بيان سياسي مُشترك في الأردن يُحذّر من “انفجار الأوضاع إذا استمرّ التصعيد الرسمي”

عمان- “رأي اليوم”:

حذّر بيان سياسي مكتوب بعناية في الأردن من أن اعتقال نشميات البلد ومعلماته ومعلميه والاعتداء عليهم يقود إلى احتقان كبير لا أحد يعلم آثار انفجاره.

 وورد ذلك التحذير بلغة شديد في بيان صدر بعد ظهر الأربعاء باسم حزب جبهة العمل الاسلامي وكتلة الإصلاح النيابية.

واعتبر البيان أن الأردن يعيش أحوالا استثنائية من التضييق على الحريات وخرق التشريعات وأحكام الدستور.

ولأول مرة ألمح البيان إلى أن الحكومة تهيئ الأجواء لمقاطعة الانتخابات التي دعا لها العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني  من خلال افتعال أزمة المعلمين والمداهمات والاعتقالات، واصفًا تلك الأزمة بأنها تمتد وتكبر بفعل سياسات الحكومة معدومة الأُفق وقصيرة النظر.

ودعا البيان المشترك نفسه إلى تشكيل حكومة أقطاب وطنية تُفرج عن المعتقلين وتتراجع عن كُل الإجراءات غير الدستورية منتقدا نهج افتعال الأزمات ووتيرة التصعيد.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

9 تعليقات

  1. في كافة الدول العربية تتلقى جماعة الإخوان المسلمين شلاليت على قفاها صباحا و مساء ،اما في الاردن فقد عوملت باحترام و اسدل لها الحبل على الغارب رغم ضغوط كثيرة عربية و دولية تعرض لها الاردن لتغيير معاملته اللينة مع هذه الجماعة .. الا ان هذه الجماعة التي تتبع الانتهازية مبدأ وحيدا لم تقدر هذا الموقف وغدرت بالاردن و تسللت إلى وكر المعلمين أو نقابتهم و اخذت تحرضهم لتخريب البلد .

  2. عندما يكون المعلم لا يتقن لغة الحوار الا بواسطه الشارع والفيس .. اقرا عليها السلام
    الله يسترنا من الاجيال الجايه . نتمني ان يجيبولنا معلمين من تايلند يعلمونا لغه الصبر والاحترام وذلك لحتى رجوع بعض المعلمين والمعلمات من الانتهاء من مكافحه الفساد احسن من ما يقد الطالب لحاله بصف .

  3. خلعت السلطه قفاز الحرير
    واستبدلت باقات الورد
    بالهروات وخلعت اسنان الحليب
    وظهر وبان الوجه الحقيقي
    للسلطه.
    عسكري قمعي بامتياز..
    Beem me up scotty!!

  4. الاردن لا يهاب الازمات التي تفرض عليه اما من الخارج,او من الداخل بناء على تعليمات خارجية واجندات غير محلية, لان التجارب اثبتت انه عصي على كل ازمة مهما كانت

  5. وسيبقى الشرق الأوسط مقبرة الشباب، بل إن الأموات لا يرتاحون في قبورهم في هذا الشرق المعذب والمبتلى بهؤلاء القراصنة الذين يتحكمون فيه

  6. كتلة الإصلاح النيابية ،،اسم جميل يدل على الإصلاح .و لكن السؤال هل أن أعضاء هذه الكتلة هم من اطلق هذا الاسم على أنفسهم مجاملة لبعضهم البعض أم أن الآخرين قد أطلقوا عليهم هذا الاسم و هذا ما لا اعتقده . ولكن الواقع يدل أن ليس لهذه الكتلة من اسمها نصيب و أن الاسم الكثر انطباقا و انسجاما معها أن يكون كتلة الفساد أو كتلة التخريب أو كتلة الرذيلة

  7. صدقوني أنني لا اعلم ان كان الحقد على الاردن ام الغباء السياسي الذي شكل دافعا لهذا الحزب لإصدار هذا البيان التافه .لماذا لم يكن البيان متوازنا حيث لم يأت على ذكر ما قامت به نقابة المعلمين عندما وجهت طعنة غادرة لظهر الوطن و هو في مواجهة عدونا و عدو الإنسانية جمعاء و أعني جائحة كورونا .

  8. لماذا غاب عن دهاقنة هذا الحزب الذي هو أشبه بدكان أن يحذر نقابة المعلمين التي أخذت على عاتقها مقاولة تخريب البلد و العبث بأمنه و استقراره . الاغبياء فقط من يغيب عنهم أن تحركات نقابة أو وكر المعلمين مرتبطة بتوجيهات من هذا الحزب و أن تحركات هذا الحزب مرتبطة بجهات خارجية مشبوهة لا يستبعد أن تكون إسرائيل احداها

  9. يبدو أن لا أحد يستطيع منافسة حزب جبهة العمل الإسلامي على مهارته في تخريب البلد و تعطيل الحياة فيه . الأمر المضحك أن هذا الحزب يتحدث بالسياسة و هو لا يفقه معناها و يبد و أن آخر اهتماماته هي مصلحة البلد

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here