بعد اقتحامات المستوطنين المتطرفين المتكررة للمسجد الأقصى.. أبو عبيدة محذرا إسرائيل: نتابع من كثب ما يجري في القدس

غزة/ محمد ماجد/ الأناضول: حذرت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس، الخميس، إسرائيل من “مغبة المساس بالمسجد الأقصى”، وذلك عقب محاولات “استفزازية” إسرائيلية بمدينة القدس المحتلة.

وقال المتحدث باسم “القسام”، أبو عبيدة، في بيان نشره موقع القسام: “كتائب القسام وقيادة المقاومة تتابع عن كثب ما يجري في القدس والمسجد الأقصى من محاولات استفزازية وعدوانية من المغتصبين وزعمائهم، وتحذر من مغبة المساس بالأقصى”.

وأضاف أن الكتائب “تحيي المرابطين الأحرار في القدس على تصديهم ومقاومتهم لتدنيس الأقصى والعدوان عليه”.

وفي وقت سابق الخميس، اقتحم عشرات المستوطنين الإسرائيليين المسجد الأقصى بحراسة ومرافقة عناصر من الشرطة الإسرائيلية.

وفي غضون ذلك، قمعت الشرطة الإسرائيلية، عشرات الفلسطينيين، عقب تصديهم لمحاولة اقتحام النائب بالكنيست الإسرائيلي إيتمار بن غفير منطقة “باب العامود” وسط مدينة القدس المحتلة، قبل أن تعتقل أربعة منهم.

وحاول بن غفير اقتحام باب العامود، احتجاجا على منع الشرطة مسيرة الأعلام “الاستفزازية”، التي دعت منظمات يمينية متطرفة لتنظيمها الخميس، بالقدس الشرقية.

والثلاثاء، قرر المجلس الوزاري الأمني المصغر في إسرائيل “الكابينت”، تأجيل موعد “مسيرة الأعلام” إلى الثلاثاء المقبل، دون البت في مسارها وما إن كانت ستمر من باب العامود، وسط تحذيرات فلسطينية من تنظيمها.

وكان من المقرر تنظيم المسيرة التي يرفع فيها الأعلام الإسرائيلية، الشهر الماضي تزامنا مع الذكرى السنوية (بموجب التقويم العبري)، لاحتلال القدس الشرقية عام 1967، وجرى تأجيلها إثر العدوان الإسرائيلي على غزة وفي ظل التوتر الشديد الذي كان يسود القدس المحتلة. –

وفجر 21 مايو/أيار المنصرم بدأ سريان وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وفصائل المقاومة الفلسطينية بوساطة مصرية، بعد مواجهة عسكرية استمرت 11 يوما، شنت خلالها إسرائيل مئات الغارات الجوية والقصف المدفعي على قطاع غزة، ما تسبب باستشهاد وجرح مئات الفلسطينيين.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

4 تعليقات

  1. صاروخ واحد سيعيد هؤلاء الفئران الى جحورها
    صواريخ المقاومة لا خير فيها ان لم تنطلق من اجل القدس والاقصى

  2. الصواريخ المحكمه المركزة هي العلاج لهذا السرطان الصهيوني سافك دمانا ومدمر حياتنا…فهل من مجيب
    الأعمال الوطنية يجب أن تطبق حتي نعيد ونحرر أوطاننا…ونحافظ علي عهد دما شهدانا…
    وقف الصواريخ ليس في صالحنا ولكم حق الاختيار..التوسع الصهيوني. أو إزالته…
    المنكوب
    النشاشيبي

  3. سؤال ; كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس! هي الوحيده التي المسؤوله عن الاقصى ؟ حيث ان الاسلام دينها !! حدش يقول لي ( على راي المطربه ورده الجزائريه ) ما هي ديانة باقي الدول العربيه ؟ …
    والله شئ مخزي !
    اللهم انصر وثبت المرابطين والمدافعين عن الاقصى … بس خلاص

  4. ان ينصركم الله فلا غالب لكم . دعوا الصهاينة يموتون رعباً كلما سمعوا صوت الصواريخ وصفارات الانذار ، هذا الرعب يقتلهم كمية مرة وهو اشد إيلاما من قتلهم بالرصاص .((الفتنة اشد من القتل)) والفتنة هنا تعني قتل الصهاينة بإلقاء الرعب في نفوسهم بشكل متواصل . هكذا يهربون من فلسطين وليس بتركهم يستمتعون بشمس فلسطين ونسيمها العليل على شواطئ البحر المتوسط .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here