بعد مأزق أيوا.. الديمقراطيون يعدون لاختيار مرشحهم للرئاسة الأمريكية في نيو هامبشاير

واشنطن-(د ب أ)- تجري الانتخابات التمهيدية لاختيار المرشح الرئاسي للحزب الديمقراطي الأمريكي اليوم الثلاثاء في ولاية نيو هامبشاير، وهي ولاية صغيرة في الشمال الشرقي من البلاد ازدادت أهميتها هذا العام.

ويأتي السباق بعد أسبوع من تعرض الحزب لأزمة في ولاية أيوا، حيث حدثت فوضى فيما يتعلق بنتائج التجمعات الانتخابية وتم تأجيلها. وبرز العمدة السابق المعتدل بيت بوتيجيج والسيناتور اليساري بيرني ساندرز في صدارة المرشحين، وطلب كلا المرشحين مراجعة بعض نتائج التجمعات الانتخابية للحزب في أيوا.

والأهم من ذلك هو أن نائب الرئيس السابق جو بايدن، الذي كان ينظر إليه في السابق على أنه مرشح أوفر حظا للفوز بترشيح الحزب، قد تراجع إلى المركز الرابع المخيب للآمال في النتائج الأولية في أيوا، وليس هناك أي إشارة إلى تحسن وضعه في نيو هامبشاير.

وتضع استطلاعات الرأي في ولاية هامبشاير، التي يبلغ عدد سكانها نحو 3ر1 مليون نسمة، ساندرز في الصدارة، يليه بوتيجيج. فيما تضع بايدن في المركز الثالث بفارق كبير.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here