بعد التعديلات الدستورية.. البرلمان الموريتاني يفتتح أول دورة بغرفة واحدة

298362-148887068823

نواكشوط / محمد البكاي / الأناضول – افتتح البرلمان الموريتاني، اليوم الإثنين، أول دورة له بغرفة واحدة، وذلك بعد إلغاء مجلس الشيوخ (الغرفة الثانية)، عقب استفتاء دستوري في أغسطس/آب الماضي.
وافتتحت الدورة البرلمانية من داخل الجمعية الوطنية (الغرفة الوحيدة للبرلمان)، بحسب مراسل الأناضول.
وفي كلمته خلال افتتاح الدورة، أعلن رئيس الجمعية محمد ولد ابيليل، عن تفرد الجمعية الوطنية بالسلطة التشريعية في البلاد .
ودعا ولد ابيليل ، النواب إلى بذل جهد من أجل التأقلم مع هذه المتغيرات .
ولفت إلى أن النصوص المترتبة على التعديلات الدستورية الأخيرة ستكون بمثابة تجربة عملية لمدى تصميم النواب على رفع تحدي الغرفة الواحدة .
يذكر أنه في أغسطس/آب الماضي، صوّت أكثر من 85% من الموريتانيين لصالح تعديلات دستورية قدمتها الحكومة، تضمّنت إلغاء مجلس الشيوخ، وتغيير علم البلاد، واستحداث مجالس جهوية (إدارية) للتنمية.
في المقابل، رفضت أحزاب المعارضة الرئيسة نتائج الاستفتاء الدستوري، ووصفتها بـ المزورة .
كما رفض عدد من أعضاء مجلس الشيوخ نتائج الاستفتاء الدستوري وأعلنوا تمسكهم بغرفتهم التي تم حلها بعد إعلان نتائج الاستفتاء.

 

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. قرار حكيم جدا ويدل على نظرة عميقة للامور، حيث لا فائدة مرجوة من هذا النوع من المجالس وأضرارها اكثر من نفعها بكثير وخاصة في الجانب المالي ، وهذا هو التقشف المفضي الى نتائج إيجابية وسوف لن نرى اي تأثير لهذا الالغاء على الحياة البرلمانية الموريتانية ونتمنى ان تحذو الجزائر حذو موريتانيا وتلغي مجلس الأمة وتقلص عهد النواب في الغر في الاولى اي المجلس الوطني الى النصف.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here