بوجبا يرسل يونايتد إلى الصدارة بالفوز في بيرنلي

بيرنلي (إنجلترا) ـ رويترز: ابتعد مانشستر يونايتد بثلاث نقاط في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن منحه هدف بول بوجبا الفوز 1-صفر على مضيفه بيرنلي باستاد تيرف مور اليوم الثلاثاء.

ورفع الانتصار رصيد يونايتد إلى 36 نقطة من 17 مباراة مقابل 33 نقطة لغريمه ليفربول قبل المواجهة بين العملاقين باستاد أنفيلد يوم الأحد القادم.

وجاء الهدف في الدقيقة 71 عندما أرسل ماركوس راشفورد كرة عرضية من اليمين قابلها بوجبا بتسديدة اصطدمت بمدافع بيرنلي مات لوتون وخدعت الحارس نيك بوب.

وهذه أول مرة يتصدر فيها يونايتد الدوري بعد 17 مباراة منذ ديسمبر كانون الأول 2012، كما حقق انتصاره السابع في ثماني مباريات بعيدا عن ملعبه أولد ترافورد.

وفي حين لم يصنع يونايتد الكثير كما هو متوقع أمام فريق يحتل المركز 16، فإن فريق المدرب أولي جونار سولشار لعب بتصميم وشراسة.

وقال مدرب يونايتد “كان علينا بذل الكثير من الجهد لكي نفوز وفعلنا ذلك.

“نشعر بثقة كبيرة قبل المباريات. بعيدا عن ملعبنا أبلينا بلاء حسنا. علينا أن نثق في أنفسنا وفعلنا ذلك بالفعل. أدينا عملا رائعا ونمر بأوقات جيدة. هناك اختبار (يوم الأحد) أمام حامل اللقب الذي يقدم مستويات رائعة، وهذا اختبار صعب لنا”.

وأُلغي هدف سجله هاري مجواير قائد يونايتد في الشوط الأول بعد أن قرر الحكم كيفن فريند أن المدافع دفع إيريك بيترز لاعب بيرنلي وهو يقفز لمقابلة كرة لوك شو العرضية عند القائم البعيد.

وضغط بيرنلي في الدقائق الأخيرة وطالب باحتساب ركلة جزاء عندما بدا أن الكرة ارتطمت بذراع مجواير وأتيحت فرصة خطيرة للمدافع جيمس تاركوفسكي لكنه فشل في التسديد بطريقة جيدة وهو أمام المرمى.

ولعب بيرنلي بشجاعة وشراسة لكن مواجهة ليفربول بقيادة مدربه يورجن كلوب في استاد أنفيلد ستكون اختبارا مختلفا تماما.

وقال سولشار “بالطبع ندرك أننا ذاهبون لمواجهة حامل اللقب الذي يقدم مستويات مذهلة منذ ثلاثة مواسم ونحن مستعدون. نشعر بالإثارة والنهم من أجل الفوز وستكون المباراة اختبارا لشخصية الفريق وجودته مجددا. نحن في موقف جيد قبل هذه المواجهة”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here