بموازاة تراجع شعبية نتنياهو إلى الحضيض الكشف عن أنّه والسيسي دأبا على إجراء المحادثات الهاتفيّة المُتكررة والمُطولّة طوال العدوان الإرهابيّ ضدّ القطاع

sisi-and-netayahu.jpg88

 

الناصرة – “رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

كشفت مصادر سياسيّة إسرائيليّة، اليوم الثلاثاء، والتي وُصفت بأنّها عليمة جدًا، كشفت النقاب عن أنّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حافظا على علاقات وثيقة طوال عملية الجرف الصامد، وقالت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيليّ، نقلاً عن هذه المصادر، إنّ نتنياهو والسيسي أجريا محادثات هاتفيّة متكررة ومُطولّة حول الوضع.

ونُقل عن رئيس الوزراء الإسرائيليّ نتنياهو قوله إنّه راضٍ جدًا عن العلاقة، وخاصّةً على ضوء الدور المحوريّ الذي تلعبه القاهرة في التوسط بين إسرائيل والفصائل الفلسطينيّة من أجل وقف إطلاق النار بين الطرفين، في المعركة التي بدأت بينهما في الرابع من شهر تموز (يوليو) الماضي.

وقال مُحلل الشؤون السياسيّة في القناة العاشرة، رفيف دروكر، إنّ مَنْ أعدّ المبادرة المصرية الأخيرة لا يرغب في التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق نار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينيّة، لافتًا في السياق ذاته، إلى أنّ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ليس معنيًا بنهاية المعركة في قطاع غزة، كما أنّه لا يهتم سواءً تمّ تجديدها أْو وقفها، على حدّ تعبيره. وأوضح المُحلل، نقلاً عن مصادر سياسيّة رفيعة في تل أبيب، بأنّ الرئيس بأن السيسي والوسيط المصري يُحاولان إحباط محاولات حماس بتحقيق أيّ انجازات، كما أن مصر تتعامل مع حركة حماس بقسوة وتتمسك بشروطها.

وفي ما يتعلّق تهديدات قادة حماس وذراعها العسكريّ حول الدخول في حرب استنزاف طويلة، أشار المُحلل إلى أنّ موقف وزير الأمن، موشيه يعالون، يتمثل في عدم قبول الاتفاق والتعايش مع حرب استنزاف، على الرغم من أنّ إسرائيل ستصمد فيها، في الوقت الذي ستنفذ فيها ذخيرة حماس.

وتابع المحلل السياسي الإسرائيليّ قائلاً إنّه إذا قامت إسرائيل بتعديل المبادرة فلن تقبلها حماس، أما إذا ما تمسكت بها إسرائيل فإنّ حماس سترفضها، لكن رئيس السلطة الفلسطينيّة، محمود عبّاس، سيقبلها.

أمّا مُحلل شؤون الشرق الأوسط في صحيفة (هآرتس) الإسرائيليّة، د. تسفي بارئيل، فقال، بحسب مصادر مصرية، إنّ إسرائيل قد وعدت مصر بأنّها لا تنوي تبنّي أيّ اقتراح لا يرى في مصر الجهة المسؤولة الوحيدة عن تنفيذ الاتفاق. وبكلمات أخرى، لن يكون مقبولاً إلا ما تقبل به مصر وإسرائيل فقط. ومع ذلك، أشار المُحلل إلى أنّ الرافعة المصرية على شكل السيطرة على معبر رفح قد تتبدى لاحقًا كسيف من حدين، إذا طالت العملية وغيّر الرأي العام المصريّ وجهته مطالبًا بفتح المعبر. وبناء عليه، ولأن عمق العداء الرسمي والشعبي بين مصر وحماس لا يسمح للطرفين بالتوصل إلى تسوية، فإن الجهاد الإسلامي قد تجد نفسها لاحقًا وسيط الوسيط، على حدّ تعبيره.

على صلة بما سلف، أظهر استطلاع للرأي أجري خلال الأيام الأربعة الأخيرة، تراجعًا كبيرًا في شعبية رئيس الوزراء الإسرائيليّ بنيامين نتنياهو. ووفقًا لنتائج الاستطلاع التي نشرها الموقع الإلكتروني للقناة الثانية العبرية فإن 50% من الجمهور الإسرائيليّ أعربوا عن عدم رضاهم من أداء نتنياهو في حربه على قطاع غزة، خاصة في ظل تزايد أعداد النازحين في مناطق غلاف قطاع غزة بسبب سقوط أعداد كبيرة من الصواريخ وقذائف الهاون.

ولفت موقع القناة الثانية على الإنترنت إلى أنّ هذه النتيجة بينّت تراجعًا كبيرًا في نسبة التأييد لرئيس الوزراء والذي حظي على نسبة تأييد بنحو 55% قبل أربعة أيام، في حين حظي على نسبة تأييد قبل نحو 3 أسابيع على نسبة 63% من رضا الجمهور في إسرائيل. ولفت التلفزيون الإسرائيليّ إلى أنّه مع بداية الحرب على قطاع غزّة ، في الرابع من شهر الماضي، وخصوصًا مع بدء العملية البريّة في القطاع فقد وصلت نسبة التأييد لأداء نتنياهو في أوساط الإسرائيليين إلى نحو 82%. ووفقًا للاستطلاع، رأى 68% من الإسرائيليين أنّ معالجة مشكلة سكان المستوطنات في ما يُطلق عليه (غلاف قطاع غزة) ليست بالمستوى المطلوب وغير جيدة، في حين يعتقد 24% أن حل المشكلة جّيد. ومع اقتراب بدء العام الدراسيّ الجديد، في الفاتح من شهر أيلول (سبتمبر) القادم، أيْ يوم الاثنين المقبل، فإنّ 18% فقط يعتقدون بأنّه يجب بدء العام الدراسي في موعده، في حين يرى نحو 63% بأنه لا يؤيد إجراء الدراسة في موعدها المحدد في المنطقة الجنوبية، ويعارض 15% بدء العام الدراسي في كافة أنحاء إسرائيل، كما جاء في الاستطلاع.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

13 تعليقات

  1. أتلم المتعوس على خائب الرجا……. من السيسي لنتياهو يا قلب لا تحزن…

  2. اسود غزه حماكم العزيز الجبار ايه الشجعان الشرفاء يا من بتوفقيق الله وارادته مرغتم انوف

    الطواغيت والخونه في وحل عمالتهم اخزاهم الله واذلهم زيادة على هذا الذل والخزيان ، لاشك

    عندي بان الله سبحانه القوي العزيز سيذل كل القتله والمجرمين الذي التقت اهدافهم على سفك
    الدماء المسلمه وانه سوف يمكنكم ايه الاسود منهم ، وعد الله ان الله لا يخلف الميعاد.
    قال تعالى:-

    وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدونني لا يشركون بي شيئا ومن كفر بعد ذلك فأولئك هم الفاسقون)النور ٥٥

  3. ما كان لإسرائيل أن تنزلق إلى حرب بالوكالة لكنها ستعي الآن أن القيادة المصرية لا تبوح إلا كذباً
    لكن هذا لا يمنع أن إسرائيل حاربت على حلبة غزة وربحت بالنقاط عدداً من الدول العربية كانت في صفوف المشجعين من المتفرجين

  4. هل نبارك لمصر التى نحبها ونحب شعبها، هل نبارك لها إختيارها لرئيس يدعى عبدالفتاح السيسى، تم تصنيفه على أنه شبيه للرئيس الخالد جمال عبدالناصر؟! هذا التشبيه يرتقى إلى مستوى الكفر، لأن هذا المدعو السيسى وكما تظهر الحقائق يوما بعد يوم، أنه عميل للصهيونية العالمية، وأكبر دليل على ذلك هو وقوفه المخزى ضد المقاومة الفلسطينية الشريفة فى قطاع غزة، وموالاته لأعداء الله والأمة الصهيونية العالمية ممثلة برئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو. الخبر يقول إن السيسى لم يكن معنيا أبدا بإنهاء الحرب على غزة وأنه كان على إتصال دائم بصديقه العزيز نتنياهو يوميا وإجراء محادثات مطولة وأنه السيسى كان مصرا على عدم السماح لحماس بتحقيق أى إنجاز! الله جلت قدرته دائما وأبدا فوق الجميع (ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين) رد الله كيد السيسى إلى نحره وحققت المقاومة الفلسطينية إنجازات يتحدث بها العالم وحققت نصرا لا يمكن إنكاره. نعود لقيام المروجين للسيسى بأنه شبيه القائد العظيم جمال عبدالناصر، وأقول لهم أين الثرى من الثريا؟! مثل واحد أريد طرحه هنا لتسليط الضور على سيد الرجال جمال عبدالناصر وشبيه الرجال السيسى. يذكر الجميع أحداث أيلول الأسود التى جرت فى الأردن بين الجيش الأردنى والمقاومة الفلسطينية وكيف كان موقف سيد الرجال عبدالناصر الذى تعالى على هجوم المقاومة الفلسطينية عليه بسبب قبوله بمبادرة روجرز، وقام بواجبه القومى حيال المقاومة ودعى إلى مؤتمر قمة عربى لوقف إراقة الدماء بين الجيش الأردنى والمقاومة. هذا ما تحقق! هل ينسى الفلسطينيون هذا الموقف لسيد الرجال عبدالناصر؟ طبعا لا وألف لا!! اليوم نسمع أن السيسى شبيه الرجال كان يتمنى سحق المقاومة وكان يحث نتنياهو على تحقيق ذلك ويعاونه ويشد على يده. اليوم نسمع عن موقف نتنياهو المخزى أمام شعبه وعدم إحترامهم له بسبب هزيمته النكراء أمام المقاومة الفلسطينية الظاهرة النبيلة الوحيدة فى السماء العربية. حرب غزة كشفت زيف معظم القادة العرب الذين رضوا بالذل والإحتقار من قبل أحقر الشعوب وهم الصهاينة، رضوا بذلك فقط للإحتفاظ بكراسيهم وسلطتهم والجاه والمال الحرام الذى حققوه بسبب وجودهم المذل فى السلطة. فليخسأ السيسى وكل من وافق معه على مبادرته الهزيلة وفى مقدمتهم الرئيس الفلسطينى عباس الذى إعتبر المبادرة المصرية لوقف القتال منزلة من السماء ولا يحق لأحد تعديلها ويجب على المقاومة القبول بها دون نقاش. هذا هو عباس وهذا هو السيسى والإثنان صهاينة أكثر من نتنياهو ويعلون وهرتزل!!!

  5. ومن نكد الدنيا على الحر أن يرى. عدوّاً له ما من صداقته بدً.
    الكلّ متآمر على غزة العزة ، لأن أهل غزة رجال وأيّ رجال ، يعلمون أنّ السيسي ومن على شاكلته من المتسلطين لا يسمحون أن تنتصر المقاومة وحماس بالذات ما استطاعوا إلى ذلك سبيلا ، فبانتصار المقاومة وحماس خاصةً كشف سافر لنذالتهم وخيانتهم مع أن خسّتهم ونذالتهم اوضح من الشمس في كبد السماء .

  6. محاكمة الرئيس مرسي لازالت قائمة على اساس تخابره مع حماس ؟؟؟:))
    شيئ مضحك والله ؟؟ وكأن حماس دولة عدو ؟؟!!!!!!!!!!!!!!
    طيب ؟؟ فماذا عن اتصال السيسي مع الصهاينة الذي لم ينقطع ابدا على الخط الساخن
    مع النت ياهو ؟؟؟ والمؤامرة على المقاومة في غزة واغلاق معبر رفح ومنع الجرحى
    من الخروج للمستشفيات ؟؟
    كيف يمكن ان يقنع السيسي شعبه اولا بان اغلاق معبر رفح هو امن قومي ؟؟ وليس خيانة عظمى
    وتضامن مع العدو الصهيوني ؟؟
    الامور واضحة بالكامل بأن كرسي السيسي مرهون 100% باغلاق معبر رفح
    والعداء الكامل لاهل غزة ؟؟
    ولكن السيسي غافل عن شئ مهم ولا يتعلم من الدروس السابقة بأن التاريخ سجله في ملف
    الخيانة العظمى مثله كمثل من سبقوه من حكام مصر الذين لعنهم التاريخ وشهد عليهم بالخيانة العظمى ؟؟
    لماذا تصمم الانظمة العربية على تسجيل نفسها في سجل الخيانة ومحاربة حريات ونضالات الشعوب ؟؟
    ماذا استفاد انور السادات من معاهدة كامب ديفيد التي جعلت جمدت نضال الشعب المصري ؟؟
    ماذا استفاد مبارك من تعاونه الكامل مع الصهاينة ضد شعبه وضد الفلسطينيين ؟؟؟
    وماذا سيستفيد السيسي من تعاونه المتواصل مع الصهاينة ضد الفلسطينيين ؟؟؟
    الكراسي لاتدوم ابدا ولو دامت لما وصلت اليه ؟؟؟
    ولكن الله سبحانه وتعالى لم يرد لهذه الوجوه السوداء الا ان تقابل الله بغضبه ولعنة من الله عليهم
    في الدنيا والاخرة ؟؟

  7. ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ان الخونة يعرفون مصيرهم في كل بلد وهم لن يفلتوا من القصاص ولا يعتبرون بمصير من قبلهم ولن يحترمهم احد .

  8. السيسي سجن رئيسه الذي رفعه الى وزارة الدفاع وقتل وجرح وسجن الاف من شعبه ليصل للسلطه ويحافظ عليها وحافظ على علاقة ممتازه مع الاسرائليين ليساندوه وقت الشده ان حصلت ضده قلاقل وايضا ليساندوه في الولايات المتحده…….لذلك لا نتوقع منه اي خير لفلسطين لان هذا لا يفيده بشيء(وهو لا يتحرك الا للمصلحه)اضافه ان اي تحرك لمصلحة فلسطين سيغضب نتانياهو……مبدأ السيسي واضح :-الغايه تبرر الوسيله فهو مستعد اللجوء لعمل اي شيء في سبيل مصلحته الشخصيه.

  9. ايوة ياعم .. يا رئيس (ام الدنيا ) .. ايوة يا رئيس مصر (الكنانة ) و(العرويبة )و(الشرف ) .. الخ الخ .. خلي الشغل على المكشوف يا عم وكله يتحمل على شماعة الاخوان اوحماس .. الشىء المضخك هنا من يقرا راي محللي القناة العاشرة السالف الذكر يلمس تعجبهم من تعنت السيسي في وجه حماس اكثرمن اسرائيل نفسها بصورة تثير الدهشة وكانه صهيوني اصيل يدافع بصدق واخلاص عن اسرائيل ومصالحها وكانه جنرال في جيش الدفاع الاسرائيلي فلا يترك مجال للاخر للنصر على اسرائيل حتى ولو بشكل معنوي ..هولم يرم نفسه فقط في حضن اسرائيل بل على ما اعتقد انه دهن نفسه غراء قوي لاصق قبل ان يرتمي في حضن اسرائيل كي يلتصق بها وللابد فلا يكون مجال للتفريق بينهما ونسي مكر بني صهيون وتاريخهم يشهد انهم في عداء ازلي مع كل من هو عربي او مسلم الى يوم الدين فهم يستخدمون امثاله كما نستخدم حبة الليمون نعصرها حتى نستفيد من اخر قطرة عصير فيها ثم يكون نهايتها في سلة ( القمامة ) .. على العموم الف مبروك يا عمو السيسيي ! وسؤالي الاخير اخواني القراء ماذا تعتقدون في مثل تلك العلاقة هل هي الحب العذري ام الزواج الكاثوليكي ؟؟ على العموم الف مبروك كمان مرة يا سيسي يا (اروبة ) .. وسمعونا زغرودة يا اخوان !

  10. خليفة جمال عبدالناصر
    الشعب المصري مبسوط جدا على حاله وعلى ثورته في يوليو

  11. هههههههههههههههههههههههه اعتمد نتنايوهو على السيسي في تركيع حماس فكانت النتيجه ان هرب سكان جنوب اسرائيل وفقد نتنياهو شعبيته……..نتانياهو اثبت غباء منقطع النظير كيف يعتمد على شخص لم يثبت ان نجح في اي موضوع حتى الان وكل نجاحاته هي وهميه سطرها الاعلام وكذلك نجاحاته في ازاحة مرسي من صنع الجيش والشرطه باستعمال الرصاص القاتل…وهذا نجاح بدون اعمده ولا سند ……اتمنى ان يواصل نتانياهو اعتماده على السيسي لنرى النتيجه

  12. من خان رئيسه وخان القسم وخان شعبه لمجرد الوصول للحكم وقد اقسم مرارا انه لا يطمح للحكم وقتل من شعبه الاف وسجن منهم الاف لمجرد الاخلاف في الراي ويتفرد بالسلطة هل ترجون منه ان يقف جنب اخيه العربي الفلسطيني.

  13. اتهموا الرئيس الشرعي محمد مرسي بالخيانة والعمالة لانه كان مع حماس . اما السيسي فماذا تقولون عنه يا من وقفتم معة وفوضتموه لمحاربة المصريين اولا ومحاربة حماس ثانيا . اقول لكم حسبي الله في من فوض من المصريين والانقلابيين . تعسا لكم على اختياركم هذا الرئيس . الذي لا يعرف ان يتفوه بجملة مفيدة . هذا ما جنيتموه على انفسكم . وبكره حتشوفوا مصر .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here