بولسونارو لن يعارض اندماج مجموعتَي إمبراير البرازيلية وبوينغ الأميركية

ساو باولو (أ ف ب) –

أعلن الرئيس البرازيلي اليميني المتطرّف جاير بولسونارو الخميس أنّه لن يُعارض اندماج مجموعتَي تصنيع الطائرات البرازيليّة “إمبراير” والأميركيّة “بوينغ”، مؤكّدًا أنّ هذا الاندماج “سيحفظ” مصالح البرازيل.

وقرّر بولسونارو الذي تولّى منصبه في الأوّل من كانون الثاني/يناير، أن يُعطي خلال اجتماع مع أعضاء حكومته الضوء الأخضر لهذا المشروع البالغة قيمته 5,2 مليار دولار، وفق بيان أصدرته الرئاسة البرازيليّة ليل الخميس.

وكان بولسونارو أبدى في الآونة الأخيرة تحفّظات حيال مشروع الاندماج هذا.

وجاء في بيان الرئاسة البرازيليّة “تمّ إبلاغ الرئيس بأنّ السيناريوهات المختلفة قد تمّ تقييمها بعناية، وبأنّ الاقتراح النهائي يحفظ السيادة والمصالح الوطنيّة (للبرازيل)”. وأضاف البيان “في هذا السياق، لن يُمارَس حقّ الاعتراض” الذي يُتيحه السهم الذهبي.

وقال بولسونارو في تغريدة “من الواضح أنّ سيادة الأمّة ومصالحها محفوظة”.

بعيد ذلك، رحّبت المجموعتان بهذا الإعلان، قائلتين في بيان مشترك إنّ “إمبراير وبوينغ تُرحّبان” بموقف الحكومة البرازيليّة، ومعتبرتين أنّ الشراكة ستسمح لهما بتحفيز نموّهما في “أسواق الطيران العالميّة”.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here