بن سلمان وعمّان: مُحاولة لنفض الغُبار عن صندوق الاستثمار السعودي

 عمان- “رأي اليوم”:

 شهدت الأسابيع القلية الماضية محاولة أردنية سعودية مشتركة تخلّلتها العديد من الخلافات القائمة لإحياء وإنعاش العمل بالصندوق الاستثماري السعودي الذي يتضمّن اقامة مشاريع استثمارية كبيرة في الأردن على خمس سنوات وبقيمة قد تصل إلى ثلاثة مليارات دولارا.

 ولم يصل الطرفان رغم تبادل الرسائل حول مشاريع ذلك الصندوق إلى خارطة طريق محددة بعد.

 وكان البرلماني الأردني السابق وبدعم من الحكومة قد أقر بناء على طلب سعودي تشريعا خاصا لتنظيم استثمارات سعودية في الأردن.

 لكن الجانب السعودي تخلّى عن خطّته ووعوده في أكثر من عام خصوصا بعد انتظار لأكثر من أربع سنوات لمشاريع استثمارية سعودية أمر بها علنًا ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

 مؤخرا حاول السفير السعودي الجديد في عمّان نفض الغبار عن خلافات فنية وبيروقراطية بين الجانبين على أمل تحريك فعاليات ذلك المشروع خصوصا وأن العلاقات السياسية تتقلّص بشكل تدريجي بين البلدين بسبب تلك المليارات التي وعد بها بن سلمان ولم تُرسل إلى عمان.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here