بعد ريم البارودي وسمية الخشاب.. أحمد سعد يعلن ارتباطه ويكذّب ادعاءات طليقته

القاهرة- متابعات: أزمة كبيرة عاشها الفنان المصري أحمد سعد إثر طلاقه من الفنانة سمية الخشاب، وتبادل الثنائي تصريحات متناقضة.

سعد صرح مؤخرا أنه يعيش قصة حب جديدة مع فتاة، ورفض أن يذكر أي معلومات عنها، أو حتى يقول إن كانت من خارج الوسط الفني ام من داخله، وفق موقع “جالولي”.

الفنان المصري قال أثناء تواجده في برنامج «الجمعة في مصر»، إنه سيكون حريصا هذه المرة ان يضع سياا من السرية حول ارتباطه، حتى لا يقع في أي مشكلات.

أما عما قالته سمية الخشاب عن ضربه لها وفقدانها «الطحال» بسببه، نفى سعد كل ما قالته سمية، وأكد أنه لا يعرف شيئا عن طحالها.

وأضاف أحمد سعد قائلا: «انا اتربيت على احترام المرأة وتقديرها ونبذ العنف ضد اى انسان واذا شاهدت قطة تتعرض للضرب اشعر بحالة من الحزن وانهار من البكاء».

أحمد سعد استمر ارتباطه بالفنانة ريم البارودي لسنوات، ولكنه فاجأ الجمهور بزواجه من الفنانة سمية الخشاب، ثم خرجت ريم لتؤكد أن سعد كان زوجها، وأن سمية خطفته منها.

ارتباط سمية وأحمد سعد استمر لعامين، ثم أعلن أحمد سعد طلاقه منها، وقالت سمية إنها سترفع ضده دعوى خلع، وأنه وقف ضد نجاحها ويغار منها.

ثم خرج أحمد سعد ليتهم سمية بسرقة شقته، واستيلائها على أمواله، فردت عليه الفنانة باتهام آخر وأكدت أنه اعتدى عليها بالضرب وأصابها إصابة بالغة أجبرتها على الخضوع لعملية جراحية واستئصال “الطحال”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

3 تعليقات

  1. تتقاتل النساء للفوز بقلب احمد سعد واحدة تخطفه من الاخرى !
    وهذا غريب استعمت اليه في لقاء مع بسمة وهبة لم اجد له تلك الكاريزما والتي تجعل النساء تتقاتل للفوز به
    هو ليس عمر الشريف او رشدي اباظة
    او تغيرت اذواق النساء
    او ربما شُح سوق الرجال
    على فكرة أشباه الرجال يملئون قنوات ال mbc ويتراقصون مع عواجيز الفن وكل هذا لأجل جمع مزيد من المال السائب الذي يعلم السرقة واشياء اخرى

  2. تتقاتل النساء للفوز بقلب احمد سعد واحدة تخطفه من الاخرى !
    وهذا غريب استعمت اليه في لقاء مع بسمة وهبة لم اجد له تلك الكاريزما والتي تجعل النساء تتقاتل للفوز به
    هو ليس عمر الشريف او رشدي اباظة
    او تغيرت اذواق النساء
    او ربما شُح سوق الرجال
    أشباه الرجال يملئون قنوات ال mbc ويتراقصون مع عواجيز الفن وكل هذا لأجل المال السائب الذي يعلم السرقة واشياء اخرى

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here