بعد 5 أشهر من الحجب.. إعادة الخدمات الأساسية للإنترنت المحمول في كشمير

كشمير- (د ب أ)- قررت إدارة الشطر الهندي من إقليم جامو وكشمير إعادة خدمات الإنترنت المحمول الأساسية بدءا من اليوم السبت، بعد أكثر من خمسة أشهر على حجبها.

وجاء في أمر رسمي أن خدمات الجيل الثاني للإنترنت المحمول بطيئة السرعة سوف تعاد عبر المنطقة ولكن لن يمكن الوصول إليها سوى عبر 301 موقعا إلكترونيا مجازة من جانب إدارة جامو وكشمير.

وتشمل المواقع التي تم إجازتها محركات البحث وتلك المرتبطة بالمصارف والتعليم والسفر والمنافع والتوظيف. وسوف يظل الدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعي محجوبا.

وقالت الإدارة إن وكالات إنفاذ القانون كانت قد أعربت عن مخاوفها من إمكانية استخدام الإنترنت للترويج للأنشطة الإرهابية وتحريض الجمهور العام.

جردت نيودلهي المنطقة ذات الأغلبية المسلمة من وضعها الخاص كإقليم يتمتع بحكم شبه ذاتي في الخامس من آب/أغسطس الماضي، وفرضت قيودا على الاتصالات والحركة وتجمع الأشخاص للحيلولة دون أي ردود فعل عنيفة.

كما أن المنطقة منفصلة بالفعل إلى إقليمين يداران بشكل اتحادي.

ويأتي قرار اليوم عقب أسبوعين من أمر أصدرته المحكمة العليا الهندي بمراجعة كل القيود بما في ذلك تعليق خدمات الإنترنت في الشطر الهندي من كشمير، قائلة إن مثل هذه القيود لا مبرر لها وتعتبر سوء استغلال للسلطة.

وكان السلطات قد خففت الكثير من القيود تدريجيا ولكن خدمات الإنترنت المحمول ظلت معلقة بشكل كبير في منطقة وادي كشمير. ولايزال المئات من السياسيين محتجزين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here