بعد فوزه بجائزة “غولدن غلوب”.. الفنان الأمريكي المُسلم من أصول مصريّة يتعرّض للتفتيش المُحرج في مطار لوس انجلوس.. رامي يوسف ينشر مقطع فيديو خلال تفتيش حتى صندوق جائزته بأشعة X.. ويعلّق: كونك مسلم لا بُد أن تخضع للتفتيش العشوائي!

 

 

عمان- “رأي اليوم”:

لكونه مسلم، تعرّض الفنان الأمريكي رامي يوسف من أصول مصريّة، إلى موقف وصفه بالمُحرج، وذلك حين عودته إلى مقر إقامته، هو الحاصل على جائزة “غولدن غلوب” كأفضل ممثل كوميدي.

في مطار لوس انجلوس، تعرّض يوسف للتفتيش الصارم، وبالرغم من أنه النجم الحاصل على الجائزة العالميّة، فقد تم إخضاعه للتفتيش، بل حتى إنّ صندوق الجائزة قد تعرّض للتفتيش، ومرّ على جهاز أشعة X، للتحقَق من محتوياته.

 

وعلّق يوسف على منشوره الذي نشره عبر حسابه في انستغرام، لا بُد أن تخضع للتفتيش العشوائي، وتحديداً حين تحمل اسما مُسلماً، ونشر فيديو لصندوق الجائزة وهو يخضع للتفتيش عبر الأشعة.

يذكر أن الفنان من أصول مصريّة، قد حصل على جائزة غولدن غلوب، في نسختها 77، عن بطولة مسلسل “رامي”، وهو ليس الفنان المسلم الذي يتعرّض لتعامل غير حضاري في التفتيش كونه مسلم، فقد اشتكى الفنان البوليودي الهندي شاروخان من هذا التعامل، وأكّد أن قدمه لن تطأ الولايات المتحدة الأمريكيّة.

وتفرض أمريكا سياسات صارمة في ولاياتها الخمسين، ويشكو العرب والمُسلمين عادةً بالأكثر من تعرّضهم لتفتيش محرج، يصل إلى حد التفتيش العاري، والتخلّي عن كافّة المُقتنيات، وهو ما تعتبره منظمات تمييزاً عنصريّاً، فيما تقول الولايات المتحدة، إنه قانون يسري على الجميع دون استثناء.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

12 تعليقات

  1. افتكرت انني سوف اشاهد اذلال في الفيديو . ماذا كان يتوقع مرت الجائزة على الجهاز . بفضل المجانيين مدعي الاسلام صار هذا الوضع في امريكا الكل يقلع الأحذية والأحزمة ويمر عبر جهاز الكشف . اذكر قبل احداث سبتمبر المؤلمه انني دخلت مع أولادي مسافرين لوحدهم صغاراً الى باب الطايره وسلمتهم المضيفات اما الوصول الى اخر نقطه بالمطار فكانت متاحه دائماً بدون تفتيش او إثبات هويه . قد توجد ممارسات من بعض العنصريين ولكن ليس ما رأيت وايضاً في حالة اَي ممارسات غير قانونيه فبإمكانك الادعاء ورفع قضيه . ما يمارس علينا في بلداننا العربيه من قبل انظمتنا والغرب والشرق نحن السبب فيه لان من يهن يسهل الهوان عليه ما لجرح بميت ايلاماً

  2. هذه واحدة من مشاكلنا كل مشكلة ننسبها للدين وكأننا كأفراد أو جماعة نعمل أو نطبق الدين صاح

  3. هراء، يمكن لاي كان ان يخضع للتفتيش العشوائي في جميع مطارات الولايات المتحدة، بغض النظر عن عرقه او دينه او مذهبه وكونه فنان كوميدي حائز على الف جائزه لن يعفيه من هذا التفتيش ولا يجب عليه ان يزعل ويحرد لان هذا التفتيش ياتي لمصلحته وللمصلة والسلامة العامة.

  4. أي شخص يستخدم المطار للسّفر ملزم بالخضوع لإجراء ات سلامة تسري على الجميع بمجرّد دخول المطار. حيت يتم فحص جميع الأشياء التي سيأخدها المسافر إلى الطائرة بآلات سكانير و بأشعة X. الشخص يتم إخضاعه للتفتيش الفردي فقط عندما يشك الموّظفون في وجود شيء غريب مثلا في جيب المسافر أو عندما تقوم أشعة X بٱكتشاف مادة سائلة أو معدنية في الحقيبة لم يتم التبليغ عنها من طرف المسافر. بعد الخضوع لإجراء ات السلامة يسمح للمسافر بالدخول إلى المكان المخصٌص لمراقبة جوازات السفر و التأشيرات. يعني أنّ تفتيش صندوق جائزة المصري بأشعة X تم كخطوة أولى و بعدها إنتقل إلى المرحلة الثانية و التي يتم فيه التدقيق في جواز سفره و تأشيرته. أيْ أنّ الموظفين سيكتشون هوية المصري فقط بعد التفتيش

  5. التفتيش الصارم للجميع كفاكم عنصريه فلو كانت امريكا كذلك لما حصل على الجائزة

  6. أعيش في أمريكا وسافرت ألوف المرات ، بأعتقادي ، لو كنت ذات ملامح شرق اوسطيه ومن فئه الشباب وتحمل أسم عربي فأن أختيارك للتفتيش عشوائيا نسبته عاليه جدا . ونهايه الأمر ، أن ذلك قانون ويطبق على الجميع .

  7. نعيش في أمريكا و الكل يعرف أن هذا قانون معمول به للجميع من الامريكي الاصل وصولا للوافد الجديد ومهما كان منصبك,السيد فقط لما حاز على هذه الجائزة ضن نفسه فوق الجميع

  8. بعدين هذا قاعد برقص و بغني و الحين تذكر انه مسلم لما طبقوا عليه القانون؟
    انا مع التفتيش الصارم لحفاظ امن و سلامة المطار و المسافرين. في بريطانيا تعرضت لموقف سخيف من رجال التفتيش و هو رجل الامن قد منعني من اخذ شنطة دواء فيها مادة حافظة للحرارة لان المادة الحافظة اكثر من ١٠٠ ملل مع العلم اني كنت واصل من امريكا و تم السماح لي باخذها. و الاغرب بالموضوع انه اعطاني كيس فارغ لتعبئته بثلج من احد المطاعم الموجودة في السوق الحرة بدلا من المادة الحافظة مع العلم انه تم تعبئة اكثر من ١٠٠ملل من الثلج! ولكن لم اخذ الموضوع بجدية. بالنهاية كل دولة لها طريقتها في التفتيش.

  9. في امريكا الكل بشكل عشوائي يتم تفتيشه بهدف الحفاظ على امن و سلامة المسافرين. لا يوجد اي نوع من العنصرية في هذا الموضوع ولكن الاخوة العرب او من اصل عربي خصوصا مثل هذا الفنان تعودوا على المعاملة الفوق عادية كمعاملة الملوك عند زيارة الدول العربية فا توقعوا المثل في امريكا. انا لا اقول انه لا يوجد عنصرية بامريكا انما يوجد عنصرية مبطنة ولكن في موضوع امن و سلامة المسافرين لا اعتقد ابدا

  10. الكل يفتش في المطارات حتى أعضاء الكونغرس و الوزراء

  11. يامل فتشوني … لأن إسمي مسلم وشكي عربي من الشرق الأوسط … بالرغم من انني معي جنسية أمريكية – للأسف!

  12. أعتقد أنه جاحد ..يتم التفتيش بدون الاطلاع على جواز السفر أو الأسم كونه تم تفتيشه أختياريا بشكل أدق لا يعني أنه مقصود لدينه .كونوا منصفين ولا ترموا حجرا بالبئر الذي تشربوا منه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here