بوتين كان يعرف “منذ البداية” أن لا أدلة على تواطؤ مع ترامب

 سان بطرسبورغ- (أ ف ب) – أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء أنه علم “منذ البداية” أن تحقيق المدعي العام روبرت مولر سيبرىء نظيره الاميركي دونالد ترامب من تهم التواطؤ مع موسكو مؤكدا أن روسيا “مستعدة” لاستئناف الحوار.

وقال بوتين في منتدى مخصص للقطب الشمالي في سان بطرسبرغ “كنا نقول منذ البداية إن لجنة مولر لن تجد شيئا لم يكن أحد يعرف ذلك أكثر منا”.

وأضاف “بالنسبة لنا كان من الواضح أن التحقيق سينتهي بأمر سخيف قلت ذلك بشكل دائم”.

وهو أول رد فعل لبوتين على التقرير الذي خلص إلى إرادة روسية للتأثير في الاقتراع لكن ليس توافقا بين ترامب وروسيا بحسب التلخيص الذي نشرته وزارة العدل الأميركية.

وقال بوتين إن “روسيا لم تتدخل في أي اقتراع في الولايات المتحدة لم يكن هناك أي تواطؤ بين ترامب وروسيا”.

وأضاف “لم نكن نعرف ترامب. نعم لقد زار موسكو كرجل أعمال لم يشكل ذلك حدثا بالنسبة لنا”. وتابع “أنه هذيان تام يستهدف جمهورا يتم استخدامه في إطار المعركة السياسية الداخلية في الولايات المتحدة”.

التحقيق الذي دام 22 شهرا عرقل أي محاولة تقارب بين موسكو وواشنطن رغم الوعود خلال حملة ترامب.

وقال بوتين “لا أدافع عن ترامب. لدينا خلافات كثيرة” في إشارة إلى العقوبات الأميركية على روسيا. وأضاف “لكن إذا تم اطلاق حوار تام على قدم المساواة بين واشنطن وموسكو سنكون مسرورين جدا. نحن مستعدون لذلك”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here