لولي العهد سعود القحطاني، على خلفية جريمة قتل خاشقجي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here