بـ80 متر كنافة.. هطاي التركية تحتفل بـ”الوطن الأم”

هطاي/ الأناضول: صُنع طبق كنافة بطول 80 مترا، بولاية هطاي جنوبي تركيا، في إطار الاحتفالات بالذكرى السنوية الثمانين لانضمامها إلى الوطن الأم.

وأقيمت الفعالية التي نظمتها بلدية الولاية، الثلاثاء، في حديقة أتاتورك بمدينة أنطاكيا، التي تشتهر بهذا النوع من الحلويات.

واستُخدم في صنع الكنافة البالغ طولها 80 مترا، 803 كغ من العجينة، و603 كغ من الجبنة، و603 كغ من السكر، و301 كغ زبدة، و30 كغ من الفستق العنتابي.

واستغرق تحضير الكنافة نحو أسبوع، وتولى 10 أشخاص من ذوي الخبرة في صنع الحلويات إعدادها على النار، قبيل توزيعها على الجماهير.

وفي كلمة بهذه المناسبة، قال رئيس البلدية لطفي صافاش، إن طول الكنافة المعدّة في إطار الاحتفالات السنوية بانضمام هطاي إلى الوطن الأم، يزداد مترا كل عام.

وشدد صافاش، على أن هطاي ستظل وطنا تركيّا إلى الأبد، طالما بقيت الأرض تدور.

وفي 23 يوليو/ تموز 1939، انضمت هطاي بمراسم رسمية إلى الوطن الأم تركيا.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. اوقح من الاتراك لن تجد
    قصة الاسكندرون وسرقتها بمساعدة فرنسا معروفة
    وليذكر شعوب ما وراء النهر ان العرب هم من غزو الاناضول اولا وكانوا يسيطرون على كامل جنوبه قبل غزو تلك الشعوب للاناضول مستغلين ضعف الدولة العباسية الذي تسببوا هم فيه عبر المرتزقة الاتراك وجواريهم وغلمانهم، فيما نحيت قبائل العرب الاصلية التي كان من المفترض ان تستعمر هي الاناضول
    ولا عزاء للاخوان المجرمين المتحالفين مع الاتراك كذيل لهم في دولنا العربية

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here