بوريس جونسون: على بريطانيا الاستعداد لـ “بريكست” بدون اتفاق “كملاذ أخير”

لندن ـ (د ب أ) – أصر بوريس جونسون، المرشح الأوفر حظاً لخلافة رئيسة الوزراء المحافظة تيريزا ماي، اليوم الأربعاء على أن بريطانيا يجب أن تبقي على خيار الانسحاب من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق “كملاذ أخير”.

وقال جونسون لأنصاره وصحفيين في خطاب إطلاق حملته للفوز برئاسة حزب المحافظين، إنه إذا انتخبه أعضاء الحزب، فإنه سيُخرِج بريطانيا من التكتل بصفقة أو بدونها في الموعد النهائي المتفق عليه، 31 تشرين أول/أكتوبر.

وأَضاف: “بعد مرور سنتين وتجاوز موعدين نهائيين، لابد أن نغادر الاتحاد الأوروبي في 31 تشرين أول/ أكتوبر ولابد أن نصل إلى اتفاق أفضل من الحالي الذي رفضه البرلمان ثلاث مرات”.

وذكر جونسون: “لا أريد أن تكون النتيجة هي التوصل لخروج دون اتفاق لكنني أعتقد أنه من المناسب لبلدنا العظيم أن يستعد لهذه النتيجة”.

وأضاف أن أولويته ستكون التفاوض على “اتفاق أفضل” مع بروكسل، مع وضع خطط للخروج دون اتفاق لتعزيز موقف بريطانيا التفاوضي.

وأوضح جونسون: “لن ننقل أي قناعة إلى بروكسل ولن نحصل على الاتفاق الذي نريد، إلا إذا تمتعنا بالجرأة والشجاعة للاستعداد للخروج من التكتل (بلا اتفاق)”.

واستقالت ماي رسميا من منصبها كزعيمة لحزب المحافظين يوم الجمعة الماضي. لكنها ستظل رئيسة للوزراء لحين اختيار زعيم جديد. وأكد الحزب أمس الأول الاثنين أن 10 مرشحين سيتنافسون على خلافتها.

وسيعقد نواب الحزب سلسلة من عمليات التصويت خلال الأسبوعين المقبلين، تبدأ غدا الخميس، لحصر السباق بين مرشحين اثنين. وسيختار أعضاء حزب المحافظين البالغ عددهم 125 ألف عضو الزعيم الجديد.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here