بعد توبيخ ملك الأردن للحكومة: خلافات بين الرزاز ونائبه المعشر

 عمان- راي اليوم

اثار غياب نائب رئيس الوزراء الاردني الدكتور رجائي المعشر عن جلسة هامة للبرلمان ظهر الاربعاء  استغراب الاوساط السياسية والبرلمانية والاعلامية .

 وتخلل هذه الجلسة شروحات قدمها رئيس الوزراء عمر الرزاز حول قضية تعيين اربعة اشقاء لاعضاء في البرلمان.

وقدم الرزاز شروحاته بدلا من نائبه المعشر الذي يترأس عمليا لجنة التعيينات في الوظائف العليا .

وتحدثت اوساط  متعددة عن خلافات بدأت تظهر وبصورة علنية  بين رئيس الوزراء ونائبه والرجل الثاني في الحكومة.

 وكان الملك عبد الله الثاني قد وبخ الحكومة بسب تعيين اربعة اشقاء  في الوقت الذي تحدثت فيه مصادر عن استياء المعشر من قرار ذاتي وشخصي اتخذه الرزاز يقضي بتعيين المستشار المالي نضال البطاينة رئيسا لديوان الخدمة المدنية وبدون ترتيب مع اللجنة العليا .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here