بلاغٌ للنِّيابة العامّة حول قضيّة البلّيط الأردني

عمان- “رأي اليوم” – خاص

وجّه أحد المحامين الأردنيين بلاغًا للنائب العام، يُطالب فيه بالتحقيق انطلاقًا من حيثيّات أعلنها عُضو في البرلمان حول القضيّة التي اشتهرت باسم البلّيط في الأردن.

وتضمّن بلاغ للمحامي طارق أبو الراغب حول هذا الموضوع، إشارة إلى أن ما ورد على لِسان النائب يتضمّن مَعلومات خطيرة تَستوجب التَّحقيق القضائي، ولا بُد من الكشف عنها.

ولم يعلن في الأردن عن فتح تحقيق بهذه القضيّة، بالرغم من الجدل الذي اثير حول ما اسمته الحصافة المحليّة باسم قضيّة “البلّيط “.

 وكان النائب خالد الفناطسة قد أعلن عن وجود مستثمر يدعى البلّيط يتهرّب من الضريبة، ويقيم علاقات مشبوهة مع نخبة من المسؤولين وأعضاء البرلمان، وقام بابتزاز نافذين بعد تصويرهم في حفلاتٍ ماجِنة.

لكن البلّيط نفسه عاد وكشف عن هويّته وهو رجل أعمال مُستثمر في قطاع البلاط والسيراميك، ويُدعى صلاح شحادة الذي أصدر بيانًا نفى فيه الاتّهامات واعْتبرها مُفبركة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. .
    — من حق الفناطسه استعاده بريقه بعدما هيمن اباطره قطاع التعدين الان على ناصيه الدوله وكان دوره قد تراجع كثيرا اثر قضيه الكردي ، وهو بالمناسبه رجل عصامي لا يحمل الإعدادية لكنه يحقق بدلات رسميه عن تمثيل قطاع التعدين تتعدى الثلاثون الف دولار شهريا كان الذنيبات قد سعى لالغاء معظمها .
    .
    — لم يسبق ان كان رئيس مجلس النواب ونائب رئيس الحكومه من اقطاب هذا القطاع لكنها معادلات مرتبطه بمرحله ما بعد الكردي بعدما تم شراء الديك وبيع الديك عده مرات والعوض بمال الضمان الاجتماعي .
    .
    — من يستحق التهنئه ايضا هي شركه “نوبل إنرجي” المنتجه والمورده للغاز الفلسطيني المسروق والتي فتحت لها الأبواب بتمرير ذكي والان تم تكريم من قام بذلك لان الظاهر دورهم منه لأكبر .
    .
    — اعان الله الشعب والملك .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here