بعد 900 يوم من الحبس الانفرادي.. نشطاء يذكّرون بمأساة “علا القرضاوي” ويطالبون بالإفراج عنها ويؤكدون أن لا ذنب لها سوى أنها “ابنة أبيها”.. وهذه هي الكلمات المؤثرة التي قالتها للقاضي في آخر جلسة محاكمة 

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

بمناسبة مرور 900 يوم على حبس السيدة علا يوسف القرضاوي، ذكّر نشطاء منصات التواصل الاجتماعي بما سمّوه “مأساة السيدة علا” البالغة من العمر 59 عاما مطالبين السلطات المصرية بإخلاء سبيلها والعفو عنها.

هؤلاء النشطاء أكدوا أنه لا ذنب لها سوى أنها ابنة أبيها، مذكّرين بقوله تعالى “ولا تزر وازرة وزر أخرى”.

اللافت فيمن كتب عن ظروف حبس علا القرضاوي أن عددا كبيرا منهم ينتمون للتيار المدني مثل د. نادر فرجاني ود. ليلى سويف.  والمحامي خالد علي. 

نشطاء آخرون نشروا معلومات عن السيدة علا، وظروف حبسها، ومنها: تورم وجهها ويدها وتدهور حالتها الصحية، تعرضت لانتهاكات ومنع زيارة، أُجبرت على تنظيف المراحيض وملابس السجينات، تعاني مشاكل بالأعصاب ونوبات إغماء متكررة.

الكاتب الصحفي كارم يحيى حضر آخر جلسة محاكمة للسيدة علا القرضاوي، وكتب معلقا: “ينادي المستشار “الشربيني” علي دفاعها، تمر لحظات صمت بلا حركة في القاعة. وينهض المحامي “خالد علي” مترافعا عنها مطالبا بإطلاق سراحها .و نعلم انها محبوسة انفراديا في سجن العقرب شديد الحراسة بعد القاء القبض عليها في يونيو 2017 وزوجها “حسام خلف” الأمين المساعد لحزب ” الوسط ” المرخص له بالعمل قانونا. وهو بالأصل انشقاق ناقد لجماعة الإخوان منذ تسعينيات القرن الماضي . ينبه المحامي إلى تجاوز كل الآجال والنصوص القانونية المتعلقة بالحبس الاحتياطي،ولا معقوليه تجديد حبسها باتهام جديد ( تمويل جماعة محظورة) وهي كانت بالأصل حبيسه انفراديا لعامين.ويتحدث عن تدهور صحتها في ظل حبس قاس وعرقلة حقها في العلاج . ويطلب أن تتحدث الأستاذة “علا” عن نفسها”.

وتابع يحيى ساردا: “نلتفت إلى امرأة نحيفة قصيرة القامة في ملابس الحبس الاحتياطي البيضاء. يخرج صوتها واهنا حتى عبر الميكرفون. تقول وتؤكد في نحو ثلاث دقائق لا أكثر أن لا صلة لها بالسياسة وأنها لم تر والدها البالغ من العمر 93 سنة من أعوام وتؤكد أنه لاصلة لها بالإخوان، وتشكو ظروف حبسها الانفرادي المشدد واعتلال صحتها . يرفع رئيس المحكمة الجلسة متعجلا، وتعاد المحبوسة إلى ظلام القفص بالقاعة، ولاحقا يتضح أن المحكمة برئاسة المستشار ” الشربيني” رفضت اخلاء سبيلها”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

17 تعليقات

  1. ينتفض المتنبي من قبره غاضبا . راكبا فرسه. ممتشقا سيفه. ومصوبا رمحه. ومع صهيل الخيل . ينطق المتنبي بالشعر.

    والسبب..ليس ضياع القدس.ولا ضياع ملايين الفلسطينيين في اصقاع الارض. وليس سبي العراقيات. او ذبح السوريين كالخراف. او حرق الطيار الكساسبة. كلا كلا …

    أنه بسبب سجن …أمرأءة واحدة…ابنت الشيخ….

    عجبي على أمة ..تركت الامر بالمعروف والنهي عن المنكر. وصارت تدور دين الله ما در عليهم بالدينار والدولار….كيف تفلح؟؟؟؟؟

  2. **ان النظام الدي يخاف من( النساء) وينتقم منهن نظام هش وضعيف وجبان ومرعوب وما بطشه وتنكيله بالشعب لاتفه الاسباب ولجوئه الى احضان الصهاينة سياسيا واقتصاديا واستخبارتيا الا برهان على شدة خوفه وقلة حيلته ونسال الله العلي القديران يعجل بسقوطه قبل ان يورط مصر في ها لا تحمد عقباه

  3. ربنا ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا.
    أسأل الله أن يفك أسرها ومحنتها….وعند الله تجتمع الخصوم
    من ظلم ومن ايد هذا الظلم ومن افترى

  4. إلى الأخ Anonymous الاصلي. الله يرحم بيك وأمك ، كلامك احسن الكلام

  5. اذا كان حجزها بسبب انها بنت ابيها فقط نناشد السلطات المصرية بالافراج عنها امتثالاً لقول الله تعالى ” ولا تزر وازرة وزر أخرى ” صدق الله العظيم.
    أما اذا كان لها نشاطات مكملة ومساعدة لنشاط والدها فعليها قبول العقاب

  6. اللهُم خَفف عنها يا الله. اللهُم إجعل سِجنها برداً وسلاماً..
    حَسبُنا وأنت تكفي يا الله!

  7. اللهم أطلق سراح هذه السيدة المظلومة وسلط على هذا المستشار الذي رفض إطلاق سراحها جند من جنودك يسومه سوء العذاب يذكره بظلمه لهذه السيدة. الحمد لله الذي رزقنا الإيمان به لنشكوا له ظلم العباد ونلجأ إليه في الشدة والرخاء لك الحمد على ماقضيت ولك الشكر على ما أعطيت لا إله إلا أنت.

  8. لم تحظى ٣٥٠٠ كردية عراقية ايزيدية حتى بمرحاض تنظفه…بل تم قتل زوجها وابيها وتم بيعها وبيع اولادها….
    يا ترى من أفتى بذلك؟ ومن سمع بذلك ورضي به؟

    ولحد الان….لا بواكي على ٣٥٠٠ ايزيدية كردية عراقية!!

    لماذا؟

    عجبى

  9. لماذا هناك شريحة من المصريين ترفض الاخوان وتتمسك بالرئيس السيسي رغم عدم قناعتها به وبانجازاته
    سؤال محير ومن يقرا واقعنا العربي وكيف تم تغييب الشعوب وقلب الحقائق يعرف الاجابة
    ببساطة لان العرب بمجملهم يرفضون اي تيار او حزب او حركة يمكن ان تصطدم مع الصهاينة والأمريكان ولو على المدى البعيد لان الشعوب اوهموها ان الصدام مع الصهاينة سيجلب الدمار و انحلال عقدة الامن وانهيار البلاد والعباد
    وما يحصل الان يدحض هذه الفكرة تماما فكثير من الدول العربية التي لم تصطدم بالصهاينة تم تدميرها وتخريبها وعادت الى العصور الحجرية دون ان تطلق طلقة واحدة على الصهاينة الذين كان لهم الدور الاكبر في زرع الفتنة وتدمير هذه الدول
    اما من يدعي رفضه للاخوان من منطلق عقائدي او سياسي او اجتماعي او ثقافي او ديني فهو كذاب اشر

  10. يا Anonymous،
    حبذا لو تخلع هذه الوزرة عن وسطك، هذه الانسانة اعتقلت وحوكمت وسجنت بسبب تمويلها الارهاب، ومن يمول الارهاب هو ارهابي، حتى في قوانين اسيادك الاميركان.

  11. الحريه و السلام و العداله للجميع حتى ولو كان خصمك اللدود. الشئ الذى يحيرنى كيف يصافح الناس والرؤساء السيسى. قادة اوروبا على وجه الخصوص يصدعون رؤوسنا بحقوق الانسان ليل نهار ويستقبلونه استقبال الأبطال و سجله ملئ بانتهاكات حقوق الانسان منذ فض رابعه. من يسكت على ظلم الآخرين فليتأكد أن الظلم سيطاله مهما طال الزمن

  12. الى صالح : لا كلام بعد قول الله تعالى ” ولا تزر وازرة وزر أخرى ” صدق الله العظيم. لا تاخذ الناس بجريرة الاخرين فهذا ليس من العدل.

  13. الى السيد صالح
    قوانين الأرض و السماء تقضي الا يحاسب شخص الا على ما اقترفت يداه و في القرآن لا تزر وزارة وزر أخرى و انت تريد أن تحاسب السيدة علا بناء على فتاوى أبيها فأي منطق هذا. انت حاقد بلا قلب او ضمير. راجع نفسك عسى الله أن يهديك و يصلح إنسانيتك.

  14. طيب ما هو ذنوب الناس اللذين قضوا حتفهم بسبب فتاوي القرضاوي
    ماهو دنب السوريين حتى يفتي القرضاوي في خراب بيوتهم
    كيف لم تسطع بنته هذه من الهجره الى الولايات المتحده مع أخواتها وأخوانها هناك
    لماذا لم يتوسط السيد ترامب لدى السيسي كي يفرج عنها

  15. اللهم كن معها واعنها ولا تعن عليها واقتل من ظلمها يا رب العالمين

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here