بوساطة أممية.. بدء إجراءات إخلاء 50 جريحا من مسلحي الحوثي لمسقط في  إطار “دواعٍ إنسانية وضمن إطار بناء الثقة بين الأطراف اليمنية للتمهيد لمفاوضات السويد التي يرعاها غريفيث”

الرياض- الأناضول- أعلن التحالف العربي في اليمن، الاثنين، بدء إجراءات إخلاء 50 جريحا من مسلحي جماعة الحوثي، بناء على وساطة أممية.

ووفق بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية، أوضح المتحدث باسم قوات التحالف العقيد تركي المالكي، أنهم تلقوا طلبا من المبعوث الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، بتسهيل إجراءات إخلاء 50 من جرحى مليشيا الحوثي المسلّحة إلى مسقط”.

وتابع أن هذه الخطوة في إطار “دواعٍ إنسانية وضمن إطار بناء الثقة بين الأطراف اليمنية للتمهيد لمفاوضات السويد التي يرعاها غريفيث”.

وأضاف العقيد المالكي، أن “طائرة أممية ستصل الاثنين مطار صنعاء لإخلاء الجرحى يرافقهم 50 مرافقا و3 أطباء يمنيين وطبيب يتبع للأمم المتحدة من صنعاء إلى مسقط بعد استكمال كافة الإجراءات والتنسيقات الخاصة بذلك”.

ولم تعلق جماعة الحوثي أو السلطات العُمانية على هذه الخطوات حتى الساعة 6:40 ت.غ.

وتعهد غريفيث قبل أكثر  من أسبوع بالتزام الأمم المتحدة بعقد جولة مشاورات بين أطراف النزاع الرئيسية في السويد، أواخر العام الجاري، داعيا جميع الأطراف إلى الاستمرار بممارسة ضبط النفس لإيجاد مناخ موات لعقدها.

ويشهد اليمن منذ نحو 4 سنوات حربا بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، والحوثيين الذين يسيطرون على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 2014 من جهة أخرى.

وخلفت الحرب المستمرة أوضاعا معيشية وصحية متردية للغاية، وبات معظم سكان اليمن بحاجة إلى مساعدات، وفق الأمم المتح

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here