بعد تأهل منتخب الجزائر لنصف نهائي كان 2019 … فرحة متبادلة على الحدود الجزائرية المغربية.. ومن يحضر مباراة في مقهى مغربي سيُخيلُ إليه أنه في الجزائر

 

 

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

فرحة عارمة اجتاحت المناطق المحاذية للحدود المغربية الجزائرية، على غرار “السعيدية” و”وجدة” و”وبركان” بعد تأهل منتخب الجزائر لنصف نهائي كأس الأمم الإفريقية المقام على أرض الفراعنة.

وانتشرت فيدويوهات على مواقع التواصل الاجتماعي توثق مشاهد الفرحة الهستيرية التي عبر من خلالها المغاربة عن سعادتهم بفوز الجزائر في مباراتهم الصعبة ضد ساحل العاج، بينما بادلهم الجزائريون في الضفة الأخرى بالمنبهات الصادرة عن السيارات، وهزت هذه المشاهد وجدان الملايين من الجزائريين والمغاربة الذين تفصل بينهم بضعة أمتار فقط في منطقة ” زوج بغال ” الحدودية.

وأجمع مراقبون أن الجزائريين والمغاربة خطفوا الأنظار في “كان 2019” وصنعوا الحدث، فرغم التوتر السياسي الملحوظ بين الرباط والجزائر، إلا أن الشعبيين أسقطوا كل اللحظات العصيبة التي صنعتها في وقت سابق التواترات والحسابات الضيقة.

وكتب الصحفي الجزائري، حمزة عتبي، الذي شاهد المباراة في مدينة مراكش، في تدوينة على “فيسبوك” أن “من يحضر مباراة في مقهى مغربي سيُخيلُ إليه أنه في الجزائر”.

ونشر عُتبي، مقطع فيديو، يُظهر حالة من الاحتفال العارم في أحد شوارع مراكش، وظهرت السيارات وهي تطلق العنان لمنبهات الصوت احتفالا بالتأهل فيما كان العلم الجزائري يرفرف في المكان.

واجتاح هاشتاغ “خاوة خاوة” المنصات الاجتماعية مرفوقا بصور احتفالات وتدوينات التهاني الموجهة للجماهير الجزائرية العاشقة لمنتخب بلادها.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. ان شاء البطوله جزائرية او تونسيه هارد لك للمغرب وبالتوفيق للجميع وعاشت الاخوة العربية

  2. تابعت المباراة في المقهى مع الاصدقاء وكان الجميع متحمس للفريق الجزاءري حماسا منقطع النظير.
    كما تفاعل الجميع بتحسر مع اللاعب بغداد بونجاح خصوصاان المخرج كان يركزعليه .
    بعد انتهاء المقابلة اتصلت بي زوجتي لتهنءتي .
    واليوم رأيت على اليوتيوب صورة الجزائري الدي تجاوز الحدود للاحتفال مع المغاربة في مشهد اكتر من مؤتر.
    وسير انت قول ليهم كنفتخر بتغيير موقف باكستان!!!!!

  3. و الله اغرورقت عيناي عندما شاهدت الاخوة المغربة يشاركوننا افراحنا و احزاننا ، ليؤكد لي ان اقرب الناس الى الجزائر هم المغاربة بلا منازع ، شكرا لكم احبابنا

  4. مسألة طبيعية ﻷن الشعب المغربي والشعب الجزاءر ي شعب واحد ولو كره الكارهون. ولكن الحكام قوم لايعلمون! سنتوحد مهما طال الزمان إن شاء الله تعالى!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here