بلومبرغ: الاستخبارات الأمريكية تقدم تقريرا سريا للبيت الأبيض حول تفشي كورونا في الصين

ذكرت صحيفة ” بلومبرغ “، أن تقريرا سريا قدمته الاستخبارات الأمريكية للبيت الأبيض، أكد أن الصين لم تعط العالم معلومات صحيحة بشأن تفشي فيروس كورونا لديها، وزيفت الكثير من المعلومات.

وخلص التقرير الذي وصل الأسبوع الماضي إلى البيت الأبيض، إلى أن الصين أخفت مدى تفشي الفيروس التاجي على أراضيها، حيث لم تبلغ عن إجمالي الحالات والوفيات بسبب الفيروس.

ونقلت “بلومبرغ” عن مسؤولين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم قولهم إن التقرير سري ورفضوا تفصيل محتوياته، لكنهم قالوا إن الاتجاه هو أن التقارير العامة في الصين عن الحالات والوفيات غير مكتملة عمدا وقال اثنان منهم إن التقرير خلص إلى أن أرقام الصين مزيفة.

ونقلت الصحيفة عن ديبورا بيركس، الأخصائية في المناعة في وزارة الخارجية الأمريكية قولها إن “التقارير العامة التي قدمتها الصين أثرت على الافتراضات في أماكن أخرى من العالم حول طبيعة الفيروس، وهذا ما حدث في إيطاليا وإسبانيا”.

ووفق “بلومبرغ”، زعم مسؤولون غربيون أن الصين ليست الدولة الوحيدة التي لديها تقاريرعلنية مشبوهة بشأن تفشي كورونا، بل أن إيران وروسيا وإندونيسيا، وخاصة كوريا الشمالية تخفي الحقيقة، لافتين إلى أن دولا أخرى مثل السعودية ومصر قد تقلل من أعداد المصابين لديها.

كما ذكرت بلومبرغ، أن إدارة الطوارئ الأمريكية “فيما” طلبت من وزارة الدفاع (البنتاغون)، 100 ألف كيس جثة لاستخدامها في رفع الجثامين المحتملة لوفيات جائحة كورونا التي تضرب البلاد.

وأضافت بلومبرغ نقلاً عن مسؤولين في وكالة إدارة الطوارئ، الخميس، أن الطلب تم تسليمه إلى وزارة الدفاع الأمريكية، للحصول على 100 ألف كيس جثة.

وأشارت إلى أن البنتاغون سيرسل 50 ألف كيس جثة لديه في وقت قريب إلى الوكالة، في حين سيتم تأمين العدد المتبقي عبر شرائها.

ولم يصدر أي بيان أو تصريح رسمي لغاية الآن من مسؤولي البنتاغون، أو وكالة إدارة الطوارئ الأمريكية حول هذا الأمر.

والثلاثاء أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض أن مابين 100 ألف – 240 ألف شخص في عموم الولايات المتحدة سيفقدون حياتهم جراء وباء كورونا.

وسجلت الولايات المتحدة 920 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا، خلال الـ24 ساعة الماضية، لترتفع حصيلة الوفيات إلى 4 آلاف و90 شخصا، الأربعاء.

وحتى صباح الخميس، أصاب كورونا أكثر من 936 ألفا حول العالم، توفي منهم أكثر من 47 ألفا، فيما تعافى حوالي 194 ألفا.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

8 تعليقات

  1. اول حاله معلنه في الولايات المتحده كانت يوم 20 كانون ثاني – يناير ( حسب النت )
    بقيت الأداره الأمريكيه تنكر وتناكف وتلعب بأرواح الناس حتى تفشى الوباء
    فما دخل الصين بهذه الرعونه !!

  2. اولا وقبل كل الشئ الغرب وفي جميع الاحواال كان سيسيس الامر كله
    والله لوان الصين تصرفت كما يطالبونها لشككوا في سلامة تصرفها
    احدهم راى سيدنا المسيح يسير على الماء بام عينه لكنه اتهم المسيح بعدم اجادة السباحة

  3. طبعا اذا كان خبر بلومبيرغ صحيحا فهذا يعني ان المخابرات الامريكية بائسة جداً بحيث انها بدات تكتب تقارير مفبركة ومضحكة مثل التقارير التي يعدها الهواة في اليوتيوب او الفيس بوك واذا صح هذا الخبر فهو دليل اخر صارخ على ان امريكا ومؤسساتها قد انهارت على كل حال لم يعد لامريكا اي مبرر تاريخي حضاري للاستمرار في الوجود وقد دقت ساعة العودة الى حجمها الحقيقي فالدولار ورقة مطبوعة لا اكثر كان رصيده الوحيد هو جهل الاخرين وجبنهم والمجتمع الامريكي عبارة عن حارات كأوبوي تسكنها عصابات تلبس ملابس أنيقة والمؤسسات الامريكية هي عبارة عن بيوت للمخدرات والدعارة هذا هو واقع امريكا الذي كشفه ترامب وصديقه الفايروس

  4. كل الدول تخفي معلومات وهذه سياسة متبعة في رد الفضائح ولكن كم تكذب امريكا بالنسبة لهذه الدول ، امريكا هي ام الاحتيال والكذب والإجرام والاستغلال وهذا ما يلاحظ من سيرة امريكا من نشأتها الى الان، فلا تجعلوا من انفسكم اسياد العالم وأنتم تعملون الشر بلا حدود انهم الشيطان بعينه.

  5. ولماذا كانت امريكا تحتفظ بمختبرات بيولوجيه ( بكتيريه وفيروسيه ) على الاراضى الامريكيه وفى كل انحاء العالم قبل أزمة كورونا .. كانت ولازالت وعلى الارجح انها ستستمر بعد هذه الازمه وهل هذا السؤال لم يطرأ على بال الديمقراطيين !؟ 😖😮😪😫😬😨😞😔😕😌

  6. ولكن الصين رغم اخفائها للمعلومات الا انها وقفت مع شعبها وهي تسير به الى بر الامان في الوقت الذي استهتر فيه ترامب بحياة الشعب الامريكي ولم يسع الى حمابته الا بعد فوات الاوان وهو اليوم يريد ان يحمل غيره مسؤولية ارواح الشعب الامريكي
    الصين ليست ملزمة بتقديم المعلومات لغير الشعب الصيني والشعب الصيني كان يعيش مأساته في الوقت الذي كان فيه ترامب يتفرج مسرورا فرحا بما اصاب الشعب الصيني
    ارجعوا الى تصريحاته وستقفون على مهازله
    الشعب الامريكي ليس غبيا وسيعاقبه لا محالة
    سلام

  7. يا جماعة، اللي مات عنده عدد مهول من البشر جراء فيروس كرونه يخبر هؤلاء ! علشان يرتاحو بقى، من شان الله!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here